أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية

أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية (http://hewar.khayma.com/index.php)
-   الخيمة السياسية (http://hewar.khayma.com/forumdisplay.php?f=11)
-   -   ( قناة الحرة ) بداية الحرب الحقيقية لغسل الدماغ بين المسلمين ا (http://hewar.khayma.com/showthread.php?t=38089)

خبيـب 16-02-2004 04:35 AM

كما تريد.


اما موضوع المراقبة فاوافق وليس موضوعك بشكل خاص انما المنتديات بشكل عام وخاصة السياسية. منذ كم يوم طالعتنا وكالات الانباء والتلفزينات بقصة هذا الجندي الامريكي وانه قبض عليه يحاول الاتصال بالقاعدة وووو. قصة طويلة ومعقدة لكن خلاصة الموضوع ان مشرف المنتدى مخبر ليس فقط مخبر بل عميل ميداني والامريكي هذا كتب في المنتدى اشياء وتورط واتصل به المشرف وصار اخذ ورد وكلام فتورط الرجل. ان كانت القصة صحيحة فالرجل شديد الغباء مع اني اشفق عليه.

abunaem 17-02-2004 02:51 AM

طيب طيب يا خبيب
 
تعالوا للنناقش ونتبادل(الحوار) لا المعلومات فقط ...

وتعالوا قبل ان يوجد انصار ومعارضون ...

تعالوا نناقش السياسات الامريكية والغربية والتي توجه (المزاريب )الاعلامية لغسل ادمغة اولادنا...

تعالوا نتكاتف في هدف واضح ...خدمة لامتنا

لا بل خدمة لانفسنا وعقولنا نحن
يا خبيب

وايها الاخوة جميعا في الخيمة

تعالوا نتعالى على الجراح

تعالوا لنؤسس


فجر المحاكمة الشعبية المسلمة

وان تخلى (الرعاة تماما) عن هذا الدور..

abunaem 18-02-2004 12:29 AM

الا يوجد هنا احد يحب ان يكون من بقي فيه بقية خير للامة؟؟؟
 
يضربوننا يمينا يضربوننا شمالا

باستطاعتي ان اضع نصا وانتهى الامر

ما الفائدة ... يقرأ قبل النوم ولا يبقى منه حرفين لليوم التالي

نرجوا ان نناقش هذا( الخمول الفكري) الذي يخيم علينا

لتسهيل الامر مثلا في مناقشة ا(الحرة)

نفعل هكذا ونسأل دوما هذه الاسئلة .....

1- من اسسها

2- من يمولها

3-من يديرها

4-ما هي اهدافها

5- ما هي سياستها




ثم تتوالى الاسئلة التي تعتمد وفي كل النقاش الاسئلة الخمسة الاولى

وهكذا يمكننا ان نحاكم (الحرة) مثلا الان و(العبدة ) غدا..

وبهذا الاسلوب يمكن ان نناقش الجزيرة مثلا وشبه الجزيرة وابو ظبي وابو عنتر ... والعربية والفارسية .... وهكذا


ها نحن بدأ الاسئلة فاين هم المثقفون في الخيام مشرفين : برواويز(مشرف) والشعب المشرف عليهم ؟!!!!!!

الوافـــــي 18-02-2004 08:09 PM

أخي / أبو نعيم

إجابة على تساؤلاتك ...
إقتباس:

1- من اسسها
2- من يمولها
3-من يديرها
4-ما هي اهدافها
5- ما هي سياستها
إليك هذا المقال فلعلك تجد فيه ضالتك :)
رغم أنه طويل ... لكنه كافٍ وشاف

قناة الحرة الفضائية.. ماشطة لن تجمل الوجه العكر

عجيب أمر الولايات المتحدة التي تنفرد بلقب 'القوة العظمي الوحيدة' في عالم اليوم إذ يعتقد الرئيس بوش أن تخصيص 62 مليون دولار لإطلاق قناة تليفزيونية أمريكية باللغة العربية في الرابع عشر من الشهر الحالي سيكون كفيلا بتغيير المشاعر المعادية لسياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط بل وستكون وسيلة ناجعة في نشر الحرية والديمقراطية في العالم العربي وقال بالحرف الواحد في خطاب ألقاه في مكتبة الكونجرس الأمريكي: إن حرية الصحافة والتدفق الحر للأفكار هما أمران اساسيان وحيويان للحرية ولمواجهة الدعاية الإعلامية المفعمة بالحقد التي تملأ موجات الاثير في العالم الإسلامي، ولتشجيع النقاش والحوار المفتوح ستبث الولايات المتحدة رسالة تنطوي علي روح التسامح ونقل الحقيقة باللغتين العربية والفارسية لعشرات الملايين في الشرق الأوسط، وتعد محطاتنا الاذاعية الاكثر شعبية بين الشباب في عدد من المدن في منطقة الشرق الأوسط الكبري.. وسنطلق قناة تليفزيونية جديدة اسمها 'قناة الحرة' ستبث الاخبار والأفلام السينمائية وبرامج الرياضة والترفيه والثقافة للملايين من المشاهدين في مختلف أرجاء المنطقة ومن خلال كل هذه الجهود سيتعرف ابناء شعوب المنطقة علي قيم الولايات المتحدة وسياساتها وسيؤدي تقديم الحقائق إلي خدمة وتعزيز قضية الحرية.
وتذكرنا هذه التصريحات ببيت الشعر العربي الذي اصبح مثلا شعبيا يقول:
إن كنت لا تدري فتلك مصيبة ... وإن كنت تدري فالمصيبة أعظم.
فإذا كان الرئيس بوش يدرك أن اطلاق قناة 'الحرة المرة' لن يغير قناعة الشعوب العربية بالانحياز الأمريكي الأعمي إلي جانب اسرائيل والذي تجسد في وصف بوش لشارون بأنه رجل سلام وسمح له بتقطيع أوصال الضفة الغربية بجدار الفصل العنصري وبدفن خريطة الطريق ولن يبدل اطلاق قناة 'الحرة المرة' مشاعر الغضب التي تأججت في صدور العرب وهم يتابعون علي مدي العقدين الماضيين سلسلة من المغامرات العسكرية الأمريكية التي استهدفت عددا من الدول العربية من ليبيا إلي العراق ثم السودان ثم غزو العراق الذي يئن تحت وطأة الخراب والفوضي التي اشاعتها جحافل الغزو الامبراطوري الأمريكي.
وستكون المصيبة اعظم إذا كان الرئيس بوش لا يدرك ان اطلاق مائة قناة 'حرة مرة' لن ينجح في تجميل الوجه الأمريكي في العالم العربي طالما واصلت الولايات المتحدة سياساتها الظالمة وواصلت الكيل بمكيالين، مكيال للعرب والمسلمين يحرمهم من حقوقهم حتي مقاومة الاحتلال، ومكيال لإسرائيل تعيث في الأرض العربية فسادا وتتلقي المكافأة السخية من واشنطن وتمارس نفوذها الضاغط علي القوة العظمي الوحيدة في عالم اليوم؟
وتساءل الكثيرون عن السبب في اطلاق قناة 'الحرة المرة' باللغة العربية بعد فشل المحاولات السابقة لغسل الأدمغة العربية وخاصة الشباب من خلال 'راديو سوا' تارة ومن خلال مجلة 'هاي' تارة أخري وتبرع موفق حرب الذي وهب نفسه لقيادة مشروع غسيل الأدمغة بتقديم إجابة مثيرة للضحك والسخرية حين صرح بأن قناة 'الحرة المرة' هي هدية من الشعب الأمريكي إلي الشعوب العربية لدعم الحرية والديمقراطية في العالم العربي من خلال تزويد تلك الشعوب بالمعلومات والبرامج التي تدعم انتشار الحرية!
ولكن سيعلم موفق حرب ومن هم وراءه من المحافظين الجدد وصقور الحرب في واشنطن أن هديته المزعومة سترد إليه بمجرد أن يتعرف المشاهد العربي الذي لا يمكن خداعه علي حقيقة محتوي قناة 'الحرة المرة' التي ستروج لمصطلحات ملتوية في نشراتها الاخبارية، كما كشف مدير الأخبار فيها موفق حرب في تصريحاته وهو يفتخر بأنه سيكون المسئول عن صياغة التعبيرات التالية:
قوات التحالف بدلا من قوات الاحتلال، أراضي السلطة الفلسطينية بدلا من الضفة الغربية المحتلة، العمليات الإرهابية أو الانتحارية بدلا من العمليات الاستشهادية.
وبطبيعة الحال لن يدخل تعبير 'المقاومة' قاموس المصطلحات الاخبارية لقناة 'الحرة المرة' لأنه تعبير مفعم بمشاعر الاثارة وربما ينطوي علي العنف والإرهاب وقال حرب إن أخبار 'الحرة المرة' ستستخدم المصطلحات المتعارف عليها في وسائل الإعلام العالمية المحترمة فإذا وصفت واشنطن المنظمات الفلسطينية بأنها ارهابية فستستخدم قناة الحرة نفس الوصف! وادعي موفق حرب في تصريحاته بأن قناة الحرة التي ستتكلف في عامها الأول 62 مليون دولار ستكون استثمارا امريكيا جيدا بالمقارنة مع مئات الآلاف من ملايين الدولارات التي أنفقتها الأنظمة العربية علي شراء أسلحة استخدمت في تدمير الاقتصاد العربي!
ولم يخف مدير قناة أخبار قناة 'الحرة المرة' نوايا القناة في استهداف الأنظمة العربية فقد صرح بأنه إذا لم تقم أزمات من البداية بين قناة الحرة الأمريكية وبين الأنظمة العربية فإن ذلك سيعني عدم قيام القناة بواجبها ولهذا أكد أن معيار نجاح القناة سيقاس بحجم المشاكل التي ستثيرها برامجها مع الأنظمة العربية.
وعلمت 'الأسبوع' من مصادرها في بيروت أن موفق حرب اختار مذيعا تليفزيونيا لبنانيا اسمه زياد نجيم للعمل في قناة 'الحرة المرة' كمعد ومقدم لبرنامج مصمم خصيصا للتشهير بالمسئولين العرب مستخدما سمعته في استخدام لغة ما تحت الحزام وما يخرج عن اللياقة من لغة إباحية أدت إلي وقف برامجه في لبنان، وتلقفه موفق حرب ليستهل به سلسلة الشتائم والهجمات الشخصية باستهداف النظام السوري وهكذا فإن المسئولين الأمريكيين الذين اختاروا موفق حرب ليقوم بدور 'أنكل توم العربي' ويتعاون معهم ضد العرب كما سبق لجدودهم استخدام رجل من الأمريكيين السود ضد بني جلدتهم وسموه 'أنكل توم' سمحوا له باختيار مجموعة من أدعياء الصحافة والإعلام سبق أن تلطخت أياديهم إما بالقتال في صفوف القوات اللبنانية المتعاونة مع اسرائيل وإما بالعمل مع الموساد الاسرائيلي وأصبحوا الآن مخالب البروباجندا الأمريكية لخدمة المحافظين الجدد من أمثال دانيال نصيف رئيس تحرير راديو سوا الذي يمكن للقارئ أن يجد اسمه في موقع 'من أجل لبنان الحر' ( ×××××××××× ) وتحت عنوان 'أشهر 50 خبيرا في شئون لبنان والشرق الأوسط' جنبا إلي جنب مع رفيق كفاحه ضد العرب والمسلمين دانيال بايبس وصقور الحروب الاستباقية مثل أمير الظلام ريتشارد بيرل وبيل كريستول وغيره من واضعي وثيقة مشروع القرن الأمريكي الجديد لفرض السيطرة الأمريكية علي العالم بالقوة المسلحة.

اللعب في الدماغ
والحقيقة المرة وراء قناة الحرة الأمريكية الجديدة أنها محاولة ساذجة لتسويق أمريكا للمشاهدين العرب كنموذج يحتذي في القيم والثراء والتقدم وكحاملة للواء الحرية والديمقراطية.
وكما سبق أن أخرج البيت الأبيض مسرحية انتهاء العمليات القتالية في العراق بمشهد درامي للقائد المنتصر جورج بوش الصغير وهو يرتدي زي الطيارين ويستقبله الجنود علي حاملة طائرات أمريكية استقبال الأبطال، أعد مكتب التضليل الإعلامي الأمريكي اخراجا مماثلا علي شاشة قناة 'الحرة المرة' ليطل منها الرئيس بوش يوم الافتتاح من خلال مقابلة اختص بها أداة البروباجندا الأمريكية الجديدة ليعد المشاهدين العرب بأنه 'سيواصل التزامه بالعمل علي نشر الحرية والديمقراطية في الشرق الأوسط' وقد يستشهد بوش بالتجربة الأمريكية في العراق كخير دليل علي صدق النوايا الأمريكية في نشر الديمقراطية علي ظهور الدبابات، وفوق أشلاء الضحايا الأبرياء، ووسط ركام وأنقاض ما دمرته آلة الحرب الأمريكية التي عرفت طريقها إلي أغني حقول البترول العربية.
ولكي يكتمل الاخراج المسرحي لميلاد قناة 'الحرة المرة' صرح موفق حرب بأن قناة 'الحرة المرة' ستحمل مفاجأة سارة لمشاهديها من خلال برنامج اسمه 'ساعة حرة' سيقدمه محاور يدير أحد مراكز الأبحاث المتخصصة في التهجم علي العروبة والإسلام وسيكون في شكل مناظرة بين أحد الإسلاميين الراديكاليين وعلي الطرف الآخر مسلم معتدل بهدف أن يقرر المشاهد أيهما علي حق. أما بالنسبة لطاقم العمل في القناة فمعظمهم من المسيحيين اللبنانيين مما حدا بصحفي لبناني مسيحي مرموق ومشهود له بالمصداقية والاعتدال وهو هشام ملحم علي أن يسجل اعتراضه علي هذا المسلك العنصري في مناظرة مع نورمان باتيز عضو مجلس أمناء الاذاعات الدولية الأمريكية وكان رد عضو مجلس الأمناء أن قناة الحرة ستحمل كل الآراء ولن تقتصر علي وجهة النظر الأمريكية!
وتستهدف قناة الحرة الأمريكية باللغة العربية تغيير مصطلحات النشرات الاخبارية لدي المشاهد العربي لتتلاءم مع هوي التوصيف الأمريكي والاسرائيلي لحركات المقاومة بأنها إرهابية وللعمليات الاستشهادية بأنها انتحارية إلي غير ذلك من المسميات تتسلل إلي المشاهد العربي من خلال فترتين اخباريتين مسائيتين علي أن تقدم القناة موجزا للاخبار في كل ساعة من ساعاتها الأربع والعشرين. وينوي المخطط الاكبر للبث الاذاعي والتليفزيوني إلي الشرق الأوسط نورمان باتيز اقتطاع 40 مليون دولار من ميزانية إعادة اعمار العراق لإقامة قناة فرعية لقناة الحرة في العراق وهو أمر أثار دهشة مارك هيلمكي كبير مستشاري السناتور ريتشارد لوجر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي المشرفة علي الاذاعات الدولية الأمريكية حيث قال: لست أدري لماذا يتحمل دافع الضرائب الأمريكي 96 مليون دولار لاقامة شبكة الإعلام العراقي ثم 40 مليون دولار أخري لمشروع إعلامي أمريكي آخر في العراق؟
الغريب أن كل الخبراء من العرب ومن الأمريكيين نصحوا الحكومة الأمريكية بأن انفاق تلك الملايين علي البروباجندا لن يكون له مردود،ولكن مجلس أمناء الاذاعات الدولية الأمريكية لا يسمع إلا ما يريد مما دفع عضو الكونجرس من ولاية فيرجينيا فرانك وولف رئيس اللجنة الفرعية لتخصيص الاعتمادات التابعة لمجلس النواب الأمريكي إلي تكليف المساعد السابق لوزير الخارجية الأمريكية ادوارد جيريجيان بإعداد تقرير عن فعالية برامج الدبلوماسية العامة الأمريكية في تغيير المشاعر المعادية للولايات المتحدة في العالمين العربي والإسلامي وخلص التقرير إلي عدم نجاح معظم برامج الدبلوماسية العامة ومنها راديو سوا ولكن الحكومة الأمريكية لم تهتم بما ورد في التقرير ولذلك أعرب النائب الجمهوري فرانك وولف عن شعوره بخيبة الأمل إزاء موقف الحكومة من التقرير. وأجمع خبراء الإعلام علي أن المستمع والمشاهد العربي الواعي والذي يستطيع أن يرصد بذكاء لماذا تنفق واشنطن مئات الملايين من الدولارات علي محاولة غسيل الأدمغة العربية لن يقع في فخ 'راديو سوا' الذي وصفه نيوت جينجريتش الزعيم السابق لمجلس النواب الأمريكي بأنه سيؤدي إلي زيادة كراهية العرب للولايات المتحدة، كما لن يسقط المشاهد العربي الواعي في فخ 'قناة الحرة المرة' مهما حشد لها من أموال وشقراوات ومهما تلاعبت بالتعبيرات وستدرك واشنطن يوما ما أن السبيل الوحيد لكسب عقول وقلوب العرب والمسلمين هو العدل والعدول عن الارتماء في أحضان اسرائيل والتخلي عن مخطط فرض الهوية الأمريكية علي المنطقة العربية تارة بالغزو العسكري وتارة أخري بمحاولة فاشلة للغزو الثقافي واللعب في الدماغ بقناة 'الحرة

تحياتي

:)

abunaem 18-02-2004 11:43 PM

اسمع........ وافي..... انا جيت احاور ولا الصق
 
اذا كنت مستعدا للحوار تفضل

اما لصق الموضوعات من هنا وهناك

اولا دليل عقم فكري وانك لاتصلح للحواروالمناقشة

او انك كسول جدا وتتظاهر بالاهتمام فقط بما يجري


نرجوا ان تكون على قدر من الالمام بما يجري حولك

ويجب ان تنضم لطائفة من يقول ويكتب لا لمن يلصق ويلزق


نريد رجالا للنقاش (نقصد نساء ايضا)

فاشباه الرجال وان غطو رؤوسهم ....ليسوا عندي رجالا الا بما تنتجه عقولهم لا بما يستوردونه من هنا وهناك

وهذه بعض قبائح تربية ال الشيخ قبح الله اول رجل فيه الى اخرهم


لاتزال الكرة الارضية عند شيخهم الاعمى مسطحة

abunaem 19-02-2004 12:47 AM

نريد حوار ......مع الرجال ومن يهتمون بمصيرنا الاسود. والا وغيروا اسم الخيمة
 
الخيام تدعى انها خيام وحوار النخبة ....


اين هي النخبة هذه

قناة الحرة سوف يكون غدا لها عميان يدافعون عنها

تعالوا نناقش ونتحاور مع بعض :
لاباس فيمن يضيف قصقصة ولصقا ولكن ليعقلها وليلخصها

نريد محاورين ....يفكرون ولا يتركون احدا يفكر عنهم ,,

هل يوجد احد منهم في خيامنا ...

لقد قلنا اننا بامكاننا ان نكتب موضوعا وينتهى الامر

هذا موضوع خطير يا اخوتي ...خطير...خطير على الامة فتيانا وفتيات رجالا ونساء وهو واضح وضوح الشمس ....والحديث عنه ليس حرام بل فرض فرض

هؤلاء يمسخونكم جميعا بما لديهم من (خزائن من المعلومات الموثقة والمزورة والمضللة بلباس جذاب يسحر العقول ...

سوف تتسممون بها جميعا... اولادكم ..اخوتكم ..بناتكم ...

هذه اخرة مرة اوجهها لمن عنده طيب زرعه والديه المسلمين فيه

هل يوجد خير في اهل الخيام ؟؟؟

تعالوا للحوار لا لتبادل الاتهامات ولصق المعلومات...

انني ممن يدعون للحوار مع من يحمل في صدره الخير للامة ويحمل عزة الاسلام بين ضلوعه ويحمل الرغبة في اعادة مجد الاسلام المهان الذليل اليوم

ومن لم يرزق خيرا من والديه لأمة محمد ... لارزقنا الله ان نحاوره


اللهم هذا جهدنا ومنك وبك التوفيق

أميرة الثقافة 19-02-2004 02:19 AM

وهنا يقوم ابو نعيم بقلب الأواني والاكواب بالكوفي شوب ويقول:

لالالالالالالالالالالالا للكت والبيست


نعمممممممممممم للحوار والمناقشة


وهنا تقوم اميرة الثقافة تلملم ما تناثر هنا وهناك وتقول:

على هونك يا ابو نعيم

لا تعصب احسن ما تروح فيها


القناة الحرة ما رح تفيدك لو صارلك شئ


بس تعرف :


(هو احنا ناقصين قنوات تسمم الافكار؟) والاسم القناة الحرة

القناة اللي كلفت 63 مليون دولار .. وشبكات الكهرباء والتصريف الصحي للمياه لا زالت تعاني لانها ببساطة ( تحتاج الى فلوس لاصلاحها).. لكن اعتقد ان هناك وجهة نظر _ حرة _ وهي .. ان الشعب العراقي يستطيع ان يعيش من غير كهرباء ولا ماء صحي ( لانه_ وبتجربة عملية_ عاش طول فترة الحصار من غيرهم ) لكنه لا يستطيع العيش من غير قناة ( حرة).

>>>>>>>>>> رح يعصب ابو نعيم الحين


تطبيقات الديمقارطية ( البوشية) كما يلي:

1- الجندي الامريكي ( حر) يفعل ما يريده في _اي_ احد و _اي _وقت.
2- القناة الفضائية التي يدل اسمها على الحرية.. (Al Hurra) الحرة ..لكن حرة بشو؟؟؟؟.. هنا السؤال..
3 - سياسة انتشار المخدرات_ بحرية كاملة_ .
4- تحرير اللصوص وعدم الاكتراث للسرقات الحاصلة بين الناس _ لان الكل حر .. يسرق.. يقتل.. ينهب..يعتدي_ انه زمن الحرية يا ناس_.
5 -.....................
6 - ....................

الخ الخ الخ


هاي بس ترويقة يا ابو نعيم:p

رح اعودلك لما اخلص شغلي:rolleyes:

انطرني:)

abunaem 19-02-2004 02:53 AM

وهذا ازعاج منك يا اميرة قبل التوجه لعملي !!!!!!
 
بس تخلصي من شغلك .... رجاء ان

تشرحي اكثر ... انا اخر من يعصب مع اهل الثكافة !!

واخر من يكره ازعاجهم واخر من يحتاج شكرهم واول من يحزن لبعدهم عن التفكير في واقع الامة


نحن نقول :::: الواقع والحدث هو موقع تفكيرنا

وليس / مصدر تفكيرنا


كل عام وانتم بخير يا اميرة!!!

الوافـــــي 19-02-2004 06:57 AM

أبو نعيم

أتمنى أن تشرح لي ماذا تقصد بهذه العبارة قبل أن أرد عليها
إقتباس:

فاشباه الرجال وان غطو رؤوسهم ....ليسوا عندي رجالا الا بما تنتجه عقولهم لا بما يستوردونه من هنا وهناك

سأنتظرك ..

أميرة الثقافة 19-02-2004 07:03 AM

السلام عليكم ورحمة الله

واعود ثانية لهذه الخيمة السياسية في اسمها ( فقط).

ولا اخفيك اخي ابو نعيم انني استغرب جدا من طريقة دعوتك للحوار بهذا الشكل

وهذا ما جعلني اقول ما قلته انك قلبت الأواني والأكواب...

إقتباس:

اولا دليل عقم فكري وانك لاتصلح للحوار والمناقشة

او انك كسول جدا وتتظاهر بالاهتمام فقط بما يجري

نرجوا ان تكون على قدر من الالمام بما يجري حولك

إقتباس:

هل يوجد خير في اهل الخيام ؟؟؟



الخير في امتي الى يوم الدين يا ابو نعيم

هذا ما قاله صلى الله عليه وسلم
انا لا احامي عن احد، ولا اتكلم بلسان احد،وما زلت اجهل الكثير الكثير من اهل هذ الخيام، ولكن ربما يكون للكثير هنا تحفظات معينة للخوض في هذه الأمور السياسية، ليس خوفا او جبنا، ولكن ربما لعدم دخولهم في محاور قد تتوه اقدامهم بها، او لعدم رغبتهم بالتكلم بها وقد لا يسعفون ايصال وجهة نظرهم بالشكل الذين يرغبونه، وقد يشاء فهمهم وووووو


نحن نطرح المواضيع هنا، والجميع يقرأها، من رغب بالمناقشة فسيضغط على
(اضف ردا) ومن لا يرغب فهو حر ابن حر، وما علينا سوى احترام رغبته.
فكلنا هنا اصحاب اقلام واعية تحترم الرأي والراي الآخر.


والان اعود الى موضوعك الي طرحته:

قناة الحرة الأمريكية هي ـ كما يقولون ـ موجهة للإنسان العربي؛ هدفها تحسين الوجه الأمريكي القبيح في ذهنية الإنسان العربي. ورغم أنني أدرك الفرق بين الوجه الحضاري المتألق لأمريكا وبين الوجه الأمريكي البغيض الناتج عن سياساتها في الشرق الأوسط وتحديداً سياستها التي لا تمت للحضارة ولا للإنسانية في بأي صلة، إلا أن الإنسان العربي البسيط لا يرى أمريكا إلا من خلال وجهها السياسي والعسكري فقط، أما الوجه الأمريكي الحضاري المتمثل في الإنجازات الحضارية العملاقة في شتى المجالات، والتي تحققها للعالم وللإنسان الحضارة الأمريكية، فتلك أمور لا تهمه ولا تعنيه.

لذلك فإنني أرى أن المستفيد الأول من هذه القناة هم أولاً وأخيراً العاملين في هذه القناة، الذين يتقاضون أجوراً تسيلُ لها لعاب زملائهم العاملين في الفضائيات الأخرى. أما الأمريكيون فسيجدون أنفسهم في نهاية المطاف كمن يرمي أموال دافع الضريبة الأمريكي في البحر دون أي إكتراث
مشكلة الكره العربي لكل ما هو أمريكي ليس ناتجاً البتة من سوء في العلاقة الإعلامية وتوصيل المعلومة، حتى ينبري لها بالتصحيح موفق حرب وفريقه في قناة "الحرة"، وإنما هي نتاج تراكمي للممارسات الأمريكية الظالمة واللا إنسانية واللا حضارية التي يصر عليها صانع السياسة الأمريكي تجاه العربً.

وطالما أن هذه السياسة كما هي عليه اليوم ستصبح أي محاولة لتحسين هذه الصورة هي في نهاية المطاف ليست أبعد من محاولة تسويق وجه جديد للشيطان
إن طائرة اباتشي واحدة، من تلك التي وهبها صاحب القرار الأمريكي لشارون مجاناً، وهي تجوب سماء الضفة الغربية تتصيد العزل من الفلسطينيين، فلا تتورع في قتل حتى الأطفال و النساء و العجزة بدم بارد، تجعلُ مهمة هذه القناة ليست صعبة فحسب وإنما مستحيلة وغبية في الوقت ذاته. وكل من يقول لكم أيها الأمريكيون غير ذلك فهو في نهاية الأمر وبمنتهى البساطة والمباشرة مغالط، إذا لم يكن كذاب أشر

ومن المضحك المبكي القول أن هذه القناة أتت لتسد الفراغ المهني في الإعلام العربي كما ردد أحد العاملين في هذه القناة في أحد برامجها ليلة البارحة. فإذا كانت مكيجة وجه الشيطان ضرباً من ضروب المهنية، وتزوير الحقائق فناً، فنحنُ يا سادتي في غنى ألف مرة عن سد هذا الفراغ، دعوا هذا الفراغ يتسع، ودعونا نتخبط في جهلنا الإعلامي، وتعاملوا مع قضية فلسطين بعقلانية، ولا أقول فقط بعدل..


هذه القضية هي أساس كل مآسينا من الإرهاب إلى الفقر والتخلف الاجتماعي والثقافي و الحضاري، وهي من صنع كل أباطرة ديكتاتوريينا وزُراع مقابرنا الجماعية .


والسؤال : هل يدرك أي شخص منظر هذه القناة ومديرها هذه الحقائق، أم أنها العقلية التي تبيعُ للمغفلين حتى الهواء ؟


عفوا للإطالة

وشكرا لإصغائكم


Powered by vBulletin Version 3.5.1
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.