مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السياسية
اسم المستخدم
كلمة المرور

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #71  
قديم 02-02-2006, 04:04 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي الرجل العملاق من 1 ــــ 4 للشيخ حسين بن محمود حفظه الله

زاد الهرج والكلام والنداءات الغبية تناشد أهل النخوة والحمية الإسلامية بتسليم سيد من سادات المسلمين للصليبيين ليُحاكموه في محاكمهم الكفرية ، ودخل في هذا اللغط بعض العلماء والأدعياء ورجالات الدول العربية الأذناب وأبدوا حرصهم على المصالح الأفغانية ، ولكن الرجل عَرف الحال وخبر القوم وما كانت هذه الخزعبلات لتنطلي على مثله ، فعمد إلى عمل أظهر فيه عبقريته السياسية : جمع أكثر من ألف عالم من سائر أفغانستان ليُناقشوا الموقف ، فخرج القوم بتوصية مفادها : "يُخيّر الشيخ أسامة بين البقاء في أفغانستان مكرما أو الخروج من أفغانستان عزيزاً" ، ثم ثنّى الجمع بفتوى مفادها "يجب وجوب عين قتال أمريكا إن هي دخلت في حرب مع أفغانستان".

لكن أمير المؤمنين لم يُعجبه التصريح الأول الذي لا يليق بمقام الرجال أمثاله ، فقام - حفظه الله - خطيباً في الجمع ليُعلنها مدوية "إن هؤلاء الكفار سوف يحاربوننا سلمنا ابن لادن أم لم نسلمه"

ثم أعلن للشيخ أسامة وللعالم أجمع حقيقة موقفه التاريخي النبيل الذي يحكي صفاء الروح وقوة الإيمان والعزيمة والثبات على المبدأ فقال حفظه الله "لو لم يبق في أفغانستان إلا دمي لمنعت أسامة بن لادن والمجاهدين العرب وما أسلمتهم" ..
وكان من سبقه لهذه المقولة شيخ خراسان وشيخ المجاهدين الأفغان "المولوي يونس خالص" حفظه الله وايده بنصره واعزه في الآخرة كما أعز به الدين في الدنيا ..

إن الأمر عندهما لم يكن في يوم من الأيام أمر أسامة ، بل الأمر أمر دين الله الذي لا يمكن أن يتنازل عنه أمثالهما ، إنها الدعوة الإسلامية ، والهيبة الإسلامي ، والكرامة الإسلامية ، والعزة الإسلامية ، إن الأمر ليس تسليم شخص بعينه - كما فهم من لا عقل له – وإنما الأمر استسلام ورضوخ للكفر والتنازل عن الإسلام كله ، فالإسلاك كل لا يتجزأ ..

إن هذا الموقف هو عين موقف الأنبياء وألي العزم من الرجال ، ولا يفهم هذه العزمات من لم يملك ذلك الحس الإيماني ، والقمة الروحانية ، الثقة الربانية : فلما أتت قريش أبي طالب تطلب منه نهي النبي عن دعوته ، قال النبي صلى الله عليه وسلم لهم ولعمه "ترون هذه الشمس" !! قالوا : نعم .. فقال "والله ما أنا بأقدر أن أدع ما بُعثت به من أن يشعل أحد من هذه الشمس شعلة من نار" (رواه أبو يعلى وإسناده صحيح) .. إنه إصرار أهل الدعوات والمبادئ ..

لم يكن موقف أمير المؤمنين اعتباطاً أو مجازفة سياسية كما وصفها من لا يفقه السياسة الشرعية ويعرف دقائق المصالح المرعية ، وإنما لفعله هذا منظور شرعي مبني على المصلحة الراجحة التي قلما يُدركها الأذكياء ، فقد قال حفظه الله : " إذا سلمنا أسامة اليوم فسنجد المسلمين الذين ينادون الآن بتسليمه يقومون بعد ذلك بسبنا ولعننا لأننا قمنا بتسليمه. فهؤلاء أنفسهم سيتساءلون : لماذا ضحيتم بهيبة الإسلام ؟ لماذا ألبستم المسلمين لباس الخزي والعار " ، وصدق والله ، فلو فعل غير فعلته للعنه المسلمون أبد الدهر ، وللحق اسمه الخزي والعار في حياته وبعد مماته ، ولكن الله اختار لعبده "عمر" التوفيق ، وألهمه الرشد ، وألبسه ثوب العز والكرامة ..

يومها سخر الحمقى والمغفلين من كلماته واتهموه بقلة بضاعته في السياسة !! ولكن كلامه هذا صار حقيقة ظاهرة للعيان بعد سنوات الحرب مع أمريكا في أفغانستان والعراق ، فالمسألة لم تكن مسألة أسامة ولا أفغانستان ، بل المسألة – كما فهمها هذا العملاق – هي مسألة دين ووجود وصراع بين قوى الحق والباطل ، وبين قوى الخير والشر ، بين المسلمين والكفار ، بين أطماع الصليبيين ورايات جهاد المسلمين ..

إنه صراع أزلي قرآني شرعي تاريخي لا يعقل كنهه إلا أكابر المفكرين ، ولا يُدرك حقيقته إلا العباقرة المؤمنين ، ولا يتصوره حقيقته إلا من كان له القرآن مرآة ونور يرى به في ظلمات السياسات البشرية والأكاذيب الإعلامية والحبائل الشيطانية ..

إنها سياسة استعباد جديدة من فرعون جديد للعالم أجمع ، {وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ مَا عَلِمْتُ لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرِي ...} (القصص : 38) ، وها هي الحكومة الأمريكية تقول : نحن شرطة الأرض ، ونحن القوة العظمى المسؤولة عن أمن الأرض !! {قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلاَّ مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلاَّ سَبِيلَ الرَّشَادِ} (غافر : 29) ، وأمريكا أعلنت أنها تريد نشر الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان في الأرض ، وما رشادها إلا منطق فرعوني المعوج !! هو المنطق بعينه وإن اختلفت الألفاظ {فَاسْتَخَفَّ قَوْمَهُ فَأَطَاعُوهُ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْمًا فَاسِقِينَ} (الزّخرف : 54) ، نعم : إن من يطيع فرعون فهو فاسق لأن هذه الإدعاءات لا يصدقها من أكرمه الله بعقل ، ولا تنطلي إلا على أهل السذاجة من أتباع القوى البشرية المزيفة ، أما اهل الإيمان فإن لهم شأن آخر مع هؤلاء ..

لقد رضخ "صدام" لرأي هؤلاء المغفلين ففتّش الكفار جميع العراق شبراً شبراً حتى بلغوا تحت سريره ، وأخذوا يستفزون الشعب العراقي ويهينون الحكومة العراقية التي أصبحت مجال سخرية للبشرية ، ومضرباً للمثل في الذل والهوان
..

أمَره الصليبيون بتدمير صواريخه البالية فرضخ لهم !! وأمَروه بتفتيت مصانعه القديمة الباقية فرضخ لهم !! وأمروه بالإنحناء للقرارات الدولية (الكفرية) فرضخ لهم !! وبعد هذا كله لم يرضى عنه اليهود ولا النصارى ، وكيف يرضون والله يقول {وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ} (البقرة : 120) ، فهو لا زال بعثياً ، لم يصبح يهودياً أو نصرانيا ، وإن كان الكفر ملة واحدة ، إلا أن هؤلاء لا يرضون إلا بالكفر اليهودي أو النصراني
!!

فلما اطمأن الصليبيون من إمكاناته العسكرية وعرفوا مكامن الضعف في الدولة العراقية ، وعملوا على شراء ذمم شياطين الكفر في جنوب وشمال العراق من الملالي الرافضة والمرتدين الأكراد : هجموا على العراق وفتكوا بها وقد كانوا يهابونها لجهلهم بحالها
..
وها هو صدام يُهان كل يوم بسبب رضوخه المهين والمشين للقرارات الدولية التي ما هي إلا رغبات أمريكية وحبائل يهودية لإذلال الدول الإسلامية واحتلالها ونهب خيراتها وسفك دماء أبنائها والإعتداء على أعراض نسائها ، ولو أنه رغب عن هذه القرارات وعمل على تقوية جيش العراق وتولية أهل الكفاءات من المخلصين من أبناء الإسلام لما تجرأ عليه هؤلاء الجبناء
..

ولو أن أمير المؤمنين أطاع هؤلاء "المفكرين" في ما أرادوا لكان اليوم مكان صدام في تلك المحكمة الهزلية ، ولكن من لطف الله بعباده أن جعل زمام أمر أفغانستان في تلك الحقبة التاريخية بيد هذا القائد الفذ الذي أدرك أبعاد الأمر ، فوقف تلك الوقفة الإيمانية وثبت على مبدئه ثبات الجبال ، فلله الحمد والمنة على كل حال
..

ها هم حكام الدول العربية يرضخون للمطالب الصليبية الواحدة تلو الأخرى ، وها هم الصليبيون يجردونهم من أسباب قوتهم المتمثلة في تدين الشعوب ، والدين هو السبب الوحيد الذي يجعل الأمريكان يحجمون عن فعل ما فعلوه في العراق وبرئيس العراق في الدول الأخرى ، فأوحوا لهؤلاء الحكام بسلخ دين الشعوب وطمس هويتهم الإسلامية ثم إذا خلى لهم الجو ، بغياب الدين ، فإنهم يلتهمون هذه الدول ، فتكون لقمة سائغة لغياب المقاوم ولكثرة العملاء وتجار البلاد والعِباد من المنافقين والمرتدين
..
__________________
  #72  
قديم 02-02-2006, 04:06 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي الرجل العملاق من 1 ــــ 4 للشيخ حسين بن محمود حفظه الله

إن ما يفعله الأمريكان اليوم من تغيير للمناهج الدراسية والتدخل في الشؤون الداخلية للدول الإسلامية بحجة إرساء الديمقراطية ما هو إلا حلقة في سلسلة المخططات الصليبية لتجريد الأمة الإسلامية من سلاحها الأكثر خطورة ، والشعوب المسلمة غافلة عن كل هذا ، والكل انشغل بمصالحة الشخصية (إلا من رحم الله) وتركوا الأمة بيد هؤلاء الحكام الخونة ليجردوها من قوتها لتصبح لقمة سائغة في يد أعدائها ، فلا توجد دولة إسلامية إلا وتعمل حكومتها على طمس هويتها الإسلامية خدمة للصليبيين ، فمن تغيير المناهج الدينية إلى التضييق على المدارس والجامعات الإسلامية ، إلى قتل وتعذيب وسجن الدعاة المخلصين ، وتحريف وتتزييف الحقائق الشرعية ، وتقديم علماء السوء ليلبسوا على الناس أمور دينهم ، إلى تفريغ الجيوش الإسلامية من القيم والمبادئ الشرعية وتجريدها من سلاحها وتسريح أفراد الجيوش وتعيين "خبراء" عسكريين أمريكان للتحكم في هذه الجيوش وإهدار طاقاتها وسلخها من مبادئها وتغيير أهدافها لتكون عونا للكفار حربا على الإسلام وأهله ، وقد رأينا هذا في باكستان وأندونيسيا وجزيرة العرب ومصر والجزائر وتونس وغيرها من بلاد الإسلام ..

لقد صدقت فراسة "أمير المؤمنين" – حفظه الله – الذي خبر هؤلاء النصارى وعرف مكرهم فرفض أن يقع في فخهم ، أما البعثي الذي لم يستقر على عقيدة صحيحة أو مبدأ صلب ، فقد أخذه أصدقائه بالأمس فألبسوه تاج الذل والهوان : فقتلوا أبناءه وشردوا أهله وجردوه من ثيابه ليراه العالم عارياً من كل كرامة .. وها هم المنافقين الذين نصحوه بالأمس أن يستسلم للأمريكان : يشمتون به اليوم وينعتونه بأقبح النعوت وقد تبرؤوا منه وكانوا يدّعون حبه واحترامه من قبل !! وها هو صدام يعترف - في مقولة ربما تكون الأصدق في حياته - فيقول "لقد جوّعت الذئاب ، وسمّنت الكلاب" ، ويقصد بالذئاب أهل السنة المجاهدين ، وبالكلاب : البعثيين ومن على شاكلتهم من المنافقين والإنتهازيين والمتملقين الذين هم حاشية الحكام في جميع الدول العربية !!

لقد كانت العبقرية الفذة لهذا العملاق تكشف حقيقة المواقف الدولية والألاعيب الصهيوصليبية بكل بساطة وسهولة بعد أن حاول الإعلام الصهيوصليبي إخفاء الحقائق عن البشرية ، لقد أعلن الملا عمر حفظه الله في وقتها بأن "الكثيرين يعتقدون بأن الحرب كان بالإمكان تجاوزها. لقد أُشعلت الحرب من قبل القوى التي ساندت جورج بوش مالياً أثناء حملته الانتخابية" ، وهذا من أعظم الحق الذي تبين بعد الحرب العراقية : حيث شاهد العالم كيف أن الشركات البترولية وشركات صناعة الأسلحة والشركات الإعمارية كانت من أكثر المستفيدين في هذه الحرب الصليبية ، وهذه الشركات في جملتها يملكها - أو يساهم - فيها أعضاء الحزب الجمهوري الحاكم في أمريكا ، وعلى رأس مالكيها (أو المشاركين فيها) : آل بوش وتشيني وكونداليزا رايس وأمثالهم من مسؤولي الحزب الأمريكي الحاكم ..

إن المسألة ليست الحكومة العراقية أو الإرهاب الدولي أو القاعدة الجهادية أو الأسلحة التقليدية ، وإنما المسألة حقد صليبي ومصالح إقتصادية وأحلام يهودية وحرب دينية .. وليت الناعقين أدركوا كلام "أمير المؤمنين" – حفظه الله – حين قال "هذا ليس أمرا يتعلق بأسامة بن لادن، بل إنه أمر يتعلق بالإسلام ، لأننا حينما نسلمه دون أدلة ، يعني ذلك أننا لم نعد نتمسك بالشريعة الإسلامية أو حتى التقاليد الأفغانية" .

ليتهم تعلموا من أخطائهم الكثيرة المبنية على التحليلات الشخصية البعيدة عن الحقائق الشرعية فيقعون في الجحر تلو الجحر دون بصيرة أو نظر " أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ" (الحج : 46)

إن للسياسة تفسير عجيب عند هؤلاء ، فهي تعني عندهم : المداهنة والتنازلات والرعونة والمجاملات ، ولا يخطر ببال هؤلاء بأن السياسة: تحقيق المقاصد الضرورية وفق الضوابط الشرعية !! لا يخطر ببال هؤلاء بأن السياسة قد تكون في المواجهة وليس في الإنسحابات تلو الإنسحابات !! في الصدام ، وليس في الفرار !! في الجهاد ، وليس في التولي يوم الزحف الذي هو من السبع الموبقات !!

كل الحلول الشرعية التي طبقها النبي صلى الله عليه وسلم في حياته أو طبقها الخلفاء بعد مماته هي سياسات بالية قديمة لا تصلح لهذا الزمان عند هؤلاء السياسيين المحنكين !!

وليت الأمة الإسلامية وقادتها العلماء سمعوا أو فقهوا كلامه - حفظه الله - في رسالته العظيمة التي بيّن فيها حقيقة الحرب وأهدافها وواجب المسلمين تجاهها ، فقد أرسل رسالته الخالدة إلى الأمة الإسلامية ، فقال :

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله القائل في محكم كتابه
:
{انفروا خفافاً وثقالاً وجاهدوا بأموالكم وأنفسكم في سبيل الله ذلك خير لكم إن كنتم تعلمون} والقائل: {يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل. إلا تنفروا يعذبكم عذاباً أليماً ويستبدل قوماً غيركم ولا تضروه شيئاً والله على كل شيء قدير}
..

والصلاة والسلام على إمام المجاهدين، وقائد الغر المحجلين نبينا محمد القائل
:
"بعثت بين يدي الساعة بالسيف حتى يعبد الله تعالى وحده لا شريك له ، وجعل رزقي تحت ظل رمحي ، وجعل الذل والصغار على من خالف أمري ، ومن تشبه بقوم فهو منهم"
(رواه أحمد وأبو داود).

أما بعد :
فيا أمة الإسلام العظيمة يا {خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله} .. أيها المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها :
يا من آمنتم بالله، رباً وبالإسلام ديناً، وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبياً ورسولاً .. أيها المسلمون جميعاً :
لا شك أنكم تتابعون بكل عناية واهتمام الحملة الصليبية السافرة التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية بدعم دولي من بريطانيا ودول أوروبا النصرانية ، وحلف شمال الأطلسي وروسيا والدول الشيوعية السابقة ومن انضم إليهم من ملل الكفر والمرتدين وخبالة المسلمين ، يجيشون الجيوش ، ويحزبون الأحزاب ضد الإمارة الإسلامية في أفغانستان لتحقيق أهداف أعلنوا عنها، في مقدمتها الإطاحة بالحكومة الإسلامية في أفغانستان، والقضاء على ما يسمونه (قواعد الإرهاب) .
ولا شك أنكم تدركون أن الأسباب التي يدعي هؤلاء أنها وراء حملتهم الصليبية هذه ليست إلا مجرد ذريعة لتحقيق أهداف مبيته عندهم ، أخبرنا الله سبحانه وتعالى عنها في كتابه العزيز حيث قال: {ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا ومن يرتد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والآخرة وأولئك هم الخاسرون} ، إنهم يريدون أن يقضوا على هذه الدولة الإسلامية ، لأنها إسلامية ، وإلا ففي أي شرع أو قانون تجوز معاقبة شخص لمجرد شبهة اتهام لم تثبت ، فضلاً عن معاقبة أمة بسبب ذلك الشخص؟! .
إن مما اتفقت عليه الشرائع السماوية والقوانين الوضعية أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته ، ولكنهم يقاتلوننا لأننا أقمنا نظام حكم إسلامي مستقل ، وهذا في الحقيقة أشد عليهم من الهجمات التي تعرضت لها نيويورك وواشنطن.

أيها المسلمون في العالم :
إن السؤال الآن لم يعد حول ما إذا كانت العمليات التي تمت ضد أمريكا صواباً أم خطأ ، فالذي حصل حصل ، أيده من أيده وعارضه من عارضه.
إن السؤال المطروح الآن هو: ما هو واجب الأمة الإسلامية تجاه هذه الحملة الصليبية الجديدة على أفغانستان؟!!.
وما هو حكم من يتولى هؤلاء الصليبيين ويقف إلى جانبهم بأي نوع من أنواع الدعم والمساندة ؟ .
إن مما أجمعت عليه الأمة الإسلامية واتفق عليه الأئمة أنه في مثل هذه الحال التي نحن فيها اليوم يصبح الجهاد ضد هؤلاء الغزاة فرض عين على كل مسلم ، لا إذن لوالد على ولده ، ولا لسيد على عبد ، ولا لزوج على زوجه ، ولا لدائن على مدينه ، لا خلاف في هذا بين العلماء .
هذا عن حكم الجهاد ضد هؤلاء الغزاة، وواجب المسلمين في ذلك. أما حكم من تعاون مع هؤلاء، فقد بينه الله سبحانه أكمل بيان. يقول الله تعالى في محكم كتابه
:
{يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدي القوم الظالمين ، فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم يقولون نخشى أن تصيبنا دائرة فعسى الله أن يأتي بالفتح أو أمر من عنده فيصبحوا على ما أسروا في أنفسهم نادمين}
__________________
  #73  
قديم 02-02-2006, 04:08 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي الرجل العملاق من 1 ــــ 4 للشيخ حسين بن محمود حفظه الله

لقد بين الله سبحانه في هذه الآيات عدة أمور، منها :
1- النهي عن موالاة اليهود والنصارى ودعمهم ومظاهرتهم .
2- أن من يتولاهم ويعينهم ويظاهرهم حكمه حكمهم .
3- أن موالاتهم من خصال المنافقين وأخلاقهم .

وقد بين سبحانه أن موالاة المشركين تنافي الإيمان بالله ورسوله، فقال تعالى: {ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدمت لهم أنفسهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون. ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أنزل إليه ما اتخذوهم أولياء}.
ومن هذه الآيات وغيرها أخذ العلماء أن مظاهرة المشركين على المسلمين ناقض من نواقض الإسلام يحكم على صاحبه بالردة والخروج من الملة .

يا علماء الإسلام الكرام ، ويا أيها الدعاة إلى الله في كل مكان :
إن واجبكم الأول هو الصدع بهذه الحقائق ، لا تخافون في الله لومة لائم ، فذلك مقتضى الميثاق الذي أخذه الله تعالى على أهل العلم ، قال تعالى {وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه}، فبينوا للناس دينهم ، وحرضوهم على الجهاد في سبيله ، قال تعالى: {يا أيها النبي حرض المؤمنين على القتال}.

ويا أيها التجار وأصحاب الأموال :
إن واجبكم الأول هو الإنفاق في سبيل الله تعالى، قال تعالى: {إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة} وقال: {مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم}.

ويا شباب الإسلام :
إن واجبكم الأول هو الجهاد والاستعداد والضغط على الزناد ، فقد قال تعالى: {فاقتلوا المشركين حيث وجدتموهم وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد}.

ويا أيها المسلمون في كل مكان :
إن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول"لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق (وفي لفظ:يقاتلون على الحق ) لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم إلى قيام الساعة" (رواه مسلم).

فهذا الحديث قسم الناس إلى ثلاث طوائف :
1- الطائفة المنصورة: وهم أهل الإسلام القائمون به المقاتلون عليه.
2- الطائفة المخالفة: وهم اليهود والنصارى وأهل الكفر والردة وخبالة المسلمين.
3- الطائفة المخذلة: وهم من قعد عن نصرة الطائفة المسلمة وزين ذلك للناس .

وليس هنالك طائفة أخرى ، فلينظر كل مسلم من أي هذه الطوائف هو.
وفي هذا الحديث أيضاً أن هذه الطائفة المنصورة لا يضرها من خالفها من المشركين ، ولا من خذلها ممن ينتسبون للإسلام ، فهي منصورة لا محالة.
ونحن على يقين من هذا النصر الذي وعدنا الله به في كتابه ، وعلى لسان رسوله صلى الله عليه وآله وسلم ، ولكن هذا النصر الموعود مشروط بنصرتنا لدين الله والإخلاص في ذلك، قال تعالى: {ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز} وقال : {إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم}.
وعندما ينصرنا الله تعالى فلا تستطيع أمريكا وحلفاؤها وأنصارها الوقوف أمامنا ، قال تعالى: {إن ينصركم الله فلا غالب لكم}.

إن أمريكا وحزبها مهما أوتوا من قوة فإن قوتهم لا تساوي شيئاً بالنسبة لقوة القوي الجبار، فالله تعالى يقول : {ولا يحسبن الذين كفروا سبقوا إنهم لا يعجزون ، وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة} وقال تعالى: {فقاتلوا أولياء الشيطان إن كيد الشيطان كان ضعيفاً}.
إن جنود أمريكا لا تخيفنا أعدادها ولا عددها ؛ لأننا من جند الله القائل {ولله جنود السموات والأرض وكان الله عزيزاً حكيماً}.
والقوة الاقتصادية الأمريكية لا ترهبنا ، فالله تعالى يقول: {ولله خزائن السموات والأرض ولكن المنافقين لا يفقهون}.
وميزانياتها الدفاعية لا تفزعنا ، فالله يقول: {إن الذين كفروا ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون}.
وأنظمة الدفاع الأمريكية المتطورة لا تفت في عضدنا ، فالله سبحانه يقول: {وظنوا أنهم مانعتهم حصونهم من الله فأتاهم الله من حيث لم يحتسبوا وقذف في قلوبهم الرعب يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدي المؤمنين فاعتبروا يا أولي الأبصار} وقال: {وأنزل الذين ظاهروهم من أهل الكتاب من صياصيهم وقذف في قلوبهم الرعب فريقاً تقتلون وتأسرون فريقاً ، وأورثكم أرضهم وديارهم وأموالهم وأرضاً لم تطؤوها، وكان الله على كل شيء قديراً}.

فيا أيها المسلمون
:
ثقوا بنصر الله تعالى الذي وعدكم به .. إن الله لا يخلف الميعاد.
{ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور}

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

خادم الإسلام والمسلمين
أمير المؤمنين
ملا محمد عمر (مجاهد)
16-7-1422هـ

يتبع
__________________
  #74  
قديم 02-02-2006, 04:11 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي الرجل العملاق من 1 ــــ 4 للشيخ حسين بن محمود حفظه الله

لقد أشعل هذا العملاق بكلماته القليلة روح الفداء وفتيل العزيمة في القلوب الخراسانية المسلمة الموحدة ، فكانت النفوس تتجاوب لكلماته البسيطة وكأنها سحر يعقد على القلب فلا يعقل إلا هذه المعاني الشامخة فتحتقر الحياة وتشتاق إلى المعالي والبذل والعطاء ..

"بقعة صغيرة من الأرض تكفينا للإستمرار في الدفاع عن أنفسنا ورفض الاستسلام والقتال حتى النفس الأخير ..." (أمير المؤمنين) ..

عزيمة مجرّدة من كل خوف أو شك أو تردد ، ومثل هذه العزيمة هي التي ينقاد إليها الرجال ، ويدخل أصحاب المعالي تحت لوائها لأنها توافق طبيعتهم السامية وهمتهم الشامقة وروحهم الشاهقة العالية ..

ما إن أرى مَثَلاً له في ما أرى ... أمُّ الكرام قليلةُ الأولاد

"على أعدائنا أن يعرفوا بأننا سنحرر أفغانستان. سنخلص البلد من الأجانب. أقسم بـأننا سنحرر جميع الأراضي التي يعربد فيها الأميركيون. لقد جاوزت أنانيتهم الخيال ، انهم يعتقدون بأنهم ملاك الأرض جمعاء "

لقد سمعنا هذا الكلام مراراً من أناس باعوا البلاد واتخذوا الكذب لهم منهجا وديدنا يخدرون به العباد ويسرقون بسببه الخيرات في غفلة أصحابها الذين صدّقوا صريح الكذب وظاهره !! فكم مرة سمعنا القوم يهددون اليهود ويتوعدون ويستنكرون ويشجبون ويجتمعون ويتفرقون ويخطبون !! ورحم الله جرير إذ قال :

زعم الفرزدق أن سيقتل مربعا ... أبشر بطول سلامة يا مربعُ

ففي الوقت الذي يهددون في يهود : يحرسونهم !! وفي الوقت الذي فيه يعلنون مقاطعتهم : يعقدون معهم الصفقات الشخصية والتجارية !! وهل بنى جدار العزل اليهودي إلا المرتدون من أبناء السلطة الفلسطينية الذين كانوا يشترون الإسمنت والحديد من تجار مصر في الليل ، ويلعنون اليهود ويُعلنون عليهم الحرب في النهار !!

إن السلاح جميع الناس تحمله ... وليس كل ذوات المخلب السبعُ

إن هذه الكلمات ، من رجل مثل هذا هي التي يتبعها الناس ، ولا يتبع الناس إلا من وافق قوله فعله .. ومن بذل وأرخص نفسه في سبيل قضيته : فإن الناس يفدونه بالنفس والنفيس .. لا تنفع الخطب المنمقة والكلمات المزركشة والألفاظ المفخمة إن لم تخرج من قلب صادق ، وفعل ظاهر ، ونفس طاهرة عرفت وأيقنت بأن وعد الله نافذ ، وأنه لا راد لأمره سبحانه ..

قال أمير المؤمنين حفظه الله "أنا أفكر في وعدين : وعد الله ، ووعد بوش ، وبالنسبة لوعد الله فهو أرحب وأكثر حماية من أي تهديد في الدنيا ، وأما وعد بوش فهو زائل مهما طالت عواقب عدم تنفيذه."

إن النفس المتوكلة على الله هي التي تختار هذا الطريق ، وهي التي تجتاز المكاره والعقبات لتصل إلى الغاية الأسمى والجائزة الكبرى ، أما النفوس الضعيفة المترهلة التي آثرت الفانية على الباقية ، والراحة على العمل ، فهذه نفوس رأس مالها الكلام الذي هو برواز صورة خالية ..

اقرأ هذه الكلمات وتمعن فيها " أنا على يقين بأن الله قادر على حمايتي ، وأهلي ، ولن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا ، ومهما بلغت قوة أمريكا ، فهناك رب أقوى منها ، وسيهزمها في نهاية المطاف." (الملا محمد عمر) ..

إن هذا الدين لم يبلغنا بالزهور والورود ، ولا بالديباج والحرير ، ولا بالأقلام والمحابر ، ولا بالأوراق والدفاتر ، بل بلغنا بكسر الرباعية والثنايا ، والأجساد الدامية ، والجلود المكتوية على الصخور الحامية ، والنفوس الزاهقة ، والأشلاء المتقطعة ، والدماء السائلة : حتى يُعبد الله في الأرض ، وهذه التضحيات هي التي اشتراها الله من المؤمنين بالجنة ..

ومن كان هذا ماضيه ، وهذا تاريخه ، فله أن يُعلن : "وإننا نعلن للعالم أجمع أنا إن شاء الله لن نستكين ولن نلين وسنثبت بإذن الله الباري حتى يكون لنا إحدى الحسنيين إما النصر أو الشهادة ..." (الملا محمد عمر) ..

قوم تراهم غيارى دون مجدِهم ... حتى كأن المعالي عندهم حُرَمُ

مثل هذا إذا قال "إننا نريد تطبيق دين الله في أرضه ونريد خدمة كلمة الله ، ونريد تنفيذ الأحكام الشرعية وحدود الله" ، فإنه لا شك يهز أركان العالم الكافر ويقلبه رأسا على عقب ، وكلام مثل هذا هو الذي تُجيّش له الجيوش وتنفق في حربه الأموال وتُزهق في سبيل صده الأرواح لأنها كلمات صادقة حقيقية خرجت من فيّ رجل علم الناس رجولته ..

ماذا تقول قوافي الشِّعر عن رجلٍ ... كلٌّ يقول له : هذا هو الرجلُ

وها هو القائد الفذ ، والسياسي المحنّك يقود المعارك في جبال سليمان ويُوجّه الجيوش في السهول والوديان ، ويُرسل البعوث ليفتكوا بعُبّاد الصُّلبان من الأمريكان والبريطانيين والألمان والطليان ، ولا أعرف رجل على وجه الأرض ينعم بالحريّة والإستقلال كما ينعم بها هذا
العملاق
، فكل حاكم على وجه الأرض أضحى عبداً للأمريكان ، حتى أقرب الأقربين لهم من البريطانيين أضحوا عبيدا مسيّرين ، إلا أمير المؤمنين الذي حمل معول الحنيفية ليكسّر بها أصنام الجاهلية الصليبية ، مع إخوانه العمالقة من أتباع الملّة الربانية والآيات القرآنية والسنن المحمدية ..

ضربوا لك الأمثال في أشعارهم ... لكنني بك أضرب الأمثالا

هذه المكارم لا ما يدعيه من لا كرامة له .. هذه هي الحرية لا ما يتوهمه من تمرغ في عبودية الهوى والبشر فظن أنها أصلاً فلا يعرف غيرها وينكر على من خرج عليها !!

مكارم لجَّت في العلوّ كأنّما ... تُلاحظ ثأراً عند بعض الكواكبِ

لقد أرسل برسالة من بين القذائف المدوية ، فعلا دوي كلامته صوت المدافع :

"بسم الله الرحمن الرحيم
من أمير المؤمنين الملا محمد عمر إلى إخوانه من المسلمين في كل بقاع الأرض
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :
أيها المسلمون اعلموا أن سنة الله تعالى في الكون أنه إذا التقى الحق والباطل في لقاء مصيري محتوم فإن الله عز وجل ينصر جنده وأولياءه، فقد نصر الله نبيه موسى عليه السلام وقومه المستضعفين على فرعون الطاغية، ونصر محمد عليه الصلاة والسلام على كفار قريش في وقعة بدر الكبرى وغزوة الأحزاب، ونصر المسلمين الصادقين بقيادة المضفر قطز على التتار الباغين، وها نحن اليوم في لقائنا المصيري مع قوى العالم أجمع كافرهم ومنافقهم نعيش أياماً حاسمة تتمخض بنصر مبين للإسلام وأهله إن شاء الله .

وإننا نعلن للعالم أجمع أنا إن شاء الله لن نستكين ولن نلين وسنثبت بإذن الله الباري حتى يكون لنا إحدى الحسنيين إما النصر أو الشهادة ، فأبشروا يا أهل الإسلام واعلموا أن بوادر النصر قد لاحت في الأفق، ومع اشتداد الأمور يأتي الفرج والنصر العظيم من القوي العزيز .
فالله الله أيها المسلمون بمساندتنا، بالدعاء والمال، {والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون} {إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده}.
وصل اللهم وسلم على خير خلق الله محمد بن عبد الله قائد المجاهدين وعلى آله وصحبه أجمعين
خادم الإسلام والمسلمين محمد عمر مجاهد
18/9/1422هـ

__________________
  #75  
قديم 02-02-2006, 04:12 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي الرجل العملاق من 1 ــــ 4 للشيخ حسين بن محمود حفظه الله

إن الكلام عن مثل هذا الرجل ذو شجون ، ولا والله لم نُعطي هذا الجبل الأشم بعض حقه في هذه الأسطر القليلة ، وإنما هي لفتات وخواطر لا تعدو أن تكون قطرات في بحر فضائل من سنّ العزة والكرامة الإسلامية في الأرض من جديد ..

وكلّ مدحٍ يُقال فيكَ إلى ... التقصير أدنى منه إلى السَّرفِ

يكفيه فخراً وشرفا وعزا أنه يقود جيشا فيه أمثال أسد الإسلام أسامة ، والمولوي جلال الدين حقاني ، والمولوي يونس خالص وأشباههم وأقرانهم من أسود الإسلام وعمالقة الجهاد في عصر الأقزام :

كلّهم سيّدٌ ، فمن تلقَ منهمُ ... قلتَ : هذا أولى بمجدٍ وفضلِ

لو لم يُسجّل له التاريخ إلا وقفته في وجه رأس الكفر أمريكا ورفضه تسليم المجاهدين للكفار مقابل عرشه الزائل لكفاه ذلك ، دون مناقبه الكثيرة التي عرفناها من مواقفه الجليلة ..

حلف الزمان ليأتين بمثله ... حنثت يمينك يا زمان فكفّرِ

كتب الأخ الكريم الملا شاكر الله غزنوي رسالة بعنوان "الملا محمد عمر مجاهد .. هكذا عرفته وسمعت عنه" .. جاء فيها :

"تشرق وتتلألأ في سماء الإسلام أسماء قادة غيروا وجه التاريخ .

كان الرجل منهم أمة .. لا بألف .. بل والله أمة .. قادوا جيوش الإسلام في معارك أغرب من الخيال ، فركبوا بها الصعب والذلول وشقوا بها القفار والبحار.. تصافت في نفوسهم صفات صيرتهم قدوات لمن بعدهم، فبين شدة ورحمة وقوة وسكينة .. وكذلك يصنع الإسلام بمن أخذه بجد وسار عليه بصدق .. فما منا من أحد إلا يعلم أن منهم أبا بكر الصديق وعمر بن الخطاب وخالد بن الوليد وأبا عبيدة بن الجراح وسعد بن أبي وقاص وعاصم وعقبة بن نافع وعمر بن عبد العزيز وطارق بن زياد وقتيبة بن مسلم ومسلمة بن عبد الملك رهبان الليل وفرسان النهار .. تتخضب خدودهم ليلا بدموع الصادقين الأوابين وتتزين نحورهم نهاراً بدماء المجاهدين المقبلين .. ملأوا المحاريب طاعة وسجودا ، والميادين بطولة وإقداماً ..فمواقفهم وسيرتهم حقاً تأخذ الألباب .. ترى هل توقفت عجلة التاريخ وطويت صفحات الأبطال فلم نعد نراها إلا سطوراً مدونة في بطون الكتب ؟ كلا ثم كلا ..إن الإسلام لم يزل يخرج لنا الرجال ويبرز الأبطال ويعيد لنا قصص القادة لنراها حية متحركة أمامنا .

فهلموا _ أخوتي _ أحدثكم عن رجل ارتقى مقامهم ودخل ساحتهم فشابه أعمالهم وعاين أخبارهم حتى كأنه واحد منهم ، بل إنه واحد منهم.

أمير المؤمنين الملا محمد عمر "مجاهد" .. كان إلى الناس في قيظ الحياة كقطر الغيث بعد اليأس .. أي عظمة فيك توفرت فجعلت منك شرفاً للإسلام والمسلمين .. أي إيمان .. وأي عزم .. وأي مضاء ؟!

أي صدق .. وأي طهر .. وأي نقاء ؟!

أي تواضع .. أي حب .. أي وفاء ؟

أي احترام للحياة وللأحياء ؟

مهما تتبار القرائح وتتنافس الأقلام متحدثة عنه ، مسطرة فعال عظماته ، فستظل جميعها كأن لم تبرح مكانها ولم تحرك بالقول لساناً .. لا ليس غلواً ولا شططاً ولكن من عرف الرجل ..من علِم همّه .. من أدرك همّته.. لن يقول إلا ذاك .

إحدى الدول الكبيرة عرضت عليه تغطية تامة لنفقة تعمير أفغانستان كلها ، وأخرى أن تسعى لأجل أن يعترف العالم بدولته ، وأخرى أن تكف عن مساعدة المخالفين له ، فقط أن يتوقف هو عن مساعدة الجماعات الجهادية.

فماذا تتوقعون أن يقول أمير المؤمنين في هذا الإجتماع .. عروض طالما تنافست الدول لنيلها .. ومطالب حرصت على تحصيلها .. لكن أميرنا له معيار غير معيار القوم .. ونظرة تخالف نظرة (السطحيين) .. (وضوابط) عادت مهجورة في زمن الحضارة والتقدم .. ابتدأ كلامه بالحمد والشكر لله ثم بعربية متكسرة ولكنها عميقة صادقة قائلاً : يا أخوتي المجاهدين إن كان كل واحد منكم يحمل هماً واحداً فأنا أحمل جميع هموم المسلمين.. ثم استرسل في الكلام بلغة البشتو طالباً من الاخوة ترتيب أمورهم وليحذروا أعداء الله أن ينالوا منهم .. نعم كلمات مختصرات وعبارات مقتضبات ولكنها تعبر عن منهج راسخ وطريق ثابت لا يتقلب بتقلب الأهواء ولا يتغير بتغير الأحوال ..

وعندما دعا أحد أمراء الجماعات الجهادية وطلب منه التحفظ في التدريب وضبط حركته فإن الأعداء يتربصون به ، ففهم الأخ أن الملا محمد عمر حفظه الله يريده أن يتوقف كلياً ؛ فشد عليه بالكلام – وأمير المؤمنين منصت يستمع - : كيف تعطلني عن الجهاد ؟ وتمنعني من قتال أعداء الله ؟ وأطال عليه الكلام ، وبعدما أنهى الأخ كلامه ، رفع الملا إليه رأسه وعيناه تدمعان وبصوت خافت عبر عنه المترجم : أأنا أمنعكم عن الجهاد ؟! .. أأنا أعطل أمر الله لكم بالإعداد والتدريب ؟! ثم قام .

لم يكن الجهاد عنده حلاً مؤقتاً أو مصلحة تقتضيها الظروف بل كان الأصل هو الاستعداد للجهاد وغزو الكفار .

__________________
  #76  
قديم 02-02-2006, 04:14 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي الرجل العملاق من 1 ــــ 4 للشيخ حسين بن محمود حفظه الله

ولا زال صدى كلمته في اليهود يدوي في وجداني عندما حث كل المجاهدين على قتال اليهود وقصد مصالحهم داخل وخارج فلسطين وأنه لا يمنع أحداً أن يسخدم أرضه للعمل ضد اليهود .

وعندما قال له بعض الأخوة : لكن اليهود هم الأمريكان وسيضربون بشدة ؟ قال : إن شعب أفغانستان يقبل أن يكون كله شهيداً فداء للمسجد الأقصى .

بكلمات بسيطة سجل بها الفارق بينه وبين المدجلين من الحكام الذين باعوا فلسطين وتاجروا بدماء شهدائها .

وأنا هنا لن أعقد مقارنة له مع غيره ممن تسلطوا على المسلمين لأنه كما قال الشاعر :

ألم تر أن السيف ينقص قدره .... إذا قيل إن السيف أمضى من العصى

تاركا لمن يقرأ سيرة الملا محمد عمر "مجاهد" عبر هذه السطور أن ينظر في سيرة غيره فهل يجد له من يداني منزلته فضلا أن يساميها .. هذا
الرجل
الذي ما زال حتى كتابة هذه الكلمات يباشر قتال الأمريكان بنفسه , ولعل الكثيرين لا يدركون أن العمليات التي قام بها المجاهدون على مطار قندهار والتي استمرت أكثر من ثلاث ساعات ضد القوات الأمريكية المتمركزة فيه ، كان هو الذي يقودها وقد ألح عليه إخوانه بأن يترك القتال ويكفونه ذلك ولا يفجعهم في شخصه .. إلا أن لسان حاله وقد تشرب قلبه حب الجهاد جعل يردد :

يلذ لأذنى سماع الصليل ... ويبهج نفسي مسيل الدماء

ونفس الشريف لها غايتان ... ورود المنايا ونيل المنى
(انتهى كلام الملا شاكر الله غزنوي ، حفظه الله)

رحم الله أماً أنجبت عمر العصر ، ورحم الله أباً أسماه "عمر" ، ورحم الله رجالاً أمّروه عليهم ، ورحم الله هذا
الرجلالعملاق
الذي أعاد للأمة بعض هيبتها وكرامتها ..

وليس لله بمستَنْكرٍ ... أن يجمع العالم في واحدِ

تحية إجلال وإكبار لمحطّم الأوثان ، ومكسّر الصلبان ، وقاهر الأمريكان ..

سيدي أمير المؤمنين :

امض على دربك وعلى بركة الله ، فوالله ما مضى على ما أنت عليه مؤمن إلا نصره الله رغم المحن ، وأقامه رغم الفتن ، وأعزه بغالي الثمن .. ما زال المسلمون أعزة منذ أعلنتَ الحرب على أمريكا وأذنابها ، فاضرب فوق الأعناق ، واضرب منهم كل بنان ، وحُزّ عن أكتافهم الرقاب ، وشرّد بهم من خلفهم ، ولا تأبه بهم ، فهؤلاء أكفر أهل الأرض ، وهم أتباع الشيطان ، وكيد الشيطان ضعيف ، وأنت لا تقاتلهم بعدة أو عتاد بل بتوكلك التام على الواحد الديان الذي وعد المؤمنين النصر وتوعد أعدائهم الخذلان ، وإنما تَهزِم الجيوشَ العصيان ، وتُنصر العصابة بالإخلاص والتوحيد والإيمان ، فألزم من عندك طاعة الله لتكون أهلاً لوعده الذي وعد عباده المتقين ..

اللهم ثبت أمير المؤمنين ومن معه من عبادك الصالحين ، وشد أزرهم ، وارفع رايتهم ، وانصرهم على القوم الكافرين ..

اللهم إنا نبرأ إليك منم كل كافر خوّان ، ومن كل مرتد فتّان ، اللهم إنا نُشهدك بأنا خلعنا أنفسنا من كل بيعة لحاكم لا يحكم بشرعك ، ولا يستن بسنة نبيك ، ومن كل من يوالي أعدائك ويعادي أوليائك .. اللهم إنا نشهدك بأنا بايعنا أمير المؤمنين على السمع والطاعة في المنشط والمكره وفي العسر واليسر ، ما أقام فينا شرعك واتبع سنة نبيك .. اللهم فاشهد .. اللهم فاشهد ..

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .. وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ..


كتبه
خادم أمير المؤمنين
حسين بن محمود
2 ذو الحجة 1426هـ
__________________
  #77  
قديم 02-02-2006, 05:00 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي الرجل العملاق ملفات على صيغة word & pdf























الرجل العملاق
منسق ومضغوط على صيغة
word
&
pdf
من
1-4
جزاكم الله خير

http://slil.ru/22540630
http://share2net.com?id=41458691
http://rapidshare.de/files/12418637/_____________.zip.html


__________________
  #78  
قديم 02-02-2006, 05:05 PM
صقر النماص صقر النماص غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2006
المشاركات: 252
إفتراضي

الارهاب واسبابه
هل هذا هو الجهاد
لننظر ما فعل الارهاب بارض الاسلام خاصة
المملكه العربيه السعوديه ارض الرساله وقبلة المسلمين ودولة تحكم شريعة الله
في الارض كنهج ودستور لننظر الى الارهاب وظاهرته بالحقيقه ان الارهاب ظاهره
خطيره ليست وليدة اليوم بل من عهد الصحابه عندما قال زعيم الخوارج ابن ملجم
والله انني لاتقربن الى الله بدم علي بن ابي طالب رضي الله عنه هذا هو الغلو
اللذي وصفه لنا رسول الامه صلى الله عليه وسلم واللذي امرنا بقتل اتباع هذا الفكر المغالي
لهذا تعالوا لنرى هذا الفكر اولا هو ينقسم الى ثلاث مراحل
المرحله الاولى رئوس الفكر
المرحله الثانيه منظري الفكر
المرحله الثالثه ناشري الفكر من العامه
فنجد الفئه الاولى هي صاحبة الفكر كنواه فكريه خارجيه عن وسطية الدين
وغلوا مرفوض عقلا وشرع
والثانيه هم المنظرين ومشائخ الفكر المتلقين له من الرئوس والافتاء به للعامه
من الناس للتهييج وكسب التاييد له
الثالثه هم عامة الناس ممن ينشرون الفكر ويدافعون عنه وهم اشد خطرا
لسبب واحد انهم غير ملمين بالحكم الشرعي التفصيلي لمثل هذه الافكار
بل يدافعون بشراسه عن الفكر وينشرونه وهذا هو الخطر الحقيقي
حفظ الله وطننا وعلمائنا وولاة امرنا ومواطنينا شر الاشرار

هنا بعض الصور من واقع الارهاب في ارض المملكه هذا شرع الخوارج واسلامهم
اللذي هو غير اسلامنا ونهجهم اللذي لا يستند الا على القتل والدماء وتهديم
الاوطان والعمائر والممتلكات

تواريخ و أرقام من الإرهاب

1980 قيام مجموعة من المتطرفين باقتحام الحرم المكي الشريف وإطلاق النار مما تسبب في تعطل الصلاة في الحرم المكي ثلاثة أيام.

1991 في مارس 1991 أطلق شخص في مدينة الجبيل - على الساحل السعودي الشمالي - النار على جنود المارينز الأمريكيين نتج عنه إصابة ثلاثة منهم.

1995 في 13 نوفمبر 1995 انفجرت سيارة مفخخة في الرياض أمام مبنى الحرس الوطني السعودي وقتل 3 أمريكيين وهنديان وأصيب نحو ستين شخصاً بجروح.

1996 في 25 يونيو 1996 وقع أخطر حادث ضد الوجود الأمريكي في السعودية وهو تفجير شاحنة محملة بطنين من المتفجرات في مدخل قاعدة الخبر الأمريكية العسكرية قرب منطقة الظهران، وقتل فيها 19 أمريكياً وأصيب وجرح 386.

2000 في 17 نوفمبر 2000 انفجرت سيارة في حي العليا بالعاصمة السعودية الرياض وقتل بريطاني وأصيبت زوجته البريطانية بجروح طفيفة.
في 22 نوفمبر 2000 انفجرت سيارة أخرى في الرياض وجرح ثلاثة بريطانيين.
أصيب بريطاني بجروح في يده وبعض أجزاء من جسمه إثر انفجار عبوة ناسفة وضعت على الزجاج الأمامي لسيارته في أواسط شهر ديسمبر من عام 2000.

2001 في الثاني من مايو 2001 أصيب طبيب أمريكي في الخبر عندما انفجر طرد ملغوم في وجهه.
في 7 أكتوبر 2001 قتل شخصان أحدهما أمريكي وأصيب 6 بجروح في مدينة الخبر (شرق السعودية) عندما ألقي طرد فيه قنبلة على المنطقة التجارية بالمدينة.

2002 في 20 يونيو 2002 قتل بريطاني في الرياض في حي النخيل بعد انفجار سيارة مفخخة.
في 29 سبتمبر قتل ألماني بالرياض في حي السليمانية في انفجار عبوة ناسفة وضعت في سيارته.

2003 في 15 مارس من عام 2003م أصيب مصري وبريطاني بجروح إثر انفجار بالرياض أمام مكتبة (جرير) بشارع العليا العام.
في 22 يناير 2003م أصيب ضابطان من المباحث السعودية ومواطن سعودي وقتل أحد الكويتيين في الرياض بحي المصيف خلال مطاردة بين رجال الأمن السعودي ومسلحين مطلوبين للعدالة، وكانت هذه أول مواجهة تقريباً بين الطرفين، حيث شهد هذا العام تصاعد المواجهة بين الأمن والجماعات لمنع التفجيرات ضد المصالح الأمريكية.
في 20 فبراير 2003م قتل بريطاني بالرياض في حي غرناطة بالرياض.
في أول مايو 2003م أصيب أمريكي في قاعدة الملك عبد العزيز البحرية بالجبيل بعد أن أطلق مجهول النار عليه.
في 12 مايو 2003م وقعت سلسلة تفجيرات في مجمعات سكنية بالرياض يقطنها أجانب، وأدت إلى مقتل 35 شخصاً، منهم 9 أمريكيون على الأقل، بالإضافة إلى أجانب وسعوديين، واتهمت السعودية تنظيم القاعدة بالمسؤولية عن تلك الحوادث.
في 24 مايو وقعت 3 انفجارات في مجمعات سكنية أخرى بها أجانب، ولقي 29 شخصاً مصرعهم، بينهم 9 من منفذي الهجمات الانتحارية، وأصيب 194.
في 9 نوفمبر 2003م وقعت سلسلة تفجيرات في مجمع المحيا السكني في الرياض وقتل 17 شخصاً وأصيب 123 آخرون من بينهم 35 طفلاً، وكان القتلى من اللبنانيين والمصريين، وبعض الأجانب، مما أثار استياء الشارع السعودي، واعتبروا ما حدث جريمة لا علاقة لها باستهداف الأجانب.

2004 في 21 أبريل 2004م تم تفجير مقر الأمن العام في الرياض المكون من 7 طوابق وقتل 5 بينهم عقيد سعودي في المرور وجندي ومواطن وسوري، وأصيب 148.
هجوم ينبع: 11 مايو 2004م قتل خمسة مهندسين أمريكيين وبريطانيان واسترالي في هجوم شنّه مسلحون على مجمع للبتروكيماويات في مدينة ينبع السعودية وقالت وزارة الداخلية السعودية في بيان لها: إن أربعة مسلحين اقتحموا مكتب شركة (إيه بي بي) السويسرية قبالة مجمع البتروكيماويات المملوك لشركة سابك السعودية وشركة (إكسون موبيل) الأمريكية.وأضافت أن قوات الأمن قتلت منفذي الهجوم الأربعة.
20 مايو 2004م: مقتل أربعة مطلوبين وشرطي في اشتباكات بالسعودية. أعلنت وزارة الداخلية السعودية مقتل أربعة مطلوبين وعنصر أمن في اشتباكات وقعت بأحد أحياء مدينة بريدة بمحافظة القصيم شمال العاصمة الرياض.
22 مايو 2004م: قتل ألماني في هجوم بالرصاص شرقي العاصمة السعودية بالرياض.
في 24-5-2004م: اشتباكات بين قوات أمن سعودية ومشتبه فيهم شمال الرياض.
في 29-5-2004م: إرهابيون يقتحمون سكناً بمدينة الخبر.
6 يونيو حزيران: قتل مسلحون مصوراً صحفياً ايرلندياً يعمل لحساب هيئة الإذاعة البريطانية في الرياض.
8 يونيو حزيران: قتل مسلحون أمريكياً يعمل في شركة أمريكية في الرياض.
12 يونيو حزيران: مقتل مواطن أمريكي في الرياض وأعلنت القاعدة المسؤولية عن قتله.
18 يونيو حزيران: قطع مختطفون رأس موظف أمريكي في شركة لوكهيد مارتن وهي شركة مقاولات دفاعية أمريكية (الموقع غير معلوم).
3 أغسطس آب: إطلاق الرصاص على مهندس ايرلندي ومقتله في مكتبه في الرياض.
15 سبتمبر أيلول: مقتل مهندس بريطاني في الرياض.
26 سبتمبر أيلول: مقتل فرنسي في جدة.
6 سبتمبر كانون الأول: اقتحم مهاجمون القنصلية الأمريكية في جدة وقتلوا خمسة موظفين غير أمريكيين.
انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري بالقرب من مبنى وزارة الداخلية دون وقوع قتلى.
انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري قرب مبنى قوات الطوارئ شرق العاصمة الرياض.





















http://www.alriyadh.com/2004/12/31/img/311487.jpg


[img]
http://www.alwatan.com.sa/daily/2005-01-02/Pictures/0201.NAT.p9.n27.jpg[/img]




[/quote]


معلومات عن بعض شهداء الواجب



الأســــــم
مقبل بن عويضه الحجوري


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
دوريات الأمن بمنطقة الرياض

الحالة الإجتماعية
متزوج وله (2) أبناء

الإعالة الشخصية
والـده ووالدتـه واخوانه

تاريـخ الميـلاد
1399هـ

العنـــــوان
ينبع - منطقة المدينة المنورة

الأســــــم
مصلح بن سعد القرني


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
دوريا الأمن بالمنطقة الشرقية

الحالة الإجتماعية
اعـزب

الإعالة الشخصية
والده ووالدتـه واخوانه

تاريـخ الميـلاد
1402هـ

العنـــــوان
العرضية الجنوبية - مركز سريبان





الأســــــم
سامي بن محمد الجابري


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
دوريات الأمن بمنطقة الرياض

الحالة الإجتماعية
اعـزب

الإعالة الشخصية
والـده ووالدتـه واخوانه

تاريـخ الميـلاد
1403هـ

العنـــــوان
حي الدويخلة - المدينة المنورة


الأســــــم
يوسف بن عايض العمري


الرتبــــــة
جندي

الوحــــــدة
دوريا الأمن بمنطقة القصيم

الحالة الإجتماعية
متزوج

الإعالة الشخصية
والده ووالدتـه

تاريـخ الميـلاد
1401هـ

العنـــــوان
الفايزية - محافظة بريدة

الأســــــم
غدير بن محمد القحطاني


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
دوريات الأمن بمنطقة الفصيم

الحالة الإجتماعية
متزوج ولديه (4) أبناء

الإعالة الشخصية
والـده ووالـدته

تاريـخ الميـلاد
1392هـ

العنـــــوان
الصدر - نساح - منطقة الرياض


الأســــــم
احمد بن صالح الذبياني


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
شرطة محافظة جدة

الحالة الإجتماعية
متزوج ولديه (1) أبن

الإعالة الشخصية
والـده ووالدتـه

تاريـخ الميـلاد
1401هـ

العنـــــوان
عظم بني دبيان - محافظة الليث

الأســــــم
حسين بن محه فقيهي


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
قوات الطواري الخاصة

الحالة الإجتماعية
اعـزب

الإعالة الشخصية
والـده ووالدتـه

تاريـخ الميـلاد
1403هـ

العنـــــوان
أحد المسارحة - منطقة عسير

الأســــــم
فهد بن محمد العليان


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
قوة الطواري الخاصة بالقصيم

الحالة الإجتماعية
متزوج ولديه (1) أبن

الإعالة الشخصية
والـده ووالدتـه واخوانه

تاريـخ الميـلاد
1401هـ

العنـــــوان
بريدة - منطقة القصيم


الأســــــم
حمود بن عبدالله الحربي


الرتبــــــة
جندي أول

الوحــــــدة
دوريات الأمن بمنطقة الرياض

الحالة الإجتماعية
متزوج

الإعالة الشخصية
والده ووالدتـه

تاريـخ الميـلاد
1397هـ

العنـــــوان
الأسياح - منطقة القصيم

الأســــــم
سعود بن عبدالله الشمري


الرتبــــــة
عريـف

الوحــــــدة
مخفر تربة بشرطة حائل

الحالة الإجتماعية
اعـزب

الإعالة الشخصية
والـدته

تاريـخ الميـلاد
1391هـ

العنـــــوان
تربة - منطقة حائل



الأســــــم
عبدالله بن سعد الرشيدي


الرتبــــــة
جندي

الوحــــــدة
دوريات الأمن بالقصيم

الحالة الإجتماعية
متزوج

الإعالة الشخصية
والـده ووالدتـه

تاريـخ الميـلاد
1399هـ

العنـــــوان
حي المجمع- منطقة حائل

الأســــــم
احمد بن حامد الخزاعي


الرتبــــــة
عريف

الوحــــــدة
دوريات الأمن بمكة المكرمة

الحالة الإجتماعية


الإعالة الشخصية


تاريـخ الميـلاد


العنـــــوان

دوريات الأمن بمكة المكرمة

الأســــــم
حمد بن علي الشريف


الرتبــــــة
جندي اول

الوحــــــدة
دوريات الأمن بمكة المكرمة

الحالة الإجتماعية


الإعالة الشخصية


تاريـخ الميـلاد


العنـــــوان
دوريات الأمن بمكة المكرمة


حسبنا الله ونعم الوكيل هل هذا الجهاد

__________________
ـــــــــــــ
راية التوحيد خفاقه حماك الله يا وطني شر الخفافيش والمرتزقه






  #79  
قديم 04-02-2006, 10:42 AM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي متظاهرون غاضبون يحرقون مبنى السفارة الدنماركية في دمشق

بسم الله الرحمن الرحيم

السفارة بعد الحرق
الله اكبر ولله الحمد
ان تنصروا الله ينصركم ويشف صدور قوم مؤمنين
تكبير



دمشق (اف ب)- هاجم متظاهرون غاضبون على نشر صحيفة دنماركية رسوما كاريكاتورية للنبي محمد السبت مبنى السفارة الدنماركية في دمشق وقاموا باحراقه حسب ما افاد مراسل وكالة فرانس برس في المكان.

وسارعت سيارات الاطفاء الى المكان وباشرت اطفاء النيران التي اشتعلت في مقر السفارة الواقع في الطبقة الاولى من بناء من ثلاث طبقات يضم ايضا سفارتي السويد التي طاولتها السنة اللهب وتشيلي في حي ابو رمانة.

وشاهد مراسل وكالة فرانس برس عشرات المتظاهرين يتسلقون المبنى الذي تقع فيه السفارة ويعبثون بمحتوياتها ويرمون قسما منها في الشارع قبل اشعال النيران بما تبقى من اثاثها.

وقام المتظاهرون وهم بالالاف برشق عناصر مكافحة الشغب الذين حضروا الى المكان بالحجارة لمنعهم من حماية المبنى كما حاولوا ابعاد سيارات الاطفاء لمنعها من اطفاء النيران.

وبعد احراق السفارة غادر المتظاهرون المكان وساروا باتجاه مقر السفارة النروجية في حي المزة الشرقي الذي سبقتهم اليه قوات معززة من عناصر مكافحة الشغب اضافة الى سيارات اطفاء عدة اقفلت كل المنافذ المؤدية اليه.

ولما حاول المتظاهرون التقدم باتجاه مبنى السفارة النروجية المؤلف من ثلاث طبقات هاجمهم عناصر الشرطة بالهراوات ثم بالقنابل المسيلة للدموع.

وبعد عمليات كر وفر بين عناصر الشرطة والمتظاهرين تمكن هؤلاء من اقتحام مبنى السفارة النروجية وباشروا تحطيم محتوياته وكتبوا على جداره "فلتسقط النروج" و"مغلق برسم البيع".

وافاد مراسل وكالة فرانس برس ان عناصر الشرطة واصلوا اطلاق القنابل المسيلة للدموع فيما احرق المتظاهرون علم السفارة.

ونقلت سيارات الاسعاف عددا من الاشخاص لاصابتهم بحالات اختناق جراء تنشقهم الغاز المسيل للدموع.

وكان خطباء المساجد في دمشق نددوا بقوة امس الجمعة بنشر الرسوم الكاريكاتورية عن النبي محمد في العديد من الصحف الاوروبية.

كما يتم منذ امس الجمعة تناقل رسالة قصيرة عبر الهواتف النقالة في العاصمة السورية تتهم متظاهرين دنماركيين بالرغبة في احراق نسخ من المصحف الكريم في كبرى ساحات كوبنهاغن وتدعو الى التظاهر اليوم السبت امام السفارة الدنماركية في دمشق تعبيرا عن احتجاجهم على الامر.

وكانت "الجبهة الدنماركية" (يمين متطرف) دعت الى التظاهر اليوم السبت في كوبنهاغن احتجاجا على "تساهل النخبة في الدنمارك في مواجهة الاعتداءات الاخيرة للمسلمين على بلدنا وعلمنا" حسب ما جاء على موقع تابع لها على الانترنت
__________________
  #80  
قديم 04-02-2006, 02:03 PM
الغرباء الغرباء غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: دولة الخلافه الاسلاميه
المشاركات: 2,050
إفتراضي معنى الارهاب وحقيقته 1

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

أما بعد:

فقد كثر الكلام في تحديد الإرهاب واضطربت الآراء والمصطلحات على إيضاح مفهوم الإرهاب، وعلى الرغم من كثرة التعريفات والحدود التي وضعت لمعنى الإرهاب فلم نقف على حد جامع مانع لحقيقة الإرهاب، وكل تعريف لحقيقة ما لا يكون مطردا منعكسا - أي جامع مانع - فإنه لا يعتبر تعريفا صحيحا ومع أن كثيرين من الباحثين في هذا الموضوع قد ذكروا من التعاريف للإرهاب ما يزيد على مائة تعريف إلا أنها تخلوا كلها من أن تحدد مفهوم الإرهاب تحديدا دقيقا يستطيع القارئ أن يفرق به بين الإرهاب وغيره، ولكي تعرف أن كل ما ذكر من تعاريف للإرهاب لم تكن كافية لتحديد مفهومه تحديدا لا يختلف فيه أحد.

وسأذكر لك نماذج مما قيل في تعريف الإرهاب:

1) الإرهاب هو الأعمال التي من طبيعتها أن تثير لدى شخص ما الإحساس بالخوف من خطر ما بأي صورة.

2) الإرهاب يكمن في تخويف الناس بمساعدة أعمال العنف.

3) الإرهاب هو الاستعمال العمدي والمنتظم لوسائل من طبيعتها إثارة الرعب بقصد تحقيق أهداف معينة.

4) الإرهاب عمل بربري شنيع.

5) هو عمل يخالف الأخلاق الاجتماعية ويشكل اغتصابا لكرامة الإنسان.

وإنك أيها القارئ إذا قمت بتحليل هذه التعريفات المذكورة لتتمكن من تحليلها بغرض تحديد درجة دقتها وقياس مدى إمكانية الاعتماد عليها في عملية وصف وضبط وتحديد ما يمكن تسميته بالعمل الإرهابي أدركت أن كلاً منها لا يكفي لبيان مفهوم الإرهاب بياناً جلياً واضحاً تتوفر فيه شرط التعريف والحد لأن كلاً منها إما جامع غير مانع وإما مانع غير جامع وإما ليس جامعا ولا مانعا وهذا الاختلاف في تعريف الإرهاب راجع لاختلاف أذواق الدول ومصالحها وأيديولوجياتها فكل دولة تفسر الإرهاب بما يلائم سياستها ومصالحها سواء وافق المعنى الصحيح للإرهاب أو خالفه لأجل هذا تجد عملاً يقوم به جماعة من الناس أو الأفراد يطلق عليه أنه عمل إرهابي وتجد عملاً مثله أو أفظع منه يقوم به جماعة آخرون لا يعتبر إرهابا.

وسأذكر مثالاً واحدا على ذلك:

موضوع فلسطين: منذ أكثر من (50 سنة) والصهاينة الحاقدون يسومون إخواننا الفلسطينيين سوء العذاب من قتل وتشريد وتدمير وهدم للبيوت على أهلها ويعتبر هذا العمل في نظر أبناء القردة والخنازير وأسيادهم الصليبيين في أمريكا وأوربا دفاعا عن النفس وما يقاوم به هؤلاء المضطهدون بالحجارة ونحوها يعتبرإرهابا وعنفا.

إذا تقرر هذا؛ فاعلم أن التعريف الصحيح للإرهاب على ضربين:

1) تعريفه من حيث اللغة العربية.

2) تعريفه من حيث الشرع.

أما من حيث اللغة:

فالإرهاب مصدر أرهب يرهب إرهاباً من باب أكرم وفعله المجرد (رَهِب)، والإرهاب والخوف والخشية والرعب والوجل كلمات متقاربة تدل على الخوف إلا أن بعضها أبلغ من بعض في الخوف وإذا تتبعنا هذه المادة في القرآن الكريم مادة رَهِبَ أو أرهب وجدناها تدل على الخوف الشديد قال تعالى: (وإياي فارهبون) أي خافوني، وقال تعالى: (ويدعوننا رغبا ورهبا) أي طمعا وخوفا، وقال تعالى: (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم) أي تخيفونهم.

قال ابن جرير: يقال منه أرهبت العدو ورهبته فأنا أرهبه وأرهِبه إرهابا وترهيبا وهو الرهب والرهب ومنه قول طفيل الغنوي:

ويل أم حي دفعتم في نحورهم بني كلاب غداة الرعب والرَّهَب

أي الخوف.

وقال ابن جرير: حدثنا بشر قال ثنا يزيد قال ثنا سعيد عن قتادة
(واضمم إليك جناحك من الرهب) أي من الرُعب وهذا التفسير للرَّهب بالرعب يدل على أن الرعب مرادف للرّهب وأن معناهما الخوف الشديد يؤيد هذا قوله صلى الله عليه وسلم:
(نصرت بالرعب مسيرة شهر) أي بالخوف.

هذا نموذج مختصر لبيان معنى الإرهاب في لغة العرب.

أما مفهوم الإرهاب في الشرع:

__________________
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

حوار الخيمة العربية 2005 م