مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم الثقافي > خيمة بوح الخاطر
اسم المستخدم
كلمة المرور

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 07-11-2004, 11:44 AM
الوردة الندية الوردة الندية غير متصل
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: خير بقاع الدنيا .. مكة
المشاركات: 3,058
إفتراضي ومضـــــات على الطـــــــريق...

نمشي على شاطئ جميل لتقابلنا صدفات فائقة الصنع... واحجار غاية في الجمال... ولألئ متميزة الابداع...
نعم هذه هو حالنا عندما نتجول في هذه الشبكة العملاقة تقابلنا عبارات وجمل .. وخواطر في قمة الابداع ..وكأنها تلامس شئ في جوفنا..فمنها مايذرف الدمع من اعيوننا..ومنها مايضئ وجوهنا بالابتسامة...ومنها ماهو ممتلئ بالحكم والمواعظ...
وهنا نجمع ماحصدناه من كلمات...ونطرحه عليكم بكل امانة ودقة....
فشاركونا هذا النقل المميز...
__________________




الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 07-11-2004, 11:51 AM
الوردة الندية الوردة الندية غير متصل
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: خير بقاع الدنيا .. مكة
المشاركات: 3,058
إفتراضي

اذكر الله دائما ولا تغفل..
واتل القرآن بتدبر وتعقل..
اسع لمحبة الناس..وللخير اعمل..
فكر في الأفضل فقط..واعمل..وتوقع الأفضل..


احمد الله دوما على كل خير..
واشكره على أن فضلك على الغير..
ولا تقنط من رحمته ولا تنس فضله..
فهو القادر على أن يغير الحال..
وهو على كـــل شـئ قديــــر..


عش كل لحظات يومك قبل الفوات..
وأعدّ نفسك للأخرى قبل الممات..
ولا تحزن لماض فات , ولا تغتم لمستقبل آت..
ليس لنا من الماضي سوى الاعتبار..
وليس علينا أن نكون للمستقبل بانتظار..

فإن القدر محتوم..
ولن ينفع نفسك اللوم..

بل أسع واجتهد واعمل وتفائل..
وتعلم وارق وطور نفسك بتواصل..
واسعد وبث السعادة من حولك..
ومن أزال الحزن عن غيره..
كان بينه وبين الحزن حائل..


كن مبتسم الروح في كل الأحوال..
ولا تنس أخيك من السؤال..
واجعل لكل من تعرف قيمته..
ستكون بذلك في الاعين قمةً في الجمال..
فهذا لدى كل الناس غاية النوال..


سافر و جب العالم من حولك..
أخرج وتعلم واستمتع ..
انظر وتفكر وتأمل..


بإذن الله سوف تسعد..




تحياتي المعطرة بألوان طيف السعادة
أبثها الى كل محزون استحث بها الارادة
أنت قادر وقلبك بالحب عاطر فكن للمعالي ناظر
فقط ابحث واعمل واقرأ وجرب وأنا أعني كل كلمة نطقتها !
وسيأتي الفرج بإذن الله في معاده

للكااتب: مشعل
__________________




الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 07-11-2004, 11:59 AM
الوردة الندية الوردة الندية غير متصل
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: خير بقاع الدنيا .. مكة
المشاركات: 3,058
إفتراضي

وسأقف معك أخي الكريم وأختي الكريمة وقفات...


الوقفة الأولى..
اتق الله ‍‍‍‍‍‍‍‍‍!
اتق الله !
اتق الله !
ثم استغفر الله وتب إليه إنه كان غفارا
واعزم الآن على هجر المعصية وتوكل عليه
فالله غفور رحيم حليم بمن تاب وكان لدمعه مدرارا

نور حياتك بالهدى
واسلك طريق التائبين
واعمر فؤادك بالتقى
فالعمر محدود السنين

وارضِ الاله بطاعة
تسعدك في دنيا ودين
واحمل بصدرك مصحفاً
يشرح فؤادك كل حين

ودع الغواية إنها
لشقاوة للغافلين
الدين مشكاة الحياة
يضئ درب الحائرين

عد للكريم بتوبة
واركب جناح العائدين
تلقى السعادة كلها
فلنعم درب الصالحين


أحمد الله !
فقل..
أنا الميت الذي أحييته فلك الحمد
أنا الضعيف الذي قويته فلك الحمد
أنا الصغير الذي ربيته فلك الحمد
أنا الفقير الذي أغنيته فلك الحمد
أنا الضال الذي هديته فلك الحمد
أنا الجاهل الذي علمته فلك الحمد
أنا الجائع الذي أطعمته فلك الحمد
لك الحمد كله , ولك الشكر كله , وبيدك الخير كله , وإليك يرجع الأمر كله , لا إله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين .


يارب حمداً ليس غيرك يحمد
يامن له كل الخلائق تصمد
أبواب غيرك ربنا قد أوصدت
ورأيت بابك واسعا لا يوصد


اعترف !
وابك !
وتضرع !

يقول تعالي :
" وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملا صالحا وآخر سيئا عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم "

فقل..
وعزتك وجلالك ما أردت بمعصيتي مخالفتك وقد عصيتك يوم عصيتك , وما أنا بنكالك جاهلا , ولا لعقوبتك متعرضا , ولا بنظرك مستخفا , ولكن سولت لي نفسي , وغلبتني شقوتي , وغرني سترك المرخي علي , فالآن من عذابك من يستنقذني , وبحبل من أعتصم إن قطعت حبلك عني , واسوأتاه من أيامي في معصية ربي , ويا ويلي كم أتوب وكم أعود وقد حان لي أن أستحي من ربي...

شيا من ليس لي منه مجير
عفوك من عذابك أستجير
إن تعدبني فبعدلك وإن
ترحمني فأنت به جدير



اعلم !
أن رحمة واسعة
واستمع..
أوحى الله الى داود عليه السلام فقال
" يا داود لو يعلم المدبرون عني كيف انتظاري لهم ورفقي بهم وشوقي إلى ترك معاصيهم..لماتوا شوقا إلي ولتقطعت أوصالهم من محبتي . ياداود هذه إرادتي في المدبرين عني فكيف إرادتي في المقبلين علي "

استمع..
منادي الله ينادي..
" ألا قد طال شوق الأبرار الى لقائي وإني أشد شوقا لهم
ألا من طلبني وجدني ومن طلب غيري لم يجدني
من ذا الذي أقبل علي وما قبلته ؟
من ذا الذي طرق بابي وما فتحته ؟
من ذا الذي توكل علي وما كفيته ؟
من ذا الذي دعاني وما أجبته ؟
من ذا الذي سألني وما أعطيته ؟
أهل ذكري أهل مجالستي , أهل شكري أهل زيادتي , أهل طاعتي أهل كرامتي , وأهل معصيتي لا أقنطهم أبدا من رحمتي , إن تابوا فأنا حبيبهم وإن لم يتوبوا فأنا طبيبهم , أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب , من أقبل عليه تقبلته من بعيد , ومن أعرض عني ناديته من قريب , ومن ترك لأجلي أعطيته المزيد , ومن أراد رضاي أردت ما يريد , ومن تصرف بحولي وقوتي ألنت له الحديد , من صفى معي صافيته , من أوى إلي آويته , من فوض أمره إلي كفيته , من باع نفسه مني اشتريته وجعلت الثمن جنتي ورضاي . وعد صادق وعهد سابق ومن أوفى بعهده من الله "

ويقول الحكيم العليم في كتابه الكريم:
" وإذا جاءك الذين يؤمنون بآيتاتنا فقل سلام عليكم كتب ربكم على نفسه الرحمة أنه من عمل منكم سوءا بجهالة ثم تاب من بعده وأصلح فإنه غفور رحيم "

قال جل في علاه فاتحا أبواب الرحمة..
" قل يا عبادي الذين أسرفواعلىأنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم "

ويقول تعالى في الحديث القدسي :
" يابن آدم إنك مادعوتني ولا رجوتني الا غفرت لك على ماكان منك ولا أبالي , يابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك على ماكان منك ولا أبالي , يابن آدم لوأتيتني بقراب الأرض خطايا لا تشرك بي شيئا أتيتك بقرابها مغفرة ولا أبالي "



احرص !
على حلقات الذكر
روى البخاري من حديث أبي هريرة قال قال صلى الله عليه وسلم

" إن لله ملائكة يطوفون في الطريق يلتمسون أهل الذكر فإذا وجدوا قوما يذكرون الله تنادوا هلموا الى حاجتكم قال فيحفونهم بأجنحتهم إلى السماء الدنيا , قال فيسألهم ربهم جل في علاه وهو أعلم بهم ما يقول عبادي ؟ فيقولون يسبحونك ويكبرونك ويمجدونك ويحمدونك فيقول هل رأوني ؟
فيقولون لا والله ما رأوك فيقول فكيف لو رأوني ؟ فيقولون لو رأوك كانوا لك أشد لك عبادة وأشد لك تمجيدا وتحميدا وأكثر تسبيحا , قال فيقول جل في علاه فما يسألوني ؟ قال فيقولون يسألونك الجنة قال فيقول هل رأوها ؟ قال يقولون لا والله يا رب مارأوها قال فيقول فكيف لو رأوها ؟ قال فيقولون لو أنهم رأوها كانوا أشد عليها حرصا وأشد طلبا وأعظم فيها رغبة ,’ قال فيقول فمما يتعوذون قال يقولون يتعوذون من النار قال فيقول هل رأوها ؟ قال فيقولون لا والله يارب ما رأوها قال فيقول كيف لورأوها ؟ قال يقولون لو رأوها كانوا أشد منها فرارا وأشد لها مخافة , قال فيقول أشهدكم أني قد غفرت لهم , قال يقول ملك من الملائكة فيهم فلان ليس منهم إنما جاء لحاجة قال فيقول جل في علاه وله قد غفرت هم الجلساء لا يشقى بهم جليسهم "





تفكر ‍!
وتعرف على الحقيقة
جاء رجل الى ابراهيم بن أدهم فقال يا ابراهيم لقد أسرفت على نفسي بالذنوب والمعاصي فقل لي في نفسي قولا بليغا..قال أعظك بخمس :
قال هات الأولى ؟
قال الأولى : لا تأكل من رزق الله واعص الله
قال كيف يا ابراهيم وهو الذي يطعم ولا يُطعَم ؟!
قال عجبا لك تأكل من رزقه وتعصيه !!
قال هات الثانية ؟
قال الثانية : لا تسكن في أرض الله واعص الله
قال كيف يا ابراهيم الأرض أرضه والسماء سماؤه ؟!
قال عجبا لك تأكل من رزقه وتسكن في أرضه وتعصيه !!
قال هات الثالثة ؟
قال الثالثة : اذهب في مكان لا يراك فيه الله واعص الله
قال أين يا ابراهيم وهو الذي لا تأخذه سنة ولا نوم ؟!
قال عجبا لك تأكل من زقة وتسكن في أرضه وفي كل مكان يراك ثم تعصيه !!
قال هات الرابعة ؟
قال الرابعة : اذا أتاك ملك الموت ليقبض الروح قل إني لا أموت الآن
قال من يستطيع ياابراهيم والله يقول " اذا جاء أجلهم فلا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون " ؟!
قال عجبا لك تأكل من زقة وتسكن في أرضه وفي كل مكان يراك ولا تستطيع رد الموت اذا أتاك وتعصيه !!
قال هات الخامسة ؟
قال الخامسة : اذا جائتك الزبانية ملائكة العذاب تأخذك الى النار فخذ نفسك الى الجنة
قال من يستطيع هذا يا ابراهيم ؟!
قال عجبا لك تأكل من زقة وتسكن في أرضه وفي كل مكان يراك ولا تستطيع رد الموت اذا أتاك ولا تملك لنفسك جنة ولا نار ثم تعصيه !!

قال اسمع يا ابراهيم أنا استغفر الله وأتوب إليه أنا يا ابراهيم استغفر اللــــه وأتــــوب إليـــه..




فأنت..نعم أنت..إياك أعني !
يامن تأكل من رزقة وتسكن في أرضه وفي كل مكان يراك ولا تستطيع رد الموت إذا أتاك ولا تملك لنفسك جنة ولا نارا..

اعقل بقلبك قول الله تعالي في كتابه الكريم :
" ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق "

أنت..نعم أنت..إياك أعني !
أما آن أن تتوب وتستغفر علام الغيوب ؟؟

أما آن لما أنت فيه متابُ ؟؟
وهل لك من بعد الغياب إيابُ ؟؟
تقضّت بك الأعمار في غير طاعةٍ
سوى عمل ترجوه وهو سرابُ
وليس للمرء سلامة دينه
سوى عزلة فيه الجليس كتابُ - يعني القرآن -



عد !
وخذ الوعود
فالله تعالى إذا تبت فإنه يعدك :

وعدٌ بالتوبة عليك..
" فمن تاب من بعد ظلمه وأصلح فإن الله يتوب عليه "
" إلا الذين تابوا وأصلحوا وبينوا فأولئك أتوب عليهم وأنا التواب الرحيم "

وعدٌ بتبديل سيئاتك الى حسنات..
"إلا من تاب وءامن وعمل عملا صالحا فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما "

وعدٌ بمغفرة ذنوبك..
" وإني لغفار لمن تاب وءامن وعمل صالحا ثم اهتدى "


وعدٌ بالجنة..
" إلا من تاب وءامن وعمل صالحا فأولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون شيئا * جنات عدن التي وعد الرحمن عباده بالغيب إنه كان وعده مأتيا * لا يسمعون فيها لغواً إلا سلاما ولهم رزقهم فيها بكرة وعشيا * تلك الجنة التي نورث من عبادنا من كان تقيا "

وعدٌ بأن تكون من المفلحين..
" فإما من تاب وءامن وعمل صالحا فعسى أن يكون من المفلحين "


وقال صلى الله عليه وسلم
" التائب من الذنب كمن لاذنب له "



لو رأيت التائب..
رأيت جفناً مقروحاً
تراه في الأسحار
على باب الاعتذار مطروحاً
سمع قول الأله يوحي فيما يوحي..
" توبوا الى الله توبة نصوحاً "

التائب..
مطعمه يسير
وحزنه كثير
ومزعجه مثير
وكأنه أسير
قد رمي مجروحاً
ولسان حاله يردد..
" توبوا الى الله توبة نصوحاً "

التائب..
أنحل بدنه الصيام
وأتعب قدمه القيام
وحلف بالعزم على هجر المنام
فبذل بدنا وروحاً
وهو يردد..
" توبوا الى الله توبة نصوحاً "

التائب..
الذل قد علاه
والحزن قد وهاه
يذم نفسه على هواه
وبهذا صار ممدوحاً
يردد ويعيد..
" توبوا الى الله توبة نصوحاً "

التائب..
يبكي جنايات الشباب
التي بها قد اسود الكتاب
فإن من يأتي الى الباب
يجد الباب مفتوحاً
يردد ويقول قول الله..
" توبوا الى الله توبة نصوحاً "



فلا تسويف بعد اليوم
الآن ‍!
نعم الآن
أعلنها مدوية
قل !
أنا تبت الآن..نعم الآن
واستجبت لداعي الرحمن
فقد ازداد شوقي إلى الجنان
فالدنيا فقط هي دار ممر
سأجعلها طريقي إلى الأمان
سأسعى في طاعة المنان
وكل أملي رضاه عني
ولن أطلق لشهواتي بعد اليوم العنان
وسأطوّع نفسي وهواي وسأعصي الشيطان


قالوا..
من رزق أربعاً لم يحرم أربعا..

من رزق الدعاء لم يحرم الإجابة
وربكم يقول " ادعوني أستجب لكم "

ومن رزق الاستغفار لم يحرم المغفرة
وربكم يقول " إنه كان غفارا "

ومن رزق الشكر لم يحرم المزيد
وربكم يقول " ولأن شكرتم لأزيدنكم "

ومن رزق التوبة لم يحرم القبول
وربكم يقول " وهو الذي يقبل التوبة عن عباده "



اللهم أنت ربي لا اله الا انت خلقتني وانا عبدك وانا على عهدك ووعدك ما استطعت اعوذ بك من شر ما صنعت وأبوء اليك بنعمتك علي وأبوء ذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب الا انت .


سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين وصل الله وسلم على عبدك ونبيك محمد وعلى آله وصحبة وسلم تسليما كثيرا..

للكاتب: مشعل
__________________




الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 07-11-2004, 12:03 PM
الوردة الندية الوردة الندية غير متصل
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: خير بقاع الدنيا .. مكة
المشاركات: 3,058
إفتراضي

أعود اليكم أحبتي
تقدم كلماتي خطوتي


يقول الشاعر
عليك نفسك فتش عن معايبها
وخل عن عثرات الناس للناس

نعم انشغل بنفسك
اترك الناس لرب الناس
وارق بعقلك وحكمتك ورسمك
فتفكر في مستقبلك ويومك وأمسك..

هل أعددت شخصك لغدك ؟؟
هل فيما لا يفيد تضيع وقتك ؟؟
هل لازلت متخاذلا بسبب ما في يوم ما قد حصل لك ؟؟

اذاً..اربأ بنفسك الان واصح من نومتك
فالوقت لن يتوقف حتى انتهاء غفوتك
والعمر يجري وانت لا تدري
فاجعل من نفسك الان من يقيل عثرتك



كمل نقائصك
وادعم مميزاتك وخصائصك
اسأل نفسك ؟
ماهو هدفي في هذه الحياة ؟؟
ضع نصب عينيك هدفا عاليا تطمح اليه
واسع في سبيله وابذل الغالي والنفيس للوصول اليه

وما ألذ لحظات النجاح
على النفس تنسكب
وبها الروح ترتوي
وكأنها ماء قراح


واليوم !
ماذا عملت اليوم ؟
هل أنت ممن كان خاملا واستراح ؟
أم تركت الحبل على الغارب ولم تأبه بما جاء وما راح ؟
وقضيت وقتك لاهيا ساهيا ؟

لم تعرف للوقت قيمة
ولم تعِ ماقيل في الحكمة القديمة..
الوقت كالذهب..ان لم تدركه ذهب

فأدرك اللحظة قبل الدقيقة
والدقيقة قبل الساعة
واجعل يومك ملئ
واستغل ساعاته بالتجزئ
فلا فراغ لديك
وان وجد..فهو مؤذن لمواهبك بالمجئ




الأمس جميل..
جميل بكل هفواته وزلاته
ومواقفه وحكاياته
لماذا ؟؟

لأننا نجد فيه العبرة
ونكتسب من خلاله الخبرة
فالحياة تجارب
ونحن نجرب فنتعلم
وبتجاربنا نتقدم

وليست العبرة بنقص البدايات ولكن العبرة بكمال النهايات


اذا..
لا داعي لأن تظل تجربة بائسة عالقة في اذهاننا الى الأبد
فقط علينا ان نتستخلص منها المفيد
ونتقي ماكان سببا في الوقوع في شراكها
لأنه لن يتضرر غيرنا أحد ولن يستفيد

للكاتب : مشعل
__________________




الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 08-11-2004, 04:36 PM
الوردة الندية الوردة الندية غير متصل
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: خير بقاع الدنيا .. مكة
المشاركات: 3,058
إفتراضي

هل تزلزلك عيوبك
هل تحرجك هل تؤخرك هل تعطلك هل تبعثرك..؟؟


عندما تعيب في الكهرباء..

فإنك تعيب أديسون !!


ومن يعيب في الخلق..

فإنما يحادث خالقهم جل في علاه

ولله المثل الأعلى

تنزه عن كل عيب

وتفرد بالجمال والجلال والكمال


كلنا به عيب..

اعترف.. ثم ارض.. ثم بتفاؤل انظر..

فإن كان بك ما تستطيع إصلاحه

فلا تتوانى بادر من الآن هيّــــــــا ؟؟!

وإن كان من الله وبيده

فلا هزيمة أو رضوخ

بل عزيمة في شموخ..

فلله في ذلك حكمه

علمها من علمها

وجهلها من جهلها




ثق به !

ثق بالله ؟؟

وامش خطواتك تحت مبسم ظلال ’,‘" الحمد لله "‘,’

سبحانه وتعالى عما يشركون .


ثم اطمح يا عنيد

لتحيــــق المزيد

من الأماني والمعالي

كل كل ما تريد

لتصبح أنت من تريد.. وأكثر مما تريد

واعمل وطبق وواصل

والزم طريق التواصل

حاول ثم حاول ثم حاول

فإنك لا محالة واصل

فإنك بإذن الله واصل


وثق بالله ؟

ثم ثق بذاتك ؟

وأعدك..

قوياً ماهرا..

أبيّـــاً قاهرا..

لن يتبقى ما يزلزلك !!


للكاتب : مشعل
__________________




الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 13-11-2004, 02:03 AM
همس الأحاسيس همس الأحاسيس غير متصل
ريـــــم
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2001
المشاركات: 2,305
إفتراضي

إقتباس:
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ورد المستقبل
اللهم أنت ربي لا اله الا انت خلقتني وانا عبدك وانا على عهدك ووعدك ما استطعت اعوذ بك من شر ما صنعت وأبوء اليك بنعمتك علي وأبوء ذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب الا انت .

رائعة يا ورد المستقبل
وجزاكي الله كل خير على هالتذكرة
والله يغفر لنا جميع

باااااي
__________________



لم أزل أرنو إلى عليائها.... قمّة الفخرِ على النهج القويم
فـــإذا ما لاح فيـــها قيـمٌ.... فانظرن في سِفرِهِ توقيع ريم
الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 13-11-2004, 03:43 PM
الوردة الندية الوردة الندية غير متصل
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2004
الإقامة: خير بقاع الدنيا .. مكة
المشاركات: 3,058
إفتراضي

سعدت بمرورك اختي الغالية والحبيبة ...
وزادت سعادتي بدعوتك الجميلة....بارك الله فيك ...وجعلنا ممن يستمع الى القول فيتبع احسنه...
__________________




الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 13-11-2004, 03:51 PM
Almusk Almusk غير متصل
كاتب مغوار
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
الإقامة: الخليج
المشاركات: 3,051
إفتراضي

أختي المباركة ورد المستقبل

ما شاء الله لا قوة إلا بالله...عيني عليك باردة على هالموضوع وهالتذكرة وهذا الأسلوب والتنوع في ملامسة القلوب بما يحييها و ويصقلها...

بارك الله فيك وفي أناملك ووقلمك وزادك الله من فضله...

أخوك المسك
الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 13-11-2004, 05:25 PM
أوراق الخريف أوراق الخريف غير متصل
وداعا خيميتي الحبيبة
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2004
المشاركات: 1,892
إفتراضي

سافر و جب العالم من حولك..
أخرج وتعلم واستمتع ..
انظر وتفكر وتأمل..


بإذن الله سوف تسعد..

رائع جدا كل ما زكرتيه

الله لا يحطلك علة ب هالانامل اختي الغالية ورد

وكل عام وانتي بخير اختي والخيمة منورة هلىء بوجودك

على فكرة تعجبيني بتفوتي متلي على المكشوف

قصدي بيظهر اسمي واسمك متواجدين هون

مو متل الغاليين اللي بيفوتو متخفيين هههههه

تحياتي وكل عام وانتي واسرتك بالف خير
الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 29-11-2004, 05:54 PM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
Lightbulb

كلام يلامس شغاف القلوب

وومضات تضئ دروب خالطها الظلام

إختيار موفق ونقل مبارك

بارك الله فيك أختي ورد المستقبل
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

حوار الخيمة العربية 2005 م