أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية

أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com/index.php)
-   الخيمة السياسية (http://hewar.khayma.com/forumdisplay.php?f=11)
-   -   ما هي وظيفة خليفة المسلمين ؟ (http://hewar.khayma.com/showthread.php?t=53054)

قناص بغداد 22-04-2006 01:48 AM

ما هي وظيفة خليفة المسلمين ؟
 
ما هي وظيفة خليفة المسلمين ؟


الجواب:
الحمد لله
قال الماوردي – في بيان ما يلزم الإمام من أعمال - : والذي يلزمه من الأمور العامة عشرة أشياء :



أحدها : حفظ الدين على أصوله المستقرة وما أجمع عليه سلف الأمة ، فإن نجم مبتدع أو زاغ ذو شبهة عنه أوضح له الحجة وبين له الصواب وأخذه بما يلزمه من الحقوق والحدود ، ليكون الدين محروسا من خلل والأمة ممنوعة من زلل .


الثاني : تنفيذ الأحكام بين المتشاجرين وقطع الخصام بين المتنازعين حتى تعم النصفة ، فلا يتعدى ظالم ولا يضعف مظلوم .


الثالث : حماية البيضة والذب عن الحريم ليتصرف الناس في المعايش وينتشروا في الأسفار آمنين من تغرير بنفس أو مال .


والرابع : إقامة الحدود لتصان محارم الله تعالى عن الانتهاك وتحفظ حقوق عباده من إتلاف واستهلاك.


والخامس : تحصين الثغور بالعدة المانعة والقوة الدافعة حتى لا تظفر الأعداء بغرة ينتهكون فيها محرما أو يسفكون فيها لمسلم أو معاهد دما .


والسادس : جهاد من عاند الإسلام بعد الدعوة حتى يسلم أو يدخل في الذمة ليقام بحق الله تعالى في إظهاره على الدين كله .


والسابع : جباية الفيء والصدقات على ما أوجبه الشرع نصا واجتهادا من غير خوف ولا عسف .


والثامن : تقدير العطايا وما يستحق في بيت المال من غير سرف ولا تقتير ودفعه في وقت لا تقديم فيه ولا تأخير .


التاسع : استكفاء الأمناء وتقليد النصحاء فيما يفوض إليهم من الأعمال ويكله إليهم من الأموال ، لتكون الأعمال بالكفاءة مضبوطة والأموال بالأمناء محفوظة .


العاشر : أن يباشر بنفسه مشارفة الأمور وتصفح الأحوال ؛ لينهض بسياسة الأمة وحراسة الملة ، ولا يعول على التفويض تشاغلا بلذة أو عبادة ، فقد يخون الأمين ويغش الناصح ، وقد قال الله : يا داود إنا جعلناك خليفة في الأرض فاحكم بين الناس بالحق ولا تتبع الهوى فيضلك عن سبيل الله ، فلم يقتصر الله سبحانه على التفويض دون المباشرة ولا عذره في الاتباع حتى وصفه بالضلال ، وهذا وإن كان مستحقا عليه بحكم الدين ومنصب الخلافة فهو من حقوق السياسة لكل مسترع قال النبي عليه الصلاة والسلام : " كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته " . ...


وإذا قام الإمام بما ذكرناه من حقوق الأمة فقد أدى حق الله تعالى فيما لهم وعليهم ، ووجب له عليهم حقان الطاعة والنصرة ما لم يتغير حاله .


هذا والله اعلم


" الأحكام السلطانية "للماوردي ( ص 19 ، 20 )

عصام الدين 22-04-2006 06:25 AM

وماذا يقول الماوردي في التداول على السلطة ؟!
:)

عربي سعودي 22-04-2006 01:35 PM

رحمه الله تعالى

و المعروف أن كتاب "الأحكام السلطانية والولايات الدينية" للماوردي هو كتاب يتحدث عن النظام السياسي في الإسلام

ثم جاء بعده أبو يعلى محمد بن الحسين الفراء ليكتب كتاب "الأحكام السلطانية" مجددا لما جاء في كتاب الماوردي و مكملا للنقص الذي ورد فيه حيث ذكر الماوردي آراء الشافعية و الحنفية و المالكية و أغفل مذهب أحمد بن حنبل بالكلية فكمل أبو يعلى النقص و ذكر آراء الحنابلة

رحمهم الله جميعا

عصام الدين 22-04-2006 02:11 PM

الأحكام السلطانية نوع من أنواع الفكر السياسي العربي الاسلامي، وهي كتابات سياسية تزامن ظهورها الجنيني مع ما يدعوه الجميع بـ "انقلاب الخلافة إلى ملك"، وتقوم في أساسها على مبدأ "نصيحة" أولي الأمر في تدبير شؤون سلطتهم، ومذوبة لكل تعارض محتمل بين الشرع والسلطان الذي هو بمثابة "ظل الله في الأرض".

لقد عمرت هذه الآداب السلطانية ما يفوق عشرة قرون وشكلت الجزء الأكبر من الثرات السياسي العربي الاسلامي مقارنة بمثيلاتها "الفقهية" و"الفلسفية". ويتميز هذا النوع من الكتب بخاصية وحدة المفاهيم تكاد تجعل كاتبها أشبه بناسخ يسرق الكلمات إن لم نقل بامحائة تماما أمام "نوع" كتابته المحددة القواعد سلفا. هكذا يبدو السلطان متفردا في شخصه وأوّلَ في مجلسه ومستبدا بأمره واستثنائيا في ظهوره وترتسم لنا صورة عن حاشيته بنفس الملامح المزدوجة بين بطانة صالحة أو فاسدة (أما السلطان فهو دائما صالح).

وأخيرا أتساءل : ألا يكون البحث في ثرات مضى، ونحن نعيش حاضرا لا حديث فيه الا عن المستقبل والديمقراطية وحقوق الانسان، هدرا للجهود ؟؟؟
كل الوقائع اليوم تشي بضرورة تجاوز هذا النوع من التراث السياسي، وبمسايرة حركة التاريخ، وتحديدا بالانتقال من دولة السلطان إلى سلطان الدولة، ومن جمع "الرعايا" إلى مفرد "المواطن".

هذا هو السؤال الذي يطرح نفسه.. ويجمد المتخلفون عند حدوده.

تحياتي لي وحدي :)

ARGUN 22-04-2006 02:39 PM

الخليفة كما هو معروف دوره هو اعطاء يده للرعية تفضلا كي يقبلونها على نتنها
و لي عودة ان شاء الله بالتفصيل في هذه المسألة على ضوء كتاب "تاريخ بلاد شكوبي و ما جاورها" للكاتب العظيم الشيخ سيدي بيمول قدس الله سره و دحدح الطوبة تحت راسه.

على رسلك 22-04-2006 03:00 PM

ماهي وظيفه خليفة المسلمين ...


أولا لا يوجد خليفة للمسلمين الآن ..فقد كان ياما كان ..

اما الوظيفة الحاليه ..التى تنفذ بحرفنه ودبلوماسية ..

1- قص شريط المؤتمرات بعد كل عملية صبغ يقومون بها من منطلق (عيرتني بالشيب وهو وقار)

2-تقديم المساعدات للدول القوية .من منطلق (يد ما تقاويها صافحها )

3-حضور مباريات كرة القدم للمشاركة الجماهرية (نصيحة لهم من القذافي )

4-استقبال سفراء اسرائيل والدنمارك.....من منطلق (ياهلا بالضيف ضيف الله )

5-فتح الاجواء للطائرات الصديقة ...من منطلق .(.طائر النورس حلق حلق )

6-حمايه بيضة المسلمين ..وذلك بسلقها تحت درجة الانصهار (طريقة الشيف رمزي )

7-استخدام الشفافيه المطلقه مطلقة ..(فاغمضوا عيونك) حتى يواري جارتي مأواها

8-تفقد الرعيه وعمل جولات استكشافيه ...من منطلق (الاماكن كلها مشتاقه لك)

9-محاربه الارهاب ...من غير ذبح ولا سجن ولا ترهيب ..من منطلق (اضرب الذيب يستادب الفهد )


والان السلام الوطني على الطريقة الاسلاميه (بالدفوف )

الحقيقة. 22-04-2006 04:02 PM

قناص بغداد ..موضوعك ناقص فلن يكتمل العقد ..إلا بذكر وظيفة الرعية ....؟؟؟؟!!!!!


أذكرها حتى يكتمل العقد ...

أتمنى أن تخطىء وتذكرها ولو مرة واحدة ...


وا عجباً من خالد كيف لا ****** يخطىء فينا مرة بالصواب

قناص بغداد 22-04-2006 10:00 PM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة عصام الدين
وأخيرا أتساءل : ألا يكون البحث في ثرات مضى، ونحن نعيش حاضرا لا حديث فيه الا عن المستقبل والديمقراطية وحقوق الانسان، هدرا للجهود ؟؟؟
كل الوقائع اليوم تشي بضرورة تجاوز هذا النوع من التراث السياسي، وبمسايرة حركة التاريخ، وتحديدا بالانتقال من دولة السلطان إلى سلطان الدولة، ومن جمع "الرعايا" إلى مفرد "المواطن".

هذا هو السؤال الذي يطرح نفسه.. ويجمد المتخلفون عند حدوده.

تحياتي لي وحدي :)

هذا في نظرك اسمح لي ان قلت انة ناقص
عندما تريد منا ترك الرجوع الي ديننا وتعتبره هدر للجهود وتريد ان نساير الواقع بديمقراطيتة وحقوق الانسان التي كفانا الله عنى هذا كلة بتباع دينه الذي شرع لنا فيه كل مانحتاج
ووصفت هذا الامر بالتخلف 0
نعم تخلف ورجعية
انا رجعي الي الاسلام دربي فتقدم انت نحو الجاهلية

قناص بغداد 23-04-2006 12:36 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة الحقيقة.
قناص بغداد ..موضوعك ناقص فلن يكتمل العقد ..إلا بذكر وظيفة الرعية ....؟؟؟؟!!!!!


أذكرها حتى يكتمل العقد ...

أتمنى أن تخطىء وتذكرها ولو مرة واحدة ...


وا عجباً من خالد كيف لا ****** يخطىء فينا مرة بالصواب

بقية العقد تعلمناه من ابو بكر الصديق رضي الله عنه وارضاه
اطيعوني مااطعت الله فيكم وان عصيت فلا طاعة لي عليكم

قناص بغداد 23-04-2006 12:38 AM

إقتباس:

المشاركة الأصلية بواسطة على رسلك
ماهي وظيفه خليفة المسلمين ...


أولا لا يوجد خليفة للمسلمين الآن ..فقد كان ياما كان ..

اما الوظيفة الحاليه ..التى تنفذ بحرفنه ودبلوماسية ..

1- قص شريط المؤتمرات بعد كل عملية صبغ يقومون بها من منطلق (عيرتني بالشيب وهو وقار)

2-تقديم المساعدات للدول القوية .من منطلق (يد ما تقاويها صافحها )

3-حضور مباريات كرة القدم للمشاركة الجماهرية (نصيحة لهم من القذافي )

4-استقبال سفراء اسرائيل والدنمارك.....من منطلق (ياهلا بالضيف ضيف الله )

5-فتح الاجواء للطائرات الصديقة ...من منطلق .(.طائر النورس حلق حلق )

6-حمايه بيضة المسلمين ..وذلك بسلقها تحت درجة الانصهار (طريقة الشيف رمزي )

7-استخدام الشفافيه المطلقه مطلقة ..(فاغمضوا عيونك) حتى يواري جارتي مأواها

8-تفقد الرعيه وعمل جولات استكشافيه ...من منطلق (الاماكن كلها مشتاقه لك)

9-محاربه الارهاب ...من غير ذبح ولا سجن ولا ترهيب ..من منطلق (اضرب الذيب يستادب الفهد )


والان السلام الوطني على الطريقة الاسلاميه (بالدفوف )

بارك الله فيك علي هذا الرد المبارك
فعلا هذا واقع الحال


Powered by vBulletin Version 3.5.1
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.