مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم العام > خيمة الأسرة والمجتمع
اسم المستخدم
كلمة المرور

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 19-11-2001, 03:44 AM
نوفان العجارمة نوفان العجارمة غير متصل
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: May 2001
المشاركات: 876
إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى نوفان العجارمة
إفتراضي شمس الزمان وحب الرمان (فصه)؟؟

كان يا ما كان
في قديم الزمان وسالف العصر والأوان
كان في صبي اسمو ...
شمس الزمان
وطبعاً كان هناك صبية
سموها حب الرمان
كبر شمس الزمان في حجر جدته، التي كانت تحكي له أقاصيص الإنس والجان
كيف انتصر الشاطر حسن على الأعداء-الأصدقاء
وكيف قاتل أبو زيد الهلالي
وماذا قال عنترة العبسي من شعر
وفي كل الحكايات
ينتصر الحب
ويفوز البطل بيد الحبيبة
وينتهيان في سبات ونبات إلى آخر المعزوفة الرومانسية
وعندما تنتهي الجدة من الحكاية
ينام شمس الزمان
ليحلم بابنة الجيران مين؟ طبعا حب الرمان
يتخيل نفسه عنترة، يجندل الأبطال والشجعان
ليحظى بنظرة اعجاب عابرة، من عبلة الرمان
كبر الصبي، وكبر معه الحب
وكبر معه الوهم
آمن في هذي الخرافات القديمة، وصدق أن الحب بالمجان
وذهب يطرق باب الجيران
مغنيا:
(يا عمي اعطيني بنتك
يا عمي اعطيني بنتك
واحسب الله آخدها
بالليل يا دادا بالليل)
طبعا النتيجة واضحة
واضحة جدا في قفا شمس الزمان
الذي لم ييأس وذهب يطرق باب الملك النعمان
وقال (بعد أن "شرشحوه" الحراس والحجاب والأزلام والأعوان)
يا ملك الزمان، وسلطان الإنس والجان، خادمك المطيع، الذي من غيرك يضيع،
يسألك المعونة، ببعض المؤونة)
تبسم النعمان (فقد كان في يوم سعده والغريين لم يبنيا بعد) وقال : ( لك ما سالت،
شوال قمحٍ وكيس لفت)
ولكن شمس الزمان لم يتحرك، وبقي واقفا في مكانه وقال : (يا أيها النعمان
(أخذ وجه)، قد أعطيت فكفيت، وسؤلت فوفيت، ولكني أخاف أن يذهب بما
وهبتني السارقون، فأنا - يا مولاي - ما عندي بيت)
فكر النعمان وقال : (لاباز (قيل أن النعمان كان يمضي جل وقته في الجزائر)
طلبك يسير، منحناك بيتا وسرير)
ولكن بطلنا المقدام لم يتحرك من الميدان : ( ايرضيك يا مولاي أن أطبخ بيدي؟
أهكذا تشمت اليمامة بي؟) وشفع هذه المقولة العظيمة، بدمعتين من عينٍ سقيمة
طبعا هنا كان النعمان قد بدا يتململ، فمن أين يأتيه بما هو يسأل؟ لكنه طوّل بالو
وقال: (أفصح يا شمس الزمان، فقد نجحت و"جريتني" إلى حيث تريد، فماذا تريد؟)
وهنا عادت الحياة إلى شمس الزمان، وجرت الدماء في الوريد والشريان
وقال( لا أريد سوى حب الرمان، وأبوها يريد مائة من نوقك العصافير
كي تكون على حبي برهان)
تعجب النعمان أمن المعقول أن حب الرمان، تساوي مائة من نوق السلطان؟
وأمر بإحضار حب الرمان، ولما رآها وسوس له الشيطان، فقال : (هي كما
قلت يا شمس الزمان، ولكنها لن تهنأ مع صعلوكٍ مثلك طفران، فما رأيك أن
أعطيك، ومن خزانتي أغنيك، وتضف وجهك لآخر الزمان؟)
صعق شمس الزمان وهانت الدنيا في ناظريه وصاح: (لا أريد غيرها يا مولاي،
حتى كيس اللفت أدعه لك فدعها لي)
أيقن النعمان أن هذا شابٌ به لوثة، ففي ذلك الزمان، كان كيس اللفت بالشيء
الفلاني حتى قيل فيه الشعر (وبياض اللفت حملٌ بدرهمِ ) ولكنه لم يلتفت إليه
بل التفت إلى حب الرمان وبادرها بالسؤال: (وأنت يا حب الرمان، أنت لك الرأي
فيمن تريدين، ومن تفضلين، أهذا الهلفوت شمس الزمان؟ أم مائتين من النوق العصافير
ومعها قلب الملك النعمان؟)
ولما رأت حب الرمان، تمكن الرومانسية من النعمان قالت :
السكوت علامة
الرضا
ثم خافت أن يفهموها "غلط" فأوضحت قائلةً : (مين شمس الزمان؟
لم اسمع باسمه قبل الآن)
وهنا التفت شمس الزمان إلى الملك النعمان وقال : (لو تأمرهم فيضعوا
اللفت في كيسين فإنه أيسر حملاً، وقد نصحنا ابن رشد ومن بعده بأن
نوزع الحمل على اليدين لئلا يحصل الميلان في الكتفين)
ومضى مردداً : (وبياض اللفت حملٌ بدرهم) وكان سعيداً فقد كان معه حملان.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عندما قرات هذه القصة تذكرت قصص الجدات الرائعات ....
طبعا الحكمة واضحه من هذه القصة عصفور باليد ولا جاجه حفرت اقصد ولا عشره على الشجره
__________________
دائما الحقيقة موجودة في مكان ماء .
ـــــــــــــــــــــــــــ
nofan_71@yahoo.com
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 22-11-2001, 09:24 AM
الصورة الرمزية لـ قمشطيط
قمشطيط قمشطيط غير متصل
ابو طه
 
تاريخ التّسجيل: Sep 2000
المشاركات: 1,904
إفتراضي

قصه ممتازه رائعه ....
اعجبتني حقا ....بارك الله بك اخي وبكل اهل ناعور .
وشكرا .
__________________
<embed width="440" height="280" src="http://mypage.ayna.com/kamshatit/kamshatit/mekkka.swf">
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 22-11-2001, 11:14 AM
عهوود عهوود غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2001
المشاركات: 333
إفتراضي

بارك الله فيك
القصة فعلا جميلا
شكرا لك
__________________
اخواني
لا دار للمرء بعد الموت يسكنها
الا التي كان قبل الموت يبنيها
فإن بناهــا بخير طاب مسكنه
وإن بناها بشر خاب بانيها
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 23-11-2001, 11:18 AM
Hadia Hadia غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2000
المشاركات: 1,344
إفتراضي

الحمد لله ان شمس الزمان كان عاقل و تصرف بهذه الطريقة

شكرا لك أخي نوفان وبإنتظار قصصك القادمة
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 26-11-2001, 04:56 AM
نوفان العجارمة نوفان العجارمة غير متصل
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: May 2001
المشاركات: 876
إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى نوفان العجارمة
إفتراضي شكرا

الاحبة الافاضل ..قمشطيط وعهوود وهادية ، بارك الله فيكم ولكم ،ومشكوريين ..
ونقول بلسان واحد حظا اوفر لـ شمس الزمان ...
ـــــــــــــــــ
ابا طه ...شكرا لك مني ومن كل اهالي ناعور وضواحيها خصوصا المشقر...

مع المحبه
نوفان
__________________
دائما الحقيقة موجودة في مكان ماء .
ـــــــــــــــــــــــــــ
nofan_71@yahoo.com
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

حوار الخيمة العربية 2005 م