مجلة الخيمة حوار الخيمة دليل المواقع نخبة المواقع Muslim Tents
التسكين المجاني التسكين المدفوع سجلات الزوار بطاقات الخيمة للإعلان في الخيمة
الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

العودة   أرشــــــيـــف حوار الخيمة العربية > القسم العام > خيمة الصحة والعلوم
اسم المستخدم
كلمة المرور

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 22-06-2003, 07:22 AM
يمامة الحب يمامة الحب غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2003
المشاركات: 241
إفتراضي افضل علاج للنمش

من يعرف دكتور او كريم لحالات النمش
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 22-06-2003, 05:44 PM
الصورة الرمزية لـ الوافـــــي
الوافـــــي الوافـــــي غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2003
الإقامة: saudia
المشاركات: 24,409
إفتراضي

__________________


للتواصل .. ( alwafi_248@hotmail.com )

{ موضوعات أدرجها الوافـــــي }
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 22-06-2003, 08:17 PM
البارجة البارجة غير متصل
دكتوراة -علوم اسلامية
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2003
المشاركات: 228
إفتراضي



سنتحدث أولاً عن البشرة الدهنية وطريقة العناية بها، ثم نتحدث بعد ذلك عن النمش.

يقوم المسلم يومياً بغسل وجهه خمس مرات في اليوم والليلة، وهذه المرات تكفي كثيراً من الناس لتخليص بشراتهم من الدهون الزائدة، وفتح المسامات وتنظيفها، لكن عند بعضهم الآخر الذين يملكون بشرات دهنية لابد من غسل الوجه مرات أكثر، وخاصة بعد التعرض للحر أو للرطوبة، ويمكن معرفة ما إذا كانت بشرة الوجه دهنية أولا بالتالي:
يترك الوجه دون غسيل بعد الاستيقاظ من النوم صباحاً لمدة ثلاثين دقيقة، بعدها يمسح الوجه بقطعة من أكياس الورق بنية اللون، فإذا تغير لون الكيس إلى اللون الغامق فهذا يعني أن البشرة ذات طبيعة عادية، أما إذا أصبح الكيس شفافاً فهذا يعني أن البشرة دهنية وأنها تحتاج إلى زيادة عدد مرات الغسل، أما إذا لم يتغير لون الكيس فهذا يعني أن البشرة جافة.

ولتنظيف بشرة الوجه يفضل استعمال الماء الدافئ، فهو أفضل لصحة البشرة، ويُنصح بتجنب الماء الحار الذي كان في السابق يُعتقد أنه أفضل.

عرف الصابون منذ القدم مادة منظفة ومزيلة للدهون، ويصنع الصابون بإضافة الملح إلى الأحماض الدهنية، والأحماض الدهنية هي المادة الحافظة للبشرة في الصابون، فكلما زادت هذه الأحماض كان الصابون معتدلاً ولطيفاً على البشرة، وكلما زادت كمية الملح كان الصابون أقوى على الدهون.
والصابون المعتدل الغني بالدهون يمنع جفاف البشرة، لكنه يترك بعض الدهون والأوساخ عليها بعد التنظيف، أما الصابون القوي فيمكن اعتباره مطهراً يخلص الجسم من الجراثيم إلى جانب تخليصه من الدهون والأوساخ المتعلقة بها، فكلما زادت الدهون على البشرة كلما زاد تعلق الأتربة والأوساخ بها واحتاجت البشرة إلى تنظيف أعمق. وبالتجربة يمكن للإنسان أن يقرر أي نوع من الصابون يناسبه أكثر: هل هو الصابون المعتدل على الدهون أم الصابون القوي قليل الأحماض الدهنية؟

توجد أنواع من الصابون يضاف إليها روائح عطرية، تمنع رائحة العرق، وهذه الروائح العطرية هي مواد كيماوية تمنع أو تقلل من نمو البكتيريا المسببة لرائحة العرق، وسنتحدث عن هذا بتفصيل أكثر في مكان آخر إن شاء الله. وهذه العطور تسبب الحساسية الجلدية لدى بعض الناس، وينصح بعدم استخدام الصابون المعطر على الوجه؛ لسببين: الأول: أن هدف الصابون المعطر هو منع الرائحة التي يسببها العرق، وجلد الوجه لا يفرز كمية كبيرة من العرق، فما الحاجة لاستعمال الصابون المعطر، كما أن الوجه هو أكثر حساسية من أجزاء الجلد الأخرى للمواد الكيميائية، ولذلك يفضل عدم تعريض بشرة الوجه للمواد التي تسبب الحساسية الجلدية.
أما السؤال المعني باستعمال مواد أخرى لتنظيف الوجه، فيمكن القول بأن الجمعية الطبية الأمريكية تقول إن الصابون مع الماء يفعلان التأثير نفسه الذي تؤديه المساحيق والكريمات المنظفة مع وجود خطر أقل من حدوث حساسية جلدية بسبب استخدام المساحيق والمحاليل والكريمات المنظفة الإضافية.

وإن كان لابد من استعمال هذه المنظفات فالتجربة هي أفضل طريق لاختيار الأفضل بعد مناقشة طبيب الأمراض الجلدية، وليس السعر أو الماركة هما اللذان يحددان نوع المنظف الأفضل، فقد يسبب أغلى المحاليل حساسية لبعض الناس، ولا يسببها محلول رخيص أو غير مشهور.

ولابد من ملاحظة أن مدة غسيل الوجه تتناسب مع كمية الدهون التي يفرزها الجلد، وكمية الأوساخ المتراكمة على البشرة، ونوعية الصابون المستخدمة، فكلما زادت دهنية البشرة وزادت كمية الأتربة والغبار المتراكمة يجب أن تزيد مدة الغسل للوجه حتى تنظف البشرة جيداً، وتزيد هذه المدة عند استعمال الصابون المعتدل وتقل مع الصابون القوي الذي يمكن أن يجفف البشرة بشكل ملحوظ.

وبعد الغسل يأتي دور التجفيف، وهنا يُنصح باستعمال منشفة خاصة بالوجه وليس أي منشفة أخرى تستعمل لتنشيف باقي الجسم، ولابد من اللطف والرقة في التجفيف، فالمطلوب هو التجفيف وليس المسح أو الفرك، فيكتفى بالربت على الوجه بشكل خفيف.

وبعد التجفيف يحتاج ذوو البشرة الجافة لإضافة مرطب للبشرة، بينما يحتاج بعض ذوي البشرة الدهنية لاستعمال مواد قابضة للأنسجة.

تعمل المواد القابضة على قبض الأنسجة وعلى تنظيف ما تبقى على الجلد من مواد دهنية وأوساخ بعد الغسل والتجفيف لذوي البشرات الدهنية، وتتكون هذه المواد من ماء مضاف إليه كحول، وقد تُضاف بعض المواد الأخرى. يعمل الكحول على تجفيف الجلد لسرعة تبخره من على الأسطح، وهو مادة مطهرة تنفع لتطهير البثور والحبوب من على البشرة، ولا يُنصح باستعماله لذوي البشرة الجافة؛ لأنه يزيدها جفافاً، لكن يفضل استعماله لتطهير البشرة ذات البثور وحبوب الشباب.
أما النمش فهو عبارة عن بقع جلدية تظهر على المناطق التي تتعرض لأشعة الشمس كالوجه والعنق، تغمق عند التعرض لأشعة الشمس وتختفي عند انقطاع التعرض للأشعة وليس هناك حاجة لعلاجه.
















النمش والبهاق
وهى بقع صغيرة ملونة تشبه السمسم تنتشر في الوجه، أما البهاق فيعني انتشار بقع صغيرة أو كبيرة تأخذ لون الشاي بالحليب، وقد تظهر على الوجه أو على أجزاء واسعة من الجسم.
*
حبة البركة ـ خلة ـ الفراولة ـ ليمون- زيت الحبة السوداء- زيت الزيتون
*
1. يصفى عصير خمس حبات من ثمار الفراولة في قطعة قماش ناعمة مع بياض بيضة، ويضاف إليه خمس نقاط من ماء الورد وعشر نقاط من صبغة صمغ جاوة، تمزج هذه الأشياء كلها وتفرش كمادة من القطن، ثم توضع على الوجه لمدة ساعة، ترفع بعد ذلك، ويغسل الوجه بماء فاتر يحتوي على بيكربونات الصوديوم بنسبة 15 جراما لكل لتر.
2. لإزالة النمش والزيوانات من الوجه يرطب الوجه مساء بالماء الحار، ثم يطلى بمزيج من زيت الزيتون وزيت حبة البركة بمقدار 4إلى1. وفي الصباح تكرر هذه العملية لمدة أسبوع. وحبذا لو قرئ على الزيت الرقية العامة وآيات الشفاء .

تقرأ آيات الرقية العامة وآيات إبطال السحر المختصرة على زيت حبة البركة مخلوط مع زيت الزيتون بنسبة 2إلى 4 ((أربع ملاعق زيت زيتون مع ملعقة زيت حبة البركة)) ويمسح بها مكان النمش أو البهاق ثلاث مرات في اليوم .

ومما قرأت
البهاق أو البرص هو ابيضاض الجلد نتيجة عدم تواجد مادة الميلانين وهي الصبغة الملونة للجلد والتي تفرزها خلايا صبغية بالجلد تسمى (الميلانوسيت) أما اسباب واحدث طرق علاج مرض البهاق فإنها تتمثل في الآتي:

أولاً: يجب ان نعرف ان البهاق مرض كثير الحدوث وقد يصيب ما يقارب1% من مجموع البشر.. ويبدأ ظهور المرض ببقعة او بقعة صغيرة الحجم محدودة الحافة تأخذ في الكبر ببطء للخارج ثم تلتحم وتنضم الى بعضها البعض وتكون بقعاً كبيرة الحجم وقد تكون الحافة اكثرتلوناً من الطبيعي والمريض عادة لا يشكو من أي تغير في الاحساس او افراز العرق في الجزء المصاب.. ولو أنه احياناً يشكو من الحكة الخفيفة.

اما عن اسباب البهاق فالسبب الحقيقي غير معروف الى الآن ولو أن هناك بعض النظريات اقربها للصحة هي:
ان مرض البهاق يظهر على الأشخاص الحاملين لعوامل وراثية للمرض عند تعرضهم للتوتر الشديد والهزات العصبية النفسية الشديدة فإن الوراثة تلعب دوراً رئيسياً في ظهور المرض فاذا ما تعرض الشخص الذي لديه تاريخ مرضي في عائلته لحالات نفسية سيئة يمكن أن يبدأ المرض في الظهور لديه.

والبهاق ينتج من تعرض الخلايا الصبغية (الميلانوسيت) الى ما يعرف بحالة التدمير الذاتي حيث تتدمر هذه الخلايا بفعل سبب او اخر وبذلك لا ينتج الميلانين المسؤول عن لون الجلد.
وقديماً كان يعالج مريض البهاق بأدوية الكورتيزون حيث ظهرت مادة السورالين ثم اضيفت الى السورالين الاشعة فوق البنفسجية مما يعرف باسلوب العلاج بالبوفا (puva) حيث ان نوع الاشعة فوق البنفسجية التي كانت مستخدمة مع عقار السورالين هي الاشعة نوع (A) اما عن احدث طرق العلاج فهي تقسم الى ثلاثة أنواع:

الطريقة الاولى: وهي باستخدام الاشعة فوق البنفسجية من النوع (B) وهي عبارة عن ترددات عالية من الاشعة فوق البنفسجية اقوى بحوالى الف مرة من الاشعة (A) وذلك باستخدام اجهزة ناروباند (UVB) بدلاً من الاشعة القديمة (UVA) وتستخدم مرتين أو ثلاث مرات اسبوعياً لمدة لا تزيد عن خمس دقائق للجلسة الواحدة.
والطريقة الثانية: تعتمد على اخذ اجزاء صغيرة من الجلد السليم لا يزيد قطر الجزء عن اثنين او ثلاثة ملليمترات ثم تزرع وتثبت في المكان المصاب فتقوم الخلايا الصبغية السليمة الموجودة في هذه الاجزاء بالعمل وافراز مادة الميلانين لتكسو الجزء المصاب ويعود اللون الطبيعي مرة اخرى وهذه الطريقة تسمى (MINI GRAVT).
أما الطريقة الثالثة والأخيرة: من أحدث طرق علاج البهاق فهي المزرعة وتعتمد على اخذ عينة من الجلد السليم وعمل استزراع واستكثار لخلايا الميلانوسيت الصبغية الموجودة في هذه العينة ويتم معالجتها بطريقة معينة بعد ذلك حتى تصبح في صورة جيل هلامي وتغطي المنطقة المصابة بهذا الجيل الهلامي الغني بالخلايا الصبغية وتعزل بربطها برباط طبي معين لمنع الاصابة والتلوث واحياناً تكرر هذه العملية البسيطة حتى يعود لون الجلد المصاب الى لونه الطبيعي.

وهناك طريقة اخرى لعلاج المصابين بالبهاق المنتشر في اكثر من 95% من الجلد وهي ازالة اللون المتبقي من الجلد ليصبح جلد الجسم بالكامل بلا لون وبذلك يصبح الجلد غير مشوه وكأن اللون الطبيعي للجلد ابيض جداً.


أقنعة لإزالة النمش و صفاء البشرة
1- قناع الخميرة الصافى:
و يتكون القناع من قرصين خميرة (من الصيدلية) و يضاف إليهما ملعقة من الماء المقطر و نقوم بإذابة القرصين فى الماء و عمل دهان للوجه بإستخدام الفرشاة و يترك الدهان على الوجه حوالى 20 دقيقة ثم غسل الوجه بماء دافئ.
وقد ثبتت فاعليته فى إزالة النمش و إضفاء الصفاء على البشرة.


--------------------------------------------------------------------------------

2- قناع الأرز:
يتكون قناع الأرز من فنجان قهوة من مسحوق الأرز الناعم و ملعقة جلسرين و ملعقة حليب طازج و خلط المقادير إلى أن تتشكل عجينة لينة يتم دهان الوجه و العنق بها و يترك الدهان على الوجه لمدة ربع ساعة ثم نقوم بغسل الوجه بماء دافئ.


--------------------------------------------------------------------------------

3- قناع الدقيق:
يتكون قناع الدقيق من ملعقتين دقيق نقى و ملعقة عصير ليمون و ملعقتين ماء ورد و خلط تلك المكونات و عمل عجينة يتم دهان الوجه و العنق بها على أن يترك القناع على الوجه لمدة 20 دقيقة ثم نقوم بغسل الوجه بماء دافئ ثم ماء بارد للإنتعاش مع مراعاة تجفيف الوجه جيدا بعد عمل القناع.

--------------------------------------------------------------------------------


لاحظي وقارني تنوع الاقنعة عند الصيدليات

• أقنعة الأعشاب للوجه.
• أقنعة لإزالة التجاعيد.
• أقنعة لإزالة النمش، وصفاء البشرة.
• أقنعة لتفتيح لون البشرة.
• أقنعة لعلاج حب الشباب.
• أقنعة لتجميل البشرة الدهنية.
• أقنعة لتجميل البشرة العادية.
• أقنعة لتجميل البسرة الجافة.

آخر تعديل بواسطة البارجة ، 22-06-2003 الساعة 08:24 PM.
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 23-06-2003, 01:06 AM
يمامة الحب يمامة الحب غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2003
المشاركات: 241
إفتراضي

شكرا البارجة....

الكريمات علاجات للحالة مؤقتا ومجرد التوقف تعود الحالة فهل هناك علاج جذري
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 23-06-2003, 08:04 AM
البارجة البارجة غير متصل
دكتوراة -علوم اسلامية
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2003
المشاركات: 228
إفتراضي



الظاهر انك لم تقرئي الموضوع كاملا , وعلى العموم هناك علاج علاج بالاعشاب
الطبيعية وكما ذكرت لك العلاج بالحبة السوداء . كما ان هناك علاجا بالعسل
حاولي ان تركزي على العلاجات الطبيعية ولم انصحك بالاكريمات ولا انصحك بها
وانصحك بعدم التجوال في الظروف الرطبة والجو الحار في الاسواق وان حرارة
الشمس مع غطاء الوجه يسبب حالة من الهيجانات لدى مسامات الوجه تجعلها تعمل بغير شكل طبيعي وتفزر الدهونيات التي تتسبب بالميكروبات لظهور النمش
الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 24-06-2003, 03:02 AM
الشجاع الشجاع غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2003
المشاركات: 237
إفتراضي

اعتقد ان نوع الاكل له تاثير في بروز النمش , اليس صحيحا يا بارجة
__________________
غريب الديار
الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 26-06-2003, 07:05 PM
الشجاع الشجاع غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2003
المشاركات: 237
إفتراضي

هل فيه علاج للنمش البحري ؟



قصدي حب الشباب
__________________
غريب الديار
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
لا بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع

Powered by vBulletin Version 3.5.1
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
حوار الخيمة العربية 2005 م