مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم العام > الخيمة السياسية
اسم المستخدم
كلمة المرور

 
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 07-01-2007, 05:15 PM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
Post من وثائق بني رفض الخطيرة !!

وثيقة خطيرة لبني رفض !!


الان وبعض مرور ثلاث سنوات على سقوط النظام الصدامي السني الكافر وتحرير العراق من دكتاتوريتهم العفنة وسيطرتهم الظالمة وتسليطهم المرير والمقيت على رقاب أبناء شيعتنا وبعد استلامنا السلطة في العراق بلد اهل البيت الاطهار وسيطرتنا الكاملة على الوزارت والمؤسسات والاجهزة الامنية بمساعدة أهلنا فيه الجمهورية الإسلامية في إيران وبفضل تعاون حلفائنا الاوفياء من الانكليز والأمريكان وبكفاح أبناء شعبنا من شيعة اهل العراق وبعد تصفية حساباتنا القديمة وانجاز واجباتنا المقدسة وعلى رأسها الثأر لشهدائنا الأبرار والقصاص العادل من ازلام النظام البائد وقادتهم ومفكريهم وعلمائهم والقضاء على أوكار الأرهاب التكفيري ومع اقتراب المعركة الحاسمة للانتخابات المقبلة علينا ان نذكر دائمآ بأن مهمتنا لم تنتهي وأن دربنا طويل وكفاحنا مستمر حتى تتحقق أهدافنا وغايتنا العظمى في تنفيذ وصية أمامنا آية الله العظمى الأمام الخميني (قدس سره) في تصدير الثورة الإسلامية إلى انحاء العالم العربي والإسلامي وعلينا أن نسعى لنشر مذهبنا وعقيدتنا الشريفة بكل الوسائل والطرق في كافة دول الجوار ليكتمل لنا الهلال الشيعي كما سماه (عاهر الأردن) حتى يصبح بدرآ تامآ .


ومن هنا ولا بد ان ننطلق بقوة وعزيمة لنصرة أخواننا المستضعفين في معقل الوهابية الكفرة في السعودية ونوسع قاعدتنا فيها لتشمل عدة محافظات بدل الأحساء والقطيف ونمدهم بكل أسباب الدعوة الامامية والتثقيف الشيعي .

وقد هيأت منظمتنا بالتعاون مع المسؤولين في الجمهورية الاسلامية في إيران كل المستلزمات المادية والمعنوية للأنجاز مهمتنا وعلنا ان ننتهز هذة الفرصة في موسم الحج القادم لبدء عملنا المبارك .

والله معنا وعلى نصرنا والزهراء تحرسنا والحسين عصمتنا

وهذة صورتها إضغطها للتكبير ..

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

ملحوظة

: سنوالي طرح المزيد من الوثائق التي تفضح نواياهم وخططهم القذرة.
__________________
  #2  
قديم 07-01-2007, 05:19 PM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
Post وثيقة أخرى...بدون تعليق ولا تنسى الضغط عليها لتكبيرها

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
__________________
  #3  
قديم 08-01-2007, 11:19 AM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
Post





__________________
  #4  
قديم 08-01-2007, 11:31 AM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
إفتراضي حتى المساجد والمصلين لم يسلموا ....



__________________
  #5  
قديم 08-01-2007, 11:35 AM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
إفتراضي تهديد وقتل على الهوية




__________________
  #6  
قديم 10-01-2007, 12:15 AM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
إفتراضي

وثيقة لمنظمات شيعية سرية تكشف عن "عملية نهاية الطريق" بالعراق
مفكرة الإسلام (خاص):

أظهرت وثيقة منسوبة لـ"المنظمات السرية الإسلامية" (شيعية) أن موجة العنف الواسعة التي تعرض لها السنة في العراق واستهداف مساجدهم بالحرق والتدمير في أعقاب تفجير مرقد سامراء في فبراير من العام الماضي لم يكن عملاً عشوائيًا كما تردد وقتذاك, وإنما جاء في إطار مخطط تحريضي من قبل منظمات شيعية.


وتعرضت مئات المساجد والمراكز التابعة للسنة إلى إطلاق نار وعمليات إحراق بدت منظمة من قبل جهات شيعية، ومن بينها تلك المنظمة وفق ما جاء في نص وثيقة صادرة عنها حصلت "مفكرة الإسلام" على نسخة منها.

ووجهت الوثيقة، والمؤرخة بتاريخ (19/2/2006م)، الدعوة آنذاك إلى تنظيمات رمز لها بـ(L. A. H5) بالبدء فورًا بتنفيذ (عملية نهاية الطريق) لحرق وتدمير مساجد السنة وسلب ونهب كافة ممتلكاتها وقتل العاملين فيها.
يذكر في هذا الصدد أن تقارير وزارة الهجرة والمهجرين العراقية أظهرت أن تصاعد العنف الطائفي الذي يعصف بالعراق أدى لنزوح قرابة 54 ألف عائلة سنية من مناطقهم منذ تفجير سامراء.
وتنوّه "مفكرة الإسلام" إلى أن نشرها تلك الوثيقة التي سبق أن نشرت نصها جريدة "المحرر العربي" وبثتها فضائية "المستقلة"، جاء بعد حصولها من مصادر موثوقة على نسخة منها.





نص الوثيقة أعلاه:


عملية (نهاية الطريق) صادرة عن المنظمات السرية الإسلامية - القيادة العامة - بغداد.

بتاريخ (19/2/2006م)
إلى: تنظيمات (L. A. H5)..

بعد دراسة الوضع الراهن ومجريات الأحداث التي رافقت العمل الإجرامي الجبان الذي استهدف مرقدي الإمامين المعصومين الغريبين في سامراء من قبل النواصب والوهابية الكفرة.
وبعد التحقيق والتمحيص قررت اللجان القضائية والشرعية المختصة التابعة للمنظمة البدء فورًا بتنفيذ (عملية نهاية الطريق) لحرق وتدمير مساجد الضرار الوهابية, وسلب ونهب كل ممتلكاتها, وقتل العاملين فيها وكل من يتعاون معهم.
والله أكبر... والنصر لشيعة (علي) عليه السلام.


R.O.B.N
الأمين العام
__________________
  #7  
قديم 10-01-2007, 12:21 AM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
إفتراضي وثيقة رقم (6)

"منظمة بدر" تعترف بالحصول على أسلحة إيرانية وتخطّط لإشعال الفتنة بالسعودية



مفكرة الإسلام (خاص): اعترفت "منظمة بدر" التابعة لـ "المجلس الأعلى للثورة الإسلامية" بقيادة عبد العزيز الحكيم في وثيقة سرية حصلت "مفكرة الإسلام" على نسخة منها، بحصولها على أسلحة وتجهيزات ومعدات عسكرية من إيران؛ استعدادًا لخوض حرب مع السنّة في العراق.
وأكدت الوثيقة الصادرة عن الأمانة العامة لـ "منظمة بدر" بتاريخ (5/11/2006م) وجود حالة تأهب في صفوف قوات الحرس الثوري الإيراني، وذلك بالقرب من الحدود مع العراق استعدادًا للتدخل السريع في حال نشوب تلك الحرب.
كما دعت الشيعة منتسبي وزارتي الدفاع والداخلية- في حالة بدء المعركة- إلى الالتحاق بسرايا "قوات بدر" و"جيش المهدي" وتشكيلات "حزب الدعوة"، واستصحاب وسرقة الأسلحة والذخائر والآليات والتجهيزات لاستخدامها في المعركة.
وجاء صدور تلك الوثيقة بعد اجتماع موسّع عقده عبد العزيز الحكيم مع كافة قادة تشكيلات المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق في مدينة كربلاء بتاريخ (2/11/2006م)، بحضور بعض المراجع الدينية في الجمهورية الإيرانية.
كما كشف محتوى الوثيقة عن وجود مخطط شيعي لاغتيال عدد من قادة ورموز السنة في العراق، ومن بينهم الشيخ "حارث الضاري"، الأمين العام لـ "هيئة علماء المسلمين"، و"صالح المطلك" رئيس "جبهة الحوار الوطني العراقي"، وخلف العليان رئيس "مجلس الحوار الوطني العراقي"، وطارق الهاشمي الأمين العام لـ "الحزب الإسلامي العراقي"، ونائب الرئيس العراقي.
وتدعو إلى الاستمرار في سياسة التصفية والإبعاد للسنّة في الأحياء الشعبية والأسواق التجارية، وتضييق الخناق عليهم لإجبارهم على الهجرة وترك البلاد. ويشمل المخطط أيضًا تصفية الوافدين العرب والمقيمين والموظّفين الدبلوماسيين والعاملين بالشركات، وخاصة الحاملين لجنسيات السعودية والأردن ومصر وفلسطين والسودان والإمارات.
ولم يقتصر المخطط على ملاحقة السنّة داخل العراق فقط، وإنما يمتد ليشمل إثارة أجواء من الاضطراب في دول الجوار مثل السعودية، من خلال تحريض الحجيج الشيعة على تنظيم تظاهرة حاشدة يحمل منفّذوها أسلحة (كاتمة صوت، وسكاكين، وهراوات، ومواد سامة)؛ بغية الاشتباك مع السلطات السعودية داخل الحرم الشريف.
وتنّوه "مفكرة الإسلام" إلى أن نشرها تلك الوثيقة، التي سبق وأن نشرت نصها جريدة "المحرر العربي"، وبثّتها فضائية "المستقلة"، جاء بعد حصولها من مصادر موثوقة على نسخة منها.
وفيما يلي نص الوثيقة:
تعليمات صادرة عن المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق - الأمانة العامة لمنظمة بدر - الدائرة السياسية - العراق - بتاريخ (5/11/6002م)

إلى: كافة المكاتب والفروع بناءً على ما ورد من تعليمات سديدة طرحها سماحة السيد عبد العزيز الحكيم، في اجتماعه الموسع مع كافة قادة تشكيلات المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق في مدينة "كربلاء" المقدسة بتاريخ (2/11/2006م) بحضور بعض المراجع الدينية في الجمهورية الإيرانية، وعلى ضوء ذلك، وبغية إيقاف الحملات السياسية التي يشنّها أعداء آل البيت الأطهار (عليهم السلام)، أكد سماحته التالي :
فبعد الإنجازات والانتصارات الساحقة التي تحققت في الجانب السياسي والعسكري والاجتماعي والاقتصادي والثقافي؛ بفضل جهود قيادتنا السياسية ومراجعنا الدينية وكفاح شعبنا من شيعة الإمام (علي) عليه السلام، والدعم اللامحدود لإخواننا في الجمهورية الإسلامية في إيران.

ونتيجة لخيبة أمل أبناء العامة وعزلتهم السياسية والاجتماعية، وفشلهم الذريع في تحقيق أيّ مكسب عن طريق مشاركتهم الهزيلة في العملية السياسية, فقد سعت قيادتهم السياسية والعسكرية من خلال أحزابهم ومنظماتهم في محاولة يائسة لفك الحصار عنهم, إلى التخطيط لإقامة تحالفات ومعاهدات مع حكومات النواصب والوهابية الكفرة، في دول الجوار وأهمها (السعودية والأردن ومصر واليمن والإمارات) لتغيير معالم الخارطة السياسية في العراق والمنطقة، بالتنسيق مع قوات الاحتلال الأنكلو - أميركي وقد تمكّن أعداء أهل البيت (ع) من الاتفاق على مسودة مشروع خطير يهدد وجودنا وكياننا ومستقبلنا، ليس في العراق فحسب، وإنما في منطقة الشرق الأوسط بصورة عامة، وبالتالي القضاء على مخطّطاتنا وأهدافنا المصيرية.

وعلى ضوء هذه الحقائق وتداعيات المواقف المحتملة نسبت قياداتنا الحكيمة ما يلي :


1. الترويج إعلاميًا، وفي أوساط أتباع أهل البيت (ع) ضرورة تبني الجمهورية الإسلامية الإيرانية، أو السيد "عبد العزيز الحكيم"، أو السيد "مقتدى الصدر" إعادة بناء قبور (البقيع) التي هدمها الناصبي الكافر محمد عبد الوهاب.

2. التكاتف وتوحيد الجهود والتعاون والتنسيق التام بين الأحزاب والتنظيمات السياسية والمسلحة في مجابهة أي تهديد خارجي.

3. اليقظة والحذر الشديد ومراقبة تحركات ومخططات الأعداء في دول جوار العراق في كافة المجالات.

4. الاستمرار بسياسة التصفية، والإبعاد لأبناء العامة في الأحياء الشعبية والأسواق التجارية وتضييق الخناق عليهم؛ لإجبارهم على الهجرة وترك البلاد.


5. التأكيد على ضرورة مراقبة ومتابعة تحركات ونشاطات الوافدين العرب، والمقيمين والموظفين الدبلوماسيين، والعاملين في الشركات وخصوصًا (السعودية والأردن ومصر وفلسطين والسودان والإمارات)، وتصفيتهم بشتّى الوسائل والسُبُل.

6. تحييد وتحجيم نشاطات الإعلاميين والصحافيين والباحثين من النواصب، وتدمير مقراتهم وتصفية رموزهم الناشطة.

7. القضاء على أية محاولة، مهما كان حجمها لإعادة الجيش السابق المنحل والدوائر الأمنية والبعثية بأي شكل من الأشكال، والتصدي لهم بقوة وحزم.


8. تحشد الطاقات والجهود والاستعداد العالي لأية مواجهة مسلّحة مع الأعداء، مع الأخذ بنظر الاعتبار تدخل قوات الاحتلال الأنكلو - أميركي وقد قامت الجمهورية الإسلامية في إيران بتزويدنا بكافة الأسلحة والمعدات والتجهيزات اللازمة للمعركة المقبلة، إضافة إلى تهيئة قوات من الحرس الثوري الإيراني للتدخل السريع قرب الحدود في محافظة واسط منطقة (بدرة وجصان، وسلسلة جبال حمرين، ومندلي، وكلار) .

9. في حالة بدء المعركة على جميع أبناء شيعة الإمام (علي) عليه السلام، وكذلك منتسبي وزارتي الدفاع والداخلية الالتحاق بسرايا قوات بدر، وجيش المهدي وتشكيلات حزب الدعوة واستصحاب وسرقة الأسلحة والذخائر والآليات والتجهيزات لرفد المعركة.


10- الترويج لمظالم الشيعة حول ضرورة تنفيذ الفيدرالية الشيعية في الوسط والجنوب العراقي، عبر الإشارة إلى الدور المشبوه لدول (الهلال السُنّي) وتحديداً (السعودية)، التي تدعو إلى إنجاح مشروع المصالحة، والتي ساهمت بشكل فاعل في وثيقة مكة ومنها: (الإمارات، ومصر، والأردن، والبحرين، وتركيا).

11. استمرار التثقيف على أن دابر الفتنة هم رموز النواصب في العملية السياسية وخارجها وعلى رأسهم (حارث الضاري، وصالح المطلك، وخلف العليان، وطارق الهاشمي)، والعمل على تصفيتهم أو سحبهم للتحقيق تحت طائلة قانون مكافحة الإرهاب؛ للوقوف على مدى علاقتهم بدول الخليج، وحجم تمويل تلك الدول لقوى الإرهاب، وبقايا النظام المقبور.

12 - على كافة منظري ومنسوبي ومصادر المجلس الأعلى وتشكيلاته في بغداد وعموم المحافظات, الترويج عبر وسائل الإعلام وفي الأوساط الشيعية الفقيرة ومتدنية التعليم؛ لحث كافة شيعة أهل البيت على جمع تواقيع مليونية تطالب حكام السعودية بالموافقة على تبنّي إيران - حوزة قم الطاهرة نفقات بناء قبور البقيع.

ووجّه سماحته في حال رفض حكام السعودية تلك المبادرة يقوم الحجيج الشيعة بتنظيم تظاهرة حاشدة يحمل منفذوها أسلحة (كاتمة صوت، وسكاكين، وهراوات، ومواد سامة)؛ بغية الاشتباك مع السلطات السعودية داخل الحرم الشريف؛ بغية إلقاء تبعاتها على عاتق النواصب، كون المتظاهرين يحملون جوازات سفر مزورة، تحمل أسماءً توحي لقارئها بأن حملتها من العرب السُنة، كي يتم حرمان النواصب من موسم الحج وبالتالي عدم كشف هويات منفذي التظاهرة وسط الحرم.

13 - في حال عدم قدرة حجيجنا على إدخال الأسلحة المذكورة، سيتم تزويدهم بها داخل السعودية عبر أتباعنا في المنطقة الشرقية.

نرجو العمل بموجبه فورًا.

__________________
  #8  
قديم 10-01-2007, 12:31 AM
غــيــث غــيــث غير متصل
من كبار الكتّاب
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: الخيمة العربية
المشاركات: 5,289
إفتراضي وثيقة رقم (7)

بيان سري..الشيعة يخططون لنقل تجربتهم في العراق للدول الإسلامية



نص الوثيقة:


المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق الرئاسة

إلى/ قيادات المكاتب والفروع م/ بيان سري وعاجل.


بتوجيه ورعاية سماحة آية الله العظمى السيد "علي خامنئي", المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران (دام ظله) وتحت شعارات (شيعة علي هم الغالبون ) تم عقد المؤتمر التأسيسي الموسّع لشيعة العالم في مدينة "قم" المقدسة، حضره كافة قيادات الأحزاب الشيعية والمراجع ورؤساء الحوزات الدينية والأساتذة والمفكرين والباحثين، وتم مناقشة عدة جوانب مهمة وخرج بالتوصيات التالية :

1 - ضرورة تأسيس منظمة عالمية تسمى (منظمة المؤتمر الشيعي العالمي )، ويكون مقرها في إيران وفروعها في كافة أنحاء العالم، ويتم تحديد هيئات المنظمة وواجباتها، ويتم عقد مؤتمر خاص خلال كل شهر.


2 - دراسة وتحليل الوضع الراهن على الساحة الإقليمية والإستفادة من تجربتنا الناجحة في العراق، وتعميمها على بقية الدول وأهمها السعودية (قلعة الوهابية الكفرة) والأردن (عميل اليهود) واليمن ومصر والكويت والإمارات والبحرين والهند وباكستان وأفغانستان، والتأكيد على الخطة الخمسينية والعشرينية، والبدء بتطبيقها فورًا .

3 - بناء قوات عسكرية غير نظامية لكافة الأحزاب والمنظمات الشيعية بالعالم عن طريق زجّ أفرادها في المؤسسات العسكرية والأجهزة الأمنية والدوائر الحساسة، وتخصيص ميزانية خاصة لتجهيزها وتسليحها وتهيئتها؛ لدعم وإسناد إخواننا في السعودية واليمن والأردن.

4 - استثمار كافة الإمكانيات والطاقات في كافة الجوانب وتوجيهها لخدمة الأهداف الإستراتيجية للمنظمة، والتأكيد على احتلال الوظائف التربوية والتعليمية.

5 - التنسيق الجدي والعملي مع كافة القوميات والأديان الأخرى واستغلالها بشكل تام؛ لدعم المواقف والقضايا المصيرية لأبناء الشيعة بالعالم، والابتعاد عن التعصّب الذي يصب لمصلحة أبناء العامة.


6 - تصفية الرموز والشخصيات الدينية البارزة لأبناء العامة، ودس العناصر الأمنية في صفوفهم للإطلاع على خططهم ونواياهم.

7 - على كافة المرجعيات والحوزات الدينية في العالم تقديم تقارير شهرية، وخطة عمل سنوية لرئاسة المؤتمر، تتضمن كافة المعوقات والإنجازات في بلدانهم والمقترحات اللازمة لتحسين وتطوير أدائها.

8 - إنشاء صندوق مالي عالمي مرتبط برئاسة المؤتمر وتُفتح له فروع في كافة أنحاء العالم، وتكون الموارد أحيانًا جمع الأموال من الحكومات العرفية، وخاصة العراق، وتبرعات التجار الأثرياء، وزكاة الخمس، وكذلك التنسيق مع الجمعيات والمنظمات الخيرية والإنسانية؛ لاستلام المساعدات والمعونات المادية لدعم متطلبات المؤتمر الإدارية والإعلامية والعسكرية.


9 - تشكيل لجنة متابعة مركزية لتنسيق الجهود في كافة الدول، وتقويم أعمالها.


10 - متابعة الدول والسلطات والأحزاب، وشنّ حرب شاملة ضدها في كافة المجالات، وأهمها المجال الاقتصادي من خلال تشجيع الصادرات الإيرانية، ومقاطعة البضائع السعودية والأردنية والسورية والصينية.


المكتب السياسي للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق

بغداد
__________________
  #9  
قديم 10-01-2007, 05:34 PM
BASSUONY BASSUONY غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2007
المشاركات: 32
إفتراضي

ان الله الذي نصر الاسلام في مواضع شتى لقادر على حماية دينه من هؤلاء الغوغاء الذين يطلقون على انفسهم (شيعة علي) على اي اساس جعلوا عليا رضي الله عنه مقصورا عليهم ان هؤلاء الحمقى يظنون اننا لا نعرف التاريخ ويصدقون انفسهم ان عليا منا وان الحسين منا واهل البيت لنا وحدنا حق فيهم دون سوانا والله اني لاعجب واغار كيف ينسبون هؤلاء الحثالة انفسهم لاهل البيت الاطهار الذين هم اعلى واطهرمن ان يعلق بهم النجس الشيعي وعلى كل فان كان الشيعه ابناء اليهود يزعمون انهم شيعة علي واتباعه فاننا نحن السنه اتباع محمد صلى الله عليه وسلم الذي هو خير من علي وغيره وخير خلق الله اجمعين وليعلم هؤلاء الرافضه انهم يحفرون قبورهم بايديهم عندما يحاولون الانتشار في ارض الاسلام ان الاسلام لم يضعف بعد مثلما يروج النصارى واليهود حتى تدور عليه الوائر فما يبقى الا الشيعه الذين لم تخرج لهم اسنان بعد فيظنون انهم اشاوس ...........ان الاسلام اغلى من النفس واغلى من الاهل والولد وهذه الارض هي ارض الاسلام الذي هو دين الله والدين لا يهون والارض لا تهون ووالله انها نهايتهم حين يقتربون وليقتربوا حتى نطهر الارض من نجس التشيع ...ولكنها ايران مهد المجوس اليوم تعبر عن طبيعتها الضاله والهمجيه في الاعلان عن ما يسمونهم شيعه (ملعونين اينما ثقفوا أخذوا وقتلوا تقتيلا) اسألوا ايها الشيعه ائمتكم عن ابن السوداء الذي اسس مذهبكم واسالوهم كيف تكونون انتم خير من اصحاب الرسول الذين حاربو الى جواره كيف تكونون انتم يا من تربيتم في احضان اهلكم خيرا منهم ثم اسالوهم من قتل الامام علي رضي الله عنه ومن قتل بعدها الحسين رضي الله عنه واسالوا هذا الخوميني من قتل الزبير بن العوام(من قتل ابن صفية؟؟؟)وكيف بشر رسول الله قاتل الزبير بالنار حين قال بشروا قاتل ابن صفية بالنار ثم اسالوه عن موقف الامام علي رضي الله عنه عندما رأى القاتل....ثم اسالوا انفسكم واعملوا عقولكم ان كان لكم عقول وتدبروا امركم كيف اعبد اله اعتقد انه قد اخطأ يوم انزل الوحي على محمد بدلا من علي في الوقت الذي كان فيه علي ابن عشر سنين!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!بينما رسول الله في الربعين ام ان الوحي الذي اخطأ كان عليه ان يعي ان الطفل خير من الرجل البالغ !!!!!! ثم اسالوا ائمتكم كيف يصلون في الحج خلف الوهابيين عند الكعبه الذين هم كفرة عندكم كيف تصلي خلف كافر وترجو ان تقبل صلاتك يا احمق!! واسالوهم كيف يكون اتباع سنة الرسول والاقتداء بافعله واقواله ضرب من الكفر يعتقده ائمة الشيعه .............ايها الفرس ان نار فارس التي أخمدت لن تشتعل مرة اخرى ولو كره الكافرون
  #10  
قديم 09-09-2007, 12:39 PM
أم أسامة أم أسامة غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2005
الإقامة: أرض الجهاد
المشاركات: 121
إفتراضي

قاتلكم الله يا شيعة الشيطان
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

حوار الخيمة العربية 2005 م