مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم الترفيهي > الخيمة الرياضية
اسم المستخدم
كلمة المرور

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 20-01-2006, 06:33 PM
yms002 yms002 غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2006
المشاركات: 19
Talking مصر تكتسح ليبيا 3/0 في بطولة افتتاح كأس افريقيا 2006

الجمعة 20 يناير 2006م، 20 ذو الحجة 1426 هـ


بحضور 60 ألف متفرج يتقدمهم الرئيس مبارك
مصر تكتسح ليبيا 3-صفر في افتتاح كأس الأمم الأفريقية


الألعاب النارية تضيء سماء القاهرة





ميدو قاد مصر الى تحقيق فوز عريض

القاهرة - وكالات

وجه المنتخب المصري انذارا مبكرا لخصومه بفوزه الكبير على نظيره الليبي 3-صفر اليوم الجمعة على استاد القاهرة الدولي في العاصمة المصرية في افتتاح النسخة الخامسة والعشرين من نهائيات كأس امم افريقيا لكرة القدم التي تستضيفها مصر حتى 10 شباط/فبراير المقبل.
وسجل أحمد حسام "ميدو" (17) ومحمد ابو تريكة (22) وأحمد حسن (77) الاهداف.
وتضم المجموعة أيضا المنتخبين المغربي والعاجي اللذين سيلتقيان غدا السبت على الملعب ذاته.
وكان المنتخبان التقيا في التصفيات، ففازت ليبيا 2-1 ذهابا في طرابلس، وردت مصر 4-1 ايابا في القاهرة علما بان ليبيا تقدمت 1-صفر.
وأكد المنتخب المصري استعداده الجيد للذهاب بعيدا في هذه البطولة واحراز لقبها للمرة الخامسة للانفراد بالرقم القياسي في عدد الالقاب الذي يتقاسمه مع المنتخبين الغاني والكاميروني.
وضغط المنتخب المصري منذ البداية بحثا عن هدف مبكر لكن الدفاع الليبي كان حاضرا بقوة وابعد الخطر عن مرماه بيد ان ذلك لم يستمر طويلا لان الفراعنة نجحوا في هز شباكهم في مناسبتين.
وتراجع المنتخب المصري الى الدفاع بعد الهدفين ما فسح المجال امام الليبيين للتحكم في مجريات المباراة وكانوا قاب قوسين او ادنى من تقليص الفارق.
وتأثر المنتخب الليبي بغياب قائده وصانع العابه طارق التايب بسبب الاصابة فعانى لاعبوه كثيرا لبناء العمليات الهجومية وايقاف زحف خط الوسط المصري، قبل ان يدفع به المدرب الكرواتي ايليا لونكاروفيتش في الدقيقة 63 مكان احمد سعد.
وتحسن اداء الليبيين في الشوط الثاني لكن وفي الوقت الذي كانوا يحاولون فيه تقليص الفارق تلقوا ضربة موجعة بطرد حارس مرماهم لويس اغوستيني لتلقيه الانذار الثاني عقب عرقلته للمهاجم عمر زكي داخل المنطقة وبالتالي ركلة جزاء كانت وراء الهدف الثالث للمصريين، وزادت محن الليبيين.
وبدأ الضغط المصري عبر الجناحين مع الاعتماد على الكرات الطويلة باتجاه المهاجمين ميدو وعمر زكي، بيد ان اولى الفرص الخطرة كانت في الدقيقة 14 من تسديدة قوية للمدافع عبد الظاهر السقا من خارج المنطقة ابعدها الحارس لويس اغوستيني بصعوبة الى ركنية (14).
وأثمر الضغط المصري هدفا عبر مهاجم توتنهام الانكليزي ميدو بضربة رأسية اثر ركلة ركنية نفذها محمد عبد الوهاب (17) مفتتحا رصيده في البطولة في ثالث مشاركة له.
وأضاف محمد ابو تريكة الهدف الثاني بعد 5 دقائق الهدف الثاني من ركلة حرة مباشرة رائعة من خارج المنطقة.
وردت ليبيا بمجهود فردي لسالم الرواني عند حافة المنطقة وسدد كرة بين يدي الحارس عصام الحضري (24)، ثم بتسديدة قوية ليونس الشيباني من ركلة حرة مباشرة لم تذهب بعيدا عن مرمى الحضري (27).
وكاد عمر داوود يخدع الحارس الحضري من تمريرة عرضية مرت بجوار القائم الايمن للحارس الحضري (28).
وتدخل الحضري ببراعة لابعاد تسديدة قوية لداوود الى ركنية (33).
وكاد عبد الوهاب يضيف الهدف الثاني للفراعنة من تسديدة قوية من ركلة حرة مباشرة من 25 مترا تصدى لها اغوستيني على دفعتين (39).
وسدد احمد حسن كرة قوية من خارج المنطقة ابعدها اغوستيني بصعوبة قبل ان يشتتها الدفاع (40).
وتابع المنتخب المصري سيطرته على مجريات المباراة في الشوط الثاني لكن دون خطورة مع هجمات مرتدة ليبية لم تعرف النجاح.
ودفع لونكاروفيتش بالتايب في الدقيقة 63 لتعزيز خط الوسط، وكاد من لمسته الاولى للكرة يصنع الهدف الاول لمنتخب بلاده عندما مرر كرة بينية رائعة الى سالم الرواني الذي توغل داخل المنطقة وسدد الكرة بيمناه ابعدها الحارس الحضري بصعوبة (64).
وتحسن اداء الليبيين نسبيا ونشطوا بفضل تحركات التايب، بيد ان الفراعنة كادوا يضيفون الهدف الثالث عندما توغل عمر زكي من الجهة اليسرى ومرر كرة عرضية تهيأت امام محمد بركات الذي سددها زاحفة بيدة انها ارتطمت بالمدافع محمود مخلوف وتحولت الى ركنية لم تثمر (70).
وحصلت مصر على ركلة جزاء بعدما تعرض عمر زكي الى العرقلة داخل المنطقة من قبل الحارس اغوستيني الذي نال الانذار الثاني وبالتالي طرد من المباراة (74).
واضطر لونكاروفيتش الى اخراج المهاجم جهاد المنتصر لاشراك حارس المرمى مفتاح غزالة.
وانبرى ميدو لركلة الجزاء بيد ان الحارس غزالة تصدى لها فارتدت منه الكرة الى احمد حسن الذي تابعها داخل المرمى (77) مسجلا الهدف الثالث.
وكاد المدافع الشيباني يخدع حارس مرماه عندما حاول ابعاد كرة لعماد متعب، بديل زكي، الى ميدو فمرت بجوار القائم الايمن (83).




الألعاب النارية تضيء سماء القاهرة

وافتتح الرئيس المصري محمد حسني مبارك في الخامسة والنصف من مساء اليوم الجمعة 20-1-2006 البطولة . والقى عيسى حياتو رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم كلمة قصيرة قدم فيها لافتتاح البطولة. و اتخذت اجهزة الامن المصرية اجراءات امنية مشددة قبل حفل الافتتاح الذي حضره عدد كبير من مسؤولي الحكومة المصرية على رأسهم احمد نظيف رئيس الحكومة وسفراء الدول المشاركة في البطولة ورؤساء البعثات والمنتخبات الافريقية.

واحتشد 60 الف متفرج باستاد القاهرة الدولي لحضور حفل الافتتاح ومباراة مصر وليبيا في البطولة. وحضر المباراة ما يزيد عن عشرة الاف متفرج ليبي احتشدوا بمدرج الدرجة الاولى والثانية على يسار المقصورة الرئيسية وشجعوا منتخب بلادهم بحماس شديد.

واغلقت ابواب الاستاد ابتداء من الساعة الرابعة أي قبل موعد حفل الافتتاح بأكثر من ساعة ونصف ما حال دون اكتمال سعة الاستاد الرئيسية والتي تبلغ 74 الف متفرج.

وتابع المتفرجون في استاد القاهرة والمشاهدون على شاشات التلفزيون مشهدا رائعا في افتتاح البطولة عندما اسقطت طائرات هليكوبتر مظليين يحمل كل منهم احد اعلام الدول المشاركة الستة عشر في البطولة.

وكان حامل علم انجولا هو اول المظليين الذي هبط بالمظلة بينما كان حامل علم مصر هو الخامس في النزول وقد كان حامل علم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) هو اخر من هبط على ارض الملعب وسط الهتافات.

وغنى المطرب المصري هشام عباس اغنية البطولة وانشدت خلفه الجماهير. وشهد حفل افتتاح البطولة عرضا فنيا فرعونيا افريقيا. وبدأ العرض باطفاء انوار الاستاد ثم ظهور مجسم ضخم لتمثال ابو الهول وهو من اشهر الاثار الفرعونية المصرية ثم اندفع الى الملعب عشرات من المؤدين الذين ارتدوا زي الفراعنة ثم دخل ارض الملعب حملة المسلات الفرعونية القديمة وقد ارتدوا ثيابا فرعونية وتيجانا ذهبية واحاطوا الملعب من جميع جهاته ثم دخلت مجموعات من الشباب تحمل الجعران واصطفوا في شكل هندسي بالملعب. ثم دخل ارض الملعب حملة نجوم البحر الفرعونية تعبيرا عن رحلة الروح الى السماء ثم اندفعت الى ارض الملعب مجموعات ترتدي الثياب الافريقية وتردد اغاني افريقية لتلتحم الحضارتين الفرعونية والافريقية معا لتمثلا عمق العلاقات بين الشعوب الافريقية.

واندفع عدد هائل من مراكب النيل الى ارض الملعب لتعبر عن نهر النيل شريان الحياة الذي يربط العديد من دول القارة السمراء. وعقب هذا المشهد دخلت الى ارض الملعب مراكب الشمس الفرعونية وهي نسخة من المركب الاصلي وعليها رسومات افريقية لتعبر عن امتزاج الحضارتين الافريقية والفرعونية على انغام الموسيقى الافريقية. وحمل المركب عشرات من المتطوعين الذين يرتدون ثيابا افريقية وفرعونية.

واختتم العرض الفني بأغنية للفنانة المغربية سميرة سعيد بعنوان "كل البشر واحد" بالعربية والفرنسية والانجليزية. وقد استغرق العرض الفني 45 دقيقة. وانطلقت بعد ذلك الالعاب النارية لتغطي جانبا كبيرا من منطقة مدينة نصر المحيطة باستاد القاهرة الدولي احتفالا ببدء فعاليات بطولة كأس الامم الافريقية. وتواصل اطلاق الالعاب النارية لمدة 15 دقيقة مصحوبا بالموسيقى الافريقية والترانيم الفرعونية وموسيقى اوبرا عايدة.
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

حوار الخيمة العربية 2005 م