مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم العام > خيمة الأسرة والمجتمع
اسم المستخدم
كلمة المرور

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 29-11-2005, 04:28 AM
نوفان العجارمة نوفان العجارمة غير متصل
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: May 2001
المشاركات: 876
إرسال رسالة عبر بريد الياهو إلى نوفان العجارمة
إفتراضي الخرس الزوجي حالة عابرة .. بادري بتكسيره حتى لا يتحول إلى عادة مزمنة ؟؟

كتبت نشوى الحوفي
في جريدة الشرق الاوسط :

لا يمكن لأي زواج ان يمر من دون أن تتخلله بعض المشاكل والخلافات التي قد تعتري العلاقة بين الفينة والأخرى. لكن المهم هو أن لا تتحول هذه المشاكل إلى أسلوب حياة يومي. ولأن الزوجة هي قلب العلاقة فإنها تتميز بصفات حباها الله بها تمكنها من امتصاص هذه الخلافات وحتى الصدمات ومواجهتها. ومن اكثر المسائل التي تسبب الإزعاج الصمت المطلق الذي قد يسود بين الأزواج من دون مبرر، وحتى عندما لا يكون هناك اي فتور في العلاقة عموما. ومن تجربتي فقد اكتشفت انه من الظلم إلقاء اللوم على الرجل وحده، لأن جزءا من المسؤولية يقع على عاتق الزوجة ايضا. فضغوط العمل والاولاد والمسؤليات الملقاة على عاتق أي امراة عاملة تجعلها تفقد القدرة على الحديث داخل المنزل. كما بينت دراسة نشرتها أخيرا احدى الجامعات الاميركية ان الرجل يبذل مجهودا مضاعفا ويلجأ الي جزء معين في المخ لفهم حديث المرأة.
أساس المشكلة عموما هو حين يكون الزوج ينتظر من زوجته أن تكون دائما المبادرة بالحديث والبحث عن الجديد لقصه عليه، تماما مثل شهريار، حتى يهدأ أو يثور حسب نوع الموضوع المطروح عليه. وعلى ما يبدو فإن هذه المشكلة لا تقتصر على نوع من الأزواج أو حالات معينة، بل هي ظاهرة تعاني منها العديد من الزوجات اللواتي يفقدن لغة التواصل مع ازواجهن ان هن لم يبدأن الحديث، الأمر الذي يستدعي بعض التعاطف مع المرأة التي تكون متعبة او في حالة من الضيق، بسبب ضغوطات العمل أو المسؤوليات الأسرية. يقول الدكتور هاشم بحري، استاذ الطب النفسي بجامعة الازهر: «على المرأة ان تتعامل مع زوجها وكأنه طفل كبير تسحبه لمشاركتها الحديث والبوح بما في صدره دون اجبار، ومن ثم ستصبح عادته ان يتكلم معها ويشاطرها. مما لا شك فيه ان المرأة افضل من الرجل على السرد والتواصل باللغة، وهذا ليس بالشيء الجديد فالدراسات اثبتت ذلك، بل واثبتت قدرتها على اتقان اللغات وحفظ اكبر قدر من المفردات والمرادفات منه، ليس بحكم انها تحب الكلام او الثرثرة، كما يدعي البعض، ولكن نتيجة لتكوين عقلها الذي يستوعب الاحاديث ومفردات الكلام بصورة اسرع. ولهذا يقع عليها عبء تجنب الخرس الزوجي الذي تصاب به معظم الزيجات».

لكن الصمت، او الخرس، الزوجي ليس كل المشكلة، فهناك بعض النساء اللاتي يتحدثن مع ازواجهن ـ كما يقول الدكتور بحري ـ في محاولة لجذب ازواجهن الى دائرة الحديث دون أن تنجح محاولاتهن، لأن الزوج يظل على حاله رافعا شعار «الصمت التام او الموت الزؤام»، وهو ما تؤكده حالة ريم التي تفانت في البحث عما يرضي زوجها بل وتتبعت كل ما يرضي اهتماماته، حتى انها اشترت كتبا لتعلم كرة القدم التي يعشقها زوجها لتشاركه مشاهدة المباريات، الا انها فوجئت به يطلب منها الصمت عند اذاعة المباريات حتى يتسنى له الاستمتاع بها مما اصابها بالاحباط . إذا كنت تعانين من نفس حالة ريم، فإن الكاتبة حسن شاه تنصحك بقولها: «ليس المهم كم الحديث ولكن مضمونه. فبعض النساء يتحدثن بلا توقف وكأنهن اذاعة متنقلة تصيب الزوج بالملل أو التعب وتجعله يعزف عن الحديث او تبادله حتى لا يشجعها على المزيد، لكن الزوجة الحكيمة هي من تجذب زوجها لحديثها دون ان تشعره بذلك. ليس هذا فقط، فهناك الكثير من الزوجات اللاتي يدور كل حديثهن حول الشكوى والمشاكل، الأمر الذي يجعل الزوج يفضل الصمت او الهرب خارج البيت حتى يتقي وابل شكاويها أو غضبها. لكن هذا لا يعني ان كل اللوم يقع على الزوجة، فبعض الأزواج لا يمتلك القدرة على التواصل مهما فعلت الزوجة، ومهما كانت اهمية الموضوع الذي تثيره معه، وهنا تكون المشكلة التي قد تتطلب اللجوء الى مستشار في العلاقات الزوجية او احد الاطباء النفسيين للخروج منها، خصوصا ان الزوجة قد تصاب بالإحباط ومن ثم الاكتئاب من جراء خرسه وصمته المزمن. على الرغم من كل ما قيل إلا ان هذا لا يقلل من دور الرجل ومسؤوليته في إمتاع زوجته بالحديث الذي يرضيها. فمن الانانية ان ينتظر من زوجته دائما ان تنصت له أو تمتدحه وتثني عليه من دون ان يبادلها نفس الدور والمسؤولية، ولهذا ينصح الخبراء الرجل بالتواصل مع زوجته بدلا من الاحتفاظ بها لاصدقائه. ويضيفون أن عليه ايضا إسماع زوجته بعض عبارات المديح بين الحين والآخر، لأنها عبارات يحتاجها أي انسان، رجلا كان أم امرأة، علاوة على ان هذه العبارات من شأنها ان توطد العلاقة وتمد جسور المودة بينهما مما يساعد على كسر حالة الخرس التي قد تؤدي بدورها إلى الفتور، لكن يجب ايضا احترام خصوصية الآخر في حال احتاج الى بعض الصمت أو التأمل.

* الاستماع فن.. وهذه أصوله:

> تعلمي كيف تكونين مستمعة جيدة لتكسبين من حولك، والطريقة حسب ما نشر في كتاب «دي مايند جيم»The Mind Gym من دار «تايم وورنر» سهلة وتتلخص في التالي:

ـ اجعلي المتكلم إليك مركز الضوء. قبل كل شيء قرري ان تركزي على الشخص الذي يتكلم، وعلى كل كلمة ينطق بها، وذكري نفسك بأن كل شيء آخر يمكن الانتظار.

ـ لا تتسرعي بالحكم، وذلك بالاستماع إلى ما ينطقون به عوض تحليله ومحاولة قراءة ما بين السطور. حددي النقطة الرئيسية للموضوع، لكن إياك والإحساس بأنه عليك تكوين رأي أو الإجابة مباشرة ومن دون تفكير.

ـ فكري جيدا قبل الإجابة. عوض ان تنتظري دورك بلهفة للإدلاء برأيك، ركزي على المتكلمين مرة اخرى ولاحظي تعابير وجوههم ونبرات أصواتهم، إذا شعرت بأنهم يتكلمون ببعض الانفعال أو الحماس فهذا مؤشر انه عليك التريث وتوخي الحذر.

ـ شجعي المتكلم، فالمستمع الجيد يلقي اسئلة من شأنها ان تشجع الطرف الآخر على التعمق والإدلاء بالمزيد، ولتبدئي اسئلتك بمن؟ أين؟ ولماذا وكيف؟ وتجنبي الأسئلة التي لا تستدعي اكثر من نعم أو لا كإجابة عليها.

ـ انتبهي جيدا لنوعية الكلمات التي يختارها المتكلم، وحاولي فهمها جيدا قبل أن تتسرعي بالكلام والإجابة.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تعليق اولي : المقال فيه بعض المفاصل الجيدة ، ولو انه كتب من وجهة نظر نسائية ،
__________________
دائما الحقيقة موجودة في مكان ماء .
ـــــــــــــــــــــــــــ
nofan_71@yahoo.com
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 30-11-2005, 12:35 PM
muslima04 muslima04 غير متصل
عضو مشارك
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2003
المشاركات: 872
إفتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،

جزاك الله خيرا،موضوع مفيد.

إقتباس:
ولو انه كتب من وجهة نظر نسائية


وما بها وجهة النظر النسائية؟؟؟لم أفهم معنى تعليقك.
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 30-11-2005, 02:05 PM
Orkida Orkida غير متصل
رنـا
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2005
المشاركات: 4,254
إفتراضي

سيدي الفاضل نوفان العجارمة
أشكرك على المقال الجميل المتألق
ولكن أعتقد انه غير منصف تماما،
فقد تناول المرأة وكأنها هي السبب بكل المشاكل،وذلك ملموس من خلال العظات بالنهاية
فهي موجهة للانثى أكثر من غيرها.
والرجل يا اخي قلما يتحدث مع زوجته
وهناك البعض يعتقد أنه هو الرجل اذا هو العقل المثقف وبالتالي لالعقل المرأة،
لا انكر ان الرجل يحتاج من الحنان الفائض اكثر من الانثى
درجة انه يعتبر طفل كبير
ولكن الانثى أيضا تحتاج الى رجل يفهمها كما هي لا كما هو يريد ان تكون
الرجل مهما بلغ من قسوة فهو حنون جدا
المرأة حنانها ينبع من محبتها
وأعتقد ان التفاهم يمحي كل المشاكل مهما استمرت
والحب المتبادل يغفر كل ذنوب ومشاكل الطرف الاخر
أتركك بأمان الله
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 02-12-2005, 08:37 AM
الشــــامخه الشــــامخه غير متصل
* * *
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
الإقامة: *نجـد* قلبي النابض
المشاركات: 2,423
Smile



اخي الكريم نوفان العجارمة ،،
اشكرك على موضوعك المفيد والقيم جداً ،،

اسمح لي اشارك برأيي الشخصي ..
ان الحياة الزوجيه علاقه كاي علاقه اخرى بين شخصين ...
ينتابها الملل والروتين القاتل ... ولابد من التجديد في بعض الامور ..
لكسر حواجز هذا الروتين ......

فيجب ان يحرص الطرفين على التجديد وبشكل مستمر للخروج قليلاً عن الروتين القاتل ..
ولا ننكر أيضاً أهمية بعض الأمور البسيطه التي لها تأثير ساحر على مسار الحياة ..
كالكلمة الطيبه والابتسامه والرحلات في أوقات الاجازات ..
كذلك الحوار المتبادل ومشاركة الطرف الآخر اهتماماته ومشاكله .. والثقه المتبادله ..
حتى تنجح الزوجة في حوارها مع زوجها او الزوج بحواره مع زوجته
يجب الإفصاح بدقة عن مشاعرهما ... والاستماع بإنصات لبعضهم ...
وان يتقبلوا مشاعر ورأي بعضهم حتى ولو كانت المشاعر أو الرأي مختلفين ..

أتمنى الخير للجميع ..





الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 02-12-2005, 09:06 AM
aboutaha aboutaha غير متصل
زهير عكاري
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2000
المشاركات: 5,729
إفتراضي

تحياتي نوفان المتخصص حديثا باحوال الازواج والزوجات


يا سيدي بلا طول سيرة .... الاوعى يستوعب التاني ... وكتير حلو يشير الواحد بين وقت وآخر بطريقة او اخرى انه يسمع للاخر ويعطيه الفرصة ليفضفض ويقيم حوارا حقيقيا


لكن الاهم من كل هذا ان يعي الشخص ان الحوار حول موضوع لا يعني وجوب الاتفاق في النهاية .... واذا لم يتم الاتفاق على وجهة نظر واحدة فلا يعني الخصام

متل ما بقولو اهل الحوار ( الاختلاف بالراي لا يخرب بيت القضية)

يا سيدي اول ما يمكن ان اشير عليه انه على الرجل ان يتحمل اكثر من المراة .... ليس لانه اوعى بل لان مشاكلها اكثر

يعني قد يغض الطرف الرجل عن اشياء كثيرة ولا يرى حاجة لشكواها او مناقشتها بينما المراة لا تترك صغيرة وكبيرة الا وتطرحها على الرجل مرارا وتكرار على اساس انه في متل يقول ( وفي الاعادة افادة)

فاذا واجهتنا متل هذه الحالات المستعصية .. فيا سيدي ...كل ما عليك ان تسمع وتسمع ... وجميل ان تمرر كلمة ( صح) بين جملة واخرى بس انتبه لا يكون بالمكان المطلوب تقول فيه ( غلط) وتنفضح انو انت داير اذنك بس ومش عقلك



لكن في كل الحالات ما في اجمل من الحوار ... ويستحسن بنظري صباحا مع فنجان قهوة مع بسكويت (( منشان ينزل الرجال من بيتو مفتح عقلو و مصحصح ))

وايضا عند عودته من العمل ... فيستحسن من اجل رفع الكلفة ان لا يكتب التقرير خطيا اين كان ومين شاف عالطريق ومين حكى معه ولماذا تاخر ..... افضل ان يكون التقرير شفوي

وذلك لاكثر من سبب .... متل ما ذكرت رفع الكلفة وتانيا ... لكي تبقى امكانية التملص من كلمة او اخرى وقلب معنى الكلام والمقصد ....

ولا بد من التذكير بالحوار ايضا على مائدة الغداء ... بما يتوافق مع الطبق المقدم من سيدة البيت .. فلو كانت الطبخة خضار مثلا فممكن يتكلم عن الاختيار الموفق اذ ان الغذاء عن طريق الخضار افضل الطرق .... وممكن هنا يفتح حديث عن ( مريم نور ) وكيف ان النباتات افضل صحيا ....

وبعد الاستراحة التي ممكن ان تأخذها فقط وانت في الحمام ..... فعند خروجك ممكن تسمع لها ... فلابد ان يكون طل عليها حدا من اهلها وخبرها باش جديد ....

او هي كانت خارج المنزل فصادفة تلك الجارة او تلك الزميلة وسالت زوجتك او استشارتها بموضوع عالق بينها وبين زوجها قليل المروة الذي لا يحسن كذا ةكذا فمن لها غيرك انت لكي تفيض عليها من خير خبراتك .


كما ينصح بعض المتخصصين في السهرة مثلا ... الانتباه جيدا لحكمك على المسلسلات التلفزيونة
فممكن تاخذ وقتك بمراقبة زوجك باي البرامج تهتم واي المسلسلات يلفت انتباهاها .... وتظهر انه يهمك هذه البرامج

او مثلا ذلك الفنان يجذب انتباهها ... فممكن انت بكل لطافة تقول ما شاء الله عنو شو فنان

ويستحسن ان تبتعد عن مثل ( هلق هالمسلسل ما هو ذاتو اللي حاضرتيه صرت الف مرة)) او شو دخل هالمسلسلات بمجتمعاتنا ؟؟؟



انا بصراحة وددت من كل مداخلتي الاشارة الى ضرورة الحوار الحضاري لتنعم بحياة هادئة مستقرة
__________________


التطرف آفة عظيمة وصفة ذميمة تدمر الوطن وتضع المجتمع

آخر تعديل بواسطة aboutaha ، 02-12-2005 الساعة 09:13 AM.
الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 02-12-2005, 10:21 AM
Orkida Orkida غير متصل
رنـا
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2005
المشاركات: 4,254
Angry

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
يا سيدي اول ما يمكن ان اشير عليه انه على الرجل ان يتحمل اكثر من المراة .... ليس لانه اوعى بل لان مشاكلها اكثر

وبعد الاستراحة التي ممكن ان تأخذها فقط وانت في الحمام .....

هيدا كتييييييييييييييييير
كتييييييييير جدا جدا جدا
الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 02-12-2005, 11:44 AM
aboutaha aboutaha غير متصل
زهير عكاري
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2000
المشاركات: 5,729
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة Orkida
هيدا كتييييييييييييييييير
كتييييييييير جدا جدا جدا


؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ معقول يا رنـــــا هالتطرف ؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟كتير هالقد عليه يرتاح بالحمام شوي ؟؟؟
__________________


التطرف آفة عظيمة وصفة ذميمة تدمر الوطن وتضع المجتمع
الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 02-12-2005, 12:33 PM
Orkida Orkida غير متصل
رنـا
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2005
المشاركات: 4,254
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ معقول يا رنـــــا هالتطرف ؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟كتير هالقد عليه يرتاح بالحمام شوي ؟؟؟

اوه لا


تخيل هي كانت عصبية في احدى الايام وكان المغفور له بالحمام
ماذا تفعل؟؟
بمن تخرج شحنتها الزائدة بسبب العصبية والكونتاكت بالاسلاك الموصولة برأسها؟؟
حرام تصرخ وتضرب اطفالها
وهيك رح تضطر تنسناه والانتظار يزيد تأجج النار
وبدل من مشكل عادية رح تصير جناية وحكم اعدام

أعتذر عن الحياد عن الموضوع اخي الفاضل نوفان العجارمة
الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 03-12-2005, 05:48 AM
aboutaha aboutaha غير متصل
زهير عكاري
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2000
المشاركات: 5,729
إفتراضي

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة Orkida

اوه لا




أعتذر عن الحياد عن الموضوع اخي الفاضل نوفان العجارمة


حلوة اعتذر .........عجبتني ....... خربي الموضوع واعتذري بعدين



بس لعلمك نحنا عن نحكي بصلب الموضوع بس يبدو نيتك كانت غير

ما قلتلكم بدو الرجل يطول بالو : ؟؟

انا اريد ان اعود للتركيز على نقطة بدأتها بردي

قلت ان الاوعى يتحمل الثاني

يعني بمكان ما قد يكون الزوجة اوعى والمطلوب منها تستوعب الزوج .... فبكل الاحوال ينبغي ان يكون لدى الاثنين نية التوصل لتفاهم بكل الجوانب في الثرثة النسوية أو في الاهمال الزوجي

ولا شك ان بعض الرجال الشرقيين عندهم مشاعر الزوجة اخر اهتماماتهم... وكانها ليست انسانة له ما تشعر فيه وتحتاج ان تعبر عن حالتها النفسية سواء بشكوى او بثرثة ( ناعمة ) او بالمشاركة في الامور الاجتماعية نقدا ايجابيا

وبصراحة ..... انا عندي ناحية اريد الاشارة اليها بكل جدية

دائما ينبغي على الزوجين ان يتذكروا ان التوقيع الذي ( طجووه) على عقد النكاح ليس توقيعا على تمليك انما هو عقد نكاح وشرااااااااكة


__________________


التطرف آفة عظيمة وصفة ذميمة تدمر الوطن وتضع المجتمع
الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 03-12-2005, 10:40 AM
Orkida Orkida غير متصل
رنـا
 
تاريخ التّسجيل: Nov 2005
المشاركات: 4,254
Smile

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
حلوة اعتذر .........عجبتني ....... خربي الموضوع واعتذري بعدين

انت الي بلشت مو انا

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
بس لعلمك نحنا عن نحكي بصلب الموضوع بس يبدو نيتك كانت غير

مرأة عصبية + رجل فرحان = جريمة قتل (فانتبه)

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
انا اريد ان اعود للتركيز على نقطة بدأتها بردي
قلت ان الاوعى يتحمل الثاني

أوكي رح اتحمل ولا يهمك

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
يعني بمكان ما قد يكون الزوجة اوعى والمطلوب منها تستوعب الزوج .... فبكل الاحوال ينبغي ان يكون لدى الاثنين نية التوصل لتفاهم بكل الجوانب في الثرثة النسوية أو في الاهمال الزوجي

الثرثرة النسوية قرضت تماما لعدة اسباب
انعدام الزوج
فالمرأة قلما ترى زوجها
نية التواصل موجودة عند الزوجة اكيد ولكنها غير موجودة عند زوجها
الذي يقضي كل وقتو اما بالعمل او مع الاصدقاء او على النت
كل رجل قرأ ردي يحسبها بدماغو
كم ساعة يقضي خارج المنزل ومن ثم كم ساعة على النت؟؟
وماذا بقي للزوجة؟؟
وكيف سيتم التفاهم؟؟؟
متى سيجتمع مع اولاده
بحيث انهم يشعرون انهم الاهتمام الوحيد عند والدهم وليس النت مثلا؟؟

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
ولا شك ان بعض الرجال الشرقيين عندهم مشاعر الزوجة اخر اهتماماتهم... وكانها ليست انسانة له ما تشعر فيه وتحتاج ان تعبر عن حالتها النفسية سواء بشكوى او بثرثة ( ناعمة ) او بالمشاركة في الامور الاجتماعية نقدا ايجابيا

كل رجال العالم فئة واحدة فلا فرق بين شرقي وأعجمي
كل آدم واحد فهم يعودون لنفس الاب
ونقول اغلب رجال العالم لايعطون قيمة للمرأة
فهي بنظرهم لاتفقه شيئا
وقلما نجد رجل يستوعب تفكير المرأة
وهؤلاء الرجال بكل معنى الكلمة هم الجيل الذي سبق
هم آباؤنا..والان لايوجد طبعا

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة aboutaha
ينبغي على الزوجين ان يتذكروا ان التوقيع الذي ( طجووه) على عقد النكاح ليس توقيعا على تمليك انما هو عقد نكاح وشرااااااااكة

برافو
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

حوار الخيمة العربية 2005 م