عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 20-11-2006, 04:37 PM
انوار عبدالمولى انوار عبدالمولى غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2006
المشاركات: 15
إفتراضي فلكى تونسى يتنبأ بإغتيال بوش والظواهرى وهجمات إرهابية فى الخليج

فلكى تونسى يتنبأ بإغتيال بوش والظواهرى وهجمات إرهابية فى الخليج

أقول دوما كدب المنجمون ولو صدقوا ..فى أيامنا هده كتر السحر والشعودة والتنجيم
وعلم الغيب ..أو التنبؤات المستقبلية ....رغم أن الله وحده هو الدى يعلم بالغيب ...
أما الإنسان فقدراته العلمية محدودة ..وما كسب من العلم لن يكون إلا نسبيا وقليلا...
من هدا المنطلق..وأنا أتتبع الوقائع فى المواقع إطلع علي اليوم 06.11.20 موضوعا
على سيريا نوبلز..مأخدا من صحيفة الصريح التونسية المستقلة عن توقعات 2007
على لسان الغلكى التونسى ..حسن السارنى..يشير الى عدة توقعات ..
إغتيال بوش...إغتيال أيمن الظواهرى..موت حاكم خليجى ..عدم تطبيق الإعدام
فى حق صدام...عمليات إرهابية..نهاية لحاكم أفغانستان..عودة الطالبان....إلخ....
هل نصدق ....؟ أولانصدق...؟
أنا شخصيا لاأصدق متل هده التكهنات ..لكن أرتأيت أن أنقل الموضوع الى القراء
لنكون على علم بمستوى الفكر العربى الدى يتشبت بالأوهام ويلعب على أوتار
تخلف الشعوب ...والتى تجرى متلهفة وراء السراب..كالأندونسى الدى شرب ولطخ وجهه
بدماء التعابين والدأب وتكهن بالخيال ...أو الفلكى المغربى الدى أحاط بالعالم وأسرد
سيلا من التوقعات تغيب مع الزمان وتختفى وراء الضباب الوهم والخيال..
وقد نشرت توقعات الساحر من أندونسيا ..والفلكى المغربى على الموقع لرجوع إليها
كى لا أطيل عليكم أنقل لكم الموضوع ..قصد التأمل فيه وطرحه لنقاش
****************

أ انــــوار عبــــــدالمولى
*******************


فلكي تونسي يتنبأ باغتيال بوش والظواهري وهجمات إرهابية في الخليج
******************************

تنبأ الفلكي التونسي حسن الشارني بأحداث مأساوية خلال العام المقبل أبرزها تعرض الرئيس الأميركي جورج بوش وأيمن الظواهري لعمليات اغتيال، ووفاة حاكم خليجي، اٍلى جانب حدوث هجمات اٍرهابية نوعية في أميركا والسعودية والكويت وعدد من العواصم الأخرى.
وقال الشارني الذي يتولى منصب نائب رئيس الاٍتحاد العالمي للفلكيين لصحيفة <الصريح> التونسية المستقلة <ان العام 2007 سيكون عام تناقضات والحسم على الصّعيد العالمي>. وتوقّع تعرّض بوش لعملية اغتيال، وانهيار الحزب الجمهوري، وحدوث عملية اٍرهابية ""تهزّ الولايات المتّحدة من الدّاخل، ومصالحها في الخارج.. كما توقع ان تتواصل مشاكل أميركا في أفغانستان والعراق الذي <ستزداد فيه المواجهات والدماء>. وقال اٍن الرئيس العراقي السابق صدام حسين لن <يعدم خلال العام المقبل، وأن موته سيكون مرتبطا برحيل زعماء آخرين>.
كما توقّع الشارني نهاية مدوية لحكم الرئيس الافغاني قرضاي، وعودة حركة طالبان للسيطرة بالاٍضافة الى تعرض أيمن الظواهري الرجل الثاني في تنظيم القاعدة اٍلى محاولة اغتيال بما يوحي بوجود انقلاب داخلي.
وتوقّع الشارني أن <تشهد منطقة الخليج العربي وفاة حاكم خليجي وتفجيرات اٍرهابية كبيرة في السّعودية والكويت، وامتلاك اٍيران السلاح النووي وفرض سيطرتها على المنطقة>.
وفي الشرق الأوسط توقع الشارني <وفاة شارون، وسقوط أولمرت، وتعرض شخصية بارزة للاغتيال، وبروز تفاصيل جديدة حول عملية اغتيال الرئيس الراحل عرفات، واطلاق سراح مروان البرغوثي، واغتيال قيادات فلسطينية في الداخل والخارج