مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السياسية
اسم المستخدم
كلمة المرور

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 01-01-2007, 11:55 PM
زومبي زومبي غير متصل
Banned
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 664
إفتراضي عاش كحاكم عربي , ومات كرجل .

اظهرت اشرطة الفيديو التي عرضت مشاهد اعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين صورة رجل يواجه بشجاعة ورباطة جاش الموت على ايدي خصومه السياسيين لتترك للاجيال صورة مهيبة للدكتاتور السابق وغير مشرفة لحكومة "العراق الجديد".

واظهر شريط فيديو عرض كامل عملية الاعدام ونشر الاحد على الانترنت حضور مؤيدين للزعيم الشاب مقتدى الصدر هتفوا باسمه ليضفي ذلك على عملية الاعدام ملامح عملية تصفية مذهبية الطابع.

اعدم صدام حسين فجر السبت في مقر الاستخبارات العسكرية في حي الكاظمية شمال بغداد تنفيذا للحكم الصادر بحقه في 5 تشرين الثاني/نوفمبر لادانته بارتكاب "جريمة بحق الانسانية".

ويظهر الشريط ومدته دقيقتين منصة الشنق الحديدية الحمراء المرتفعة داخل قاعة مكتظة بعدد كبير ممن شهدوا عملية الاعدام.

وتقدم صدام الى المنصة قائلا " يا الله " بعد ان لف حبل سميك حول عنقه وسط جلادين ملثمين هم أقرب الى رجال الميليشيا حيث كانوا يرتدون سترات جلدية مدنية. وقام احد الجلادين بشد العقدة الكبيرة.

ولم تبد على صدام اية انفعالات فقد بدا هادئا تماما بصورة ملفتة وقال " هاي هي المشنقة .. مشنقة العار ". وبدأ الحضور والرئيس السابق معا بنطق الشهادتين وهنا هتف بعض الحاضرين "مقتدى مقتدى مقتدى" وكانهم يصرخون انتقاما.

ويتزعم مقتدى الصدر جيش المهدي المتهم بارتكاب مجازر بحق السنة ويعتقد ان له العديد من الانصار داخل قوات الامن.

وبعد ان تلى بعض الحضور الادعية التي يرددها الشيعة عادة هتف رجل من بينهم قائلا "عاش محمد باقر الصدر" عم مقتدى الصدر الذي قتله نظام صدام حسين. واضاف آخر "الى جهنم".

ووجه صدام نظرات استغراب وغضب الى اولئك الذين صدرت عنهم هذه العبارات. ويبدو انه بدوره ردد بازدراء عبارة "الى جهنم" متوجها اليهم.

ونطق صدام للمرة الاخيرة بالشهادتين. وسمع صوت فتح غطاء الحفرة الحديدي. ليسقط صدام بقوة في الفراغ. وبعد ثوان من الفوضى اظهرت الصور الجثمان الذي كان لا يزال يتأرجح. وتم تثبيت العدسة على رأس صدام المعلق وقد دق عنقه. كان صدام حسين قد فارق الحياة لكن عينيه كانتا مفتوحتين.

وصرخ شخص "سقط الطاغية لعنة الله عليه". وقال آخر "دعوه معلقا" "اتركوه معلقا لثماني دقائق لا ينزله احد".

كانت حكومة نوري المالكي التي يهيمن عليها الشيعة تريد باسم دولة القانون تطبيق قرار القضاء بحق رمز النظام المتهم بقتل مئات الالاف من العراقيين ولا سيما من الشيعة والاكراد.

لكن شريط الفيديو هذا يترك على العكس من ذلك انطباعا بان ما حدث هو عملية تصفية سياسية وحشية. كما تشكل العملية شاهدا على حالة الانقسام الرهيبة التي تعيشها البلاد التي تشهد اعمال عنف مذهبية.

وعرضت قناة "العراقية" الحكومية السبت شريطا صامتا استمر عشرين ثانية للحظات التي سبقت عملية الاعدام.

وفي المشاهد التي كان الهدف منها تاكيد موت الدكتاتور للشعب العراقي ظهر صدام متماسكا وشجاعا حتى النهاية ولم يرتجف ابدا كما اكد احد الذين شهدوا على الاعدام وهو من الد خصومه.

ومنذ اعتقاله في كانون الاول/ديسمبر 2003 داخل مخبأ في الشمال كان العالم لا يزال يحتفظ لصدام بصورة عجوز مهان كث الشعر واللحية يخضع باستسلام لعسكري اميركي يقوم بفحص فمه. ولكنه استعاد خلال محاكمته كبرياءه وهيبته امام القضاة الذين حاكموه.

ومع تنفيذ حكم الاعدام به استعاد صدام حسين صورة الرجل الشامخ القوي العزيمة وهي صورة ستبقى ماثلة في الاذهان لرجل دق عنقه لكن عينيه بقيتا مفتوحتين لتعبرا عن تحديه لخصومه حتى في لحظاته الاخيرة.
__________________
نراع إذا الجنائز قابلتنا *** ونلهو حين تختفي ذاهبات
كروعة قلة لظهور ذئب *** فلما غاب عادت راتعـــــات
  #2  
قديم 02-01-2007, 05:19 AM
سـيف سـيف غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2006
المشاركات: 215
إفتراضي


أخي المسلم...

قد تستغرب من تكاثرهم وتكالبهم في الدفاع عن صنيعة اليهود الكافر المذبوح صدام إبن صبحة، ولكن استغرابك سيزول عندما تدرك حقيقة أن هؤلاء ليس من بينهم مسلم واحد بل ولا حتى عراقي واحد وهم في حالة حرب ضد الإسلام والمسلمين، إنهم خليط متنافر يتكون من نصارى عرب وعملاء للمخابرات الإسرائيلية والأمريكية وعناصر مخابرات أنظمة الحكم الماسونية في العالم العربي.

فقد اقتضت إرادة الله عندما خلق البشر أن الكافر لا يدافع عنه ولا يظاهره ولا يؤيده ولا يحارب معه إلا كافر مشرك مثله، ويوم القيامة سيلعن بعضهم بعضا.


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المشرف

تم إنذارك ثلاث مرات عن تكفير الأعضاء وقذفهم في دينهم
أنت موقوف لأسبوعين





آخر تعديل بواسطة الوافـــــي ، 02-01-2007 الساعة 08:38 AM.
  #3  
قديم 02-01-2007, 06:10 AM
المغرب العربي المغرب العربي غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2006
المشاركات: 33
إفتراضي

شكرا و بارك الله فيك
  #4  
قديم 02-01-2007, 10:19 AM
زومبي زومبي غير متصل
Banned
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2005
المشاركات: 664
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة سـيف

أخي المسلم...

قد تستغرب من تكاثرهم وتكالبهم في الدفاع عن صنيعة اليهود الكافر المذبوح صدام إبن صبحة، ولكن استغرابك سيزول عندما تدرك حقيقة أن هؤلاء ليس من بينهم مسلم واحد بل ولا حتى عراقي واحد وهم في حالة حرب ضد الإسلام والمسلمين، إنهم خليط متنافر يتكون من نصارى عرب وعملاء للمخابرات الإسرائيلية والأمريكية وعناصر مخابرات أنظمة الحكم الماسونية في العالم العربي.

فقد اقتضت إرادة الله عندما خلق البشر أن الكافر لا يدافع عنه ولا يظاهره ولا يؤيده ولا يحارب معه إلا كافر مشرك مثله، ويوم القيامة سيلعن بعضهم بعضا.


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المشرف

تم إنذارك ثلاث مرات عن تكفير الأعضاء وقذفهم في دينهم
أنت موقوف لأسبوعين







الفتوى
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالحديث الذي أخرجه البخاري ومسلم عن ابن عمر بلفظ: أيما رجل قال لأخيه: يا كافر، فقد باء بها أحدهما. وزاد مسلم في رواية: إن كان كما قال؛ وإلا رجعت عليه. وفي لفظ آخر عند مسلم: إذا كفر الرجل أخاه فقد باء بها أحدهما.
وقد نص أهل العلم أن لفظة الكفر في الحديث محمولة على الكفر الأصغر، واستدلوا بحديث ثابت بن الضحاك عند البخاري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ولعن المؤمن كقتله، ومن رمى مؤمناً بالكفر فهو كقتله.
والقتل ليس كفراً، وقد شبه به تكفير المؤمن. راجع الفصل لابن حزم. قال شيخ الإسلام ابن تيمية في الاستقامة: فقد سماه أخا حين القول، وقد قال: فقد باء بها. فلو خرج أحدهما عن الإسلام بالكلية لم يكن أخاه. انتهى.
قال ابن قدامة في المغني: هذه الأحاديث على وجه التغليظ والتشبيه بالكفار لا على وجه الحقيقة. انتهى، هذا عن معنى الحديث والمراد بالكفر فيه.
وننصح لهذا الأخ: بالتوبة النصوح والحذر من مكر الله تعالى، قال الله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَجِيبُواْ لِلّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُم لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ {الأنفال:24}.
فإياك والاستهزاء بحدود الله أو تكفير المؤمنين، وأمسك عليك لسانك، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ضمن لي ما بين لحييه ورجليه أضمن له الجنة. رواه الطبراني وصححه الألباني، وقال صلى الله عليه وسلم: وهل يكب الناس في النار على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم. رواه أحمد والترمذي عن معاذ وقال حسن صحيح.
والله أعلم.
__________________
نراع إذا الجنائز قابلتنا *** ونلهو حين تختفي ذاهبات
كروعة قلة لظهور ذئب *** فلما غاب عادت راتعـــــات
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

حوار الخيمة العربية 2005 م